NadorCity.Com
 


هدايا بمناسبة رأس السنة تساوي أجرة وزير مغربي


هدايا بمناسبة رأس السنة تساوي أجرة وزير مغربي
المنتوجات الفارهة تستقطب ذوي الدخل المحدود بالمغرب

الدارالبيضاء - خديجة الفتحي - العربية

شكلت مناسبة رأس السنة الميلادية، فرصة لانتعاش سوق المنتجات الفاخرة بالمغرب، سيحد منه قرار الحكومة بفرض رسوم ضريبية على هذه المنتجات، ابتداء من يناير المقبل، وضمنها الضريبة على القيمة المضافة التي ستصل نسبتها إلى 30 بالمائة.

تضم شبكات المنتجات الفاخرة التي تشتغل وفق عقود الاستغلال المشترك (فرانشيز)، ما يفوق 2600 نقطة بيع، تتمركز 47 في المائة منها في محور الرباط الدار البيضاء، لكنها أصبحت تنتشر في الحواضر الكبرى، خاصة السياحية منها.

وجاء إنشاء المجمع التجاري "موروكو مول" ليؤكد هذا التوجه والانتعاش الذي يعرفه سوق المنتوجات الفاخرة بالمغرب، علما أن هناك ماركات عالمية أعلنت فتح محلاتها بالمركز التجاري "أنفا بلاص شوبينغ"، الذي ينتظر أن يفتح أبوابه بمراكش في فبراير المقبل، ما يعكس الإقبال الكبير للأسر الميسورة المغربية على المنتوجات الفارهة.

وقالت مديرة مجموعة tendance du Maroc سلمى رقيوق, في تصريح لـ "العربية نت"، إن سوق المنتوجات الفاخرة كان مفتوحا فقط للمحظوظين ممن لهم إمكانيات السفر إلى الخارج من أجل التبضع، أما اليوم، فمع فتح العديد من العلامات التجارية فروعا لها في المغرب، خلق شريحة قارة من الزبائن المستهلكين للمنتجات الفارهة، والذين يتزايد عددهم كل يوم سواء من الفئات الثرية أو ذات الدخل المحدود، إضافة إلى الأغنياء من البلدان الإفريقية.

وكشفت سلمى أن هذا السوق المتسم بالتنوع والتطور، حفزها بأن تعمل في شهر مايو/ أيار من السنة المقبلة، على تنظيم الدورة الثالثة من معرض المجوهرات، وذلك لإتاحة الفرصة للمهنيين المغاربة لخلق شركات مع نظرائهم العرب والأوروبيين.

وفي إطار سياساتها التسويقية، أعلنت العديد من الماركات العالمية عن تخفيض أسعار منتجاتها بمناسبة نهاية رأس السنة، لتشجيع إقبال الزبائن على هذه المحلات.

وتعرض الماركات العالمية مثل "لويس فويتون"، و"ديور"، و"مونت بلان"، و"كارتيي"، و"شوبار"...، العديد من المنتوجات المرتبطة بهذه المناسبة، يساوي سعرها دخل موظفين مغربين من متوسطي الدخل، فعلى سبيل المثال يصل سعر البدلة الرجالية (Costume) إلى 22 ألف درهم، بل يتعدى سعر حزام 3500 درهم.

وتعرض ماركة مشهورة في الحلي والمجوهرات دملجا من الذهب رمادي اللون مرصعا بالألماس بسعر يتجاوز 100 مليون سنتيم، في حين تعرض إحدى الماركات ساعات يدوية يتجاوز سعرها 9 ملايين سنتيم،"ما يقارب راتب رئيس الحكومة وأقلاما تحمل العلامة التجارية لهذه الماركة بأسعار تصل إلى 3 ملايين سنتيم. وتعرض ماركة أخرى خاتما بسعر 8500 درهم.












المزيد من الأخبار

الناظور

تحقيق حول تهريب الهيروين وتبييض الأموال يضع سياسيين ورجال أعمال معروفين بالناظور في قفص الاتهام

وزارة التعليم توقف بث الدروس الموجهة للتلاميذ خلال العطلة البينية وهذا موعد استئنافها

شاهدوا.. تشييع جنازة عبد القادر صبار بمقبرة "سيدي سالم" بالناظور

بينهم فتاتان.. درك قرية أركمان يوقف 10 أشخاص خرقوا حالة "الطوارئ" الصحية

تقييم وزارة الداخلية يمنح جماعتي الناظور وبني أنصار منحة التميز عن حسن الأداء

إبن قبيلة "أيث سعيد".. الطالب فؤاد أوشن ينال دكتوراه في القانون العام بكلية الحقوق بالرباط

الناظور.. إطار جمعوي جديد يرى النور و يضمّ نخبة من خيرة الأطر الطبية بالمدينة