NadorCity.Com
 


أزيد من 13 مليون ناخب مسجل في اللوائح الانتخابية بعد عملية تجديدها


أزيد من 13 مليون ناخب مسجل في اللوائح الانتخابية بعد عملية تجديدها
ناظور سيتي / و.م.ع

في بلاغ لوزير الداخلية حول نتائج عملية تحديد اللوائح الإنتخابية العامة، والتي تمت في الفترة الممتدة ما بين 28 شتنبر و5 نونبر 2011، ذكر هذا البلاغ أن عدد الناخبين المسجلين في اللوائح المذكورة، بعد حصرها يوم أمس السبت، بلغ ما مجموعه 13.626.357 ناخبا، منهم 54.90 في المائة من الرجال و45.10 من النساء. وهذا نص البلاغ:

" على إثر عملية تجديد اللوائح الانتخابية العامة المجراة ما بين 28 شتنبر 2011 و5 نونبر 2011، تحت إشراف السادة القضاة، رؤساء اللجان الإدارية واللجان الإدارية المساعدة بمختلف جماعات ومقاطعات المملكة، بلغ عدد الناخبين المسجلين في اللوائح المذكورة، بعد حصرها يوم 5 نوفمبر 2011، ما مجموعه 13.626.357 ناخبا، منهم 54،90 في المئة من الرجال و45،10 في المئة من النساء.

وخلال عملية التجديد، قامت اللجان المختصة بإجراء ما مجموعه 1.214.003 قيدا جديدا ونقل قيد، منها 51،17 في المئة تهم الرجال و48،83 في المئة تهم النساء. كما أن نسبة 61،60 في المئة من هؤلاء المسجلين ينتمون للوسط الحضري مقابل 38،40 في المئة للوسط القروي.

وبخصوص هرم أعمار الناخبين الجدد والناخبين الذين قاموا بنقل قيدهم، فيلاحظ أن 56،27 في المئة منهم لا تتعدى أعمارهم 35 سنة، مقابل 17،80 في المئة لفائدة شريحة الناخبين الذين تتراوح أعمارهم بين 36 و45 سنة، في حين يمثل الناخبون الذين تتجاوز أعمارهم 45 سنة 25،93 في المئة.

أما بخصوص التشطيبات التي باشرتها اللجان المذكورة، تنفيذا لأحكام القانون المنظم لعملية تجديد اللوائح الانتخابية العامة، فقد بلغت في المجموع 694.594 شطبا، منها 284.360 تهم حالات نقل التسجيل، و136.718 تهم الأشخاص الذين تأكد للجنة المختصة أنهم لا يستوفون شرط الإقامة الفعلية بتراب الجماعة أو المقاطعة، و95.704 تتعلق بعدم إثبات الأشخاص المعنيين بالأمر لهويتهم استنادا إلى بطائقهم الوطنية للتعريف، و63.740 تهم حالات الوفيات، و60.578 تتعلق بحالات فقدان الأهلية الانتخابية، و53.374 تتعلق بالتسجيلات المتكررة، إضافة إلى 120 حالة شطب استنادا إلى أحكام قضائية.

وحرصا على تنقية اللوائح الانتخابية من جميع الأخطاء المادية التي قد تشوبها، فإن المرحلة المقبلة تتعلق بتنظيم عملية ضبط للوائح المذكورة بعد إخضاعها للمعالجة المعلوماتية. وستجرى هذه العملية ما بين 8 و15 نوفمبر 2011، وسيتم على إثرها حصر اللوائح الانتخابية النهائية التي ستعتمد لإجراء الاقتراع التشريعي ليوم 25 نوفمبر 2011".



1.أرسلت من قبل wayaw_afnigh@live.fr في 06/11/2011 20:43
أقــــســــم بـالـــذي أنــزل الـثـلج تـحـت الـهـضـاب سأبقى مغربي حتى ألبس الأبيض تحت التراب لـولا خـوفـي مـن الـرحـمـن وخـوفـي مـن الـنـيـران لـجـعـلـت حـب المغرب سـابـع أركـان الايـمان اقـــولـهـا بـكـل اقـتـنـاع .. عـرض .. وطـول .. وارتـفـاع هـذا صوتي حتى موتي .. مغربي حتى النخاع

2.أرسلت من قبل wayaw_afnigh في 06/11/2011 20:45
الذي لا يفهم لماذا بقي عدد كبير من المغاربة غير مسجلين في قوائم الانتخابات ها هو أحد الأسباب.
أغلب سكان المدن لهم علاقة ببواديهم وقراهم التي ولدوا فيها ولهم عائلات بها وهم معروفون فيها أكثر مما هم معروفون في أحياء المدن ومقاهيها, وقامت وزارة الداخلية من دون تقدير خطورة الجرم بقطع الصلة الانتخابية بين عدد كبير من المغاربة بمساقط رؤوسهم, منهم من يغتنم يوم التصويت لصلة الرحم وقضاء أغراض بقريته وهو ما لم يعد مسموحا به فلماذا التسجيل والتصويت في محيط غير المجال الطبيعي والنفسي المألوف رغم ان كل شبر من المغرب مغرب لكن بعض الأماكن أجل وأعز وللتصويت فيها قيمة ياوزارة الداخلية












المزيد من الأخبار

الناظور

مرجان الناظور يتحدى دعوات المقاطعة ويطلق تخفيضات على المنتوجات الغذائية الفرنسية

الناظور.. 79 إصابة جديدة وحالة وفاة بفيروس كورونا خلال 24 ساعة الماضية

جمعية ناظورية تطالب رئيس النيابة العامة بمتابعة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون

مالك مطعم في الناظور ينفي "إشاعات" إغلاق محله: أتوفر على رخصة منذ 2015

تراجيديا.. دفن مريض بالقلب مع ضحايا كورونا دون علم عائلته بعد أسبوع من نقله إلى الحسني

الناظور.. السلطات توقف حافلة بسبب خرقها تدابير الحجر الصحي الجزئي وتنزل جميع الركاب

سلطات الناظور تمنع موظفين وعاملين في القطاع الخاص من السفر خلال العطلة