آراء -

جائحة كورونا:بين الاختيار الديمقراطي وأزمة التدبير الحكومي بالمغرب، محاولة للفهم.

المحمدي محمد* تعد الأزمات من بين الأحداث التي تختبر مدى التزام المؤسسات الدستورية والسلطة السياسية بالمغرب بالاختيار الديمقراطي الذي أصبح ثابتا من ثوابت الأمة المغربية مع دستور المملكة المغربية لسنة 2011. وهذا الالتزام بالاختيار الديمقراطي يتعلق أساسا؛ بتقيد المؤسسات الدستورية والسلطة السياسية بالنص الدستوري كفلسفة تعاقدية بينها والمجتمع، وكذا بالتأويل الديمقراطي للنص الدستوري في حالة الغموض من داخل الوثيقة الدستورية وليس من خارجها. وقد عرف المغرب في عهد الدستور الحالي عدد من الأزمات

السيدة كاتيا كيبينغ .. رَجَاءً لا تُسَمِّمِي الأجْوَاءَ

هشام الفونتي: فاعل سياسي بألمانيا تابعت باستغراب شديد، كمغربي ولد وترعرع في ألمانيا، ويحمل الجنسية الألمانية، وعضو نشيط في حزب المجتمع الديمقراطي المسيحي، ومستشار عمدة مدينة إسن بجهة نوردراين فيستفالن في شؤون المسلمين والمساجد، من تصريح غير منصف صادر عن السيدة البرلمانية كاتيا كيبينغ، زعيمة حزب اليسار الألماني، الذي أساءت فيه إلى بلدي الأصلي الـمغرب، أرض الحضارة والثقافة والتسامح والتعايش السلمي مع مختلف الثقافات الإنسانية. إن ما سطرته السيدة البرلمانية على صفحتها بـ"فيسبوك"، في مطلع الشهر

الأستاذ محمد عيسوي.. فضائل العشر الأواخر من شهر رمضان

محمد عيسوي / أستاذ باحث من فضل الله عز وجل بعباده أن أكرمهم بمواسم ومناسبات تُعرض فيها نفحاته ورحماته، كما جاء في الحديث:" ألا إن لربكم في دهركم نفحات ألا فتعرضوا لها" فشهر رمضان شهر الخير وموسم الفلاح، ومتجر الصالحين وخصوصا في العشر الأواخر منه، جعله الله عز وجل رحمة ومغفرة وعتقا للعباد من النار. فعلينا جميعا أن نجتهد في العشر الأواخر من شهر رمضان، ونضاعف من أعمال الخير والبر والإحسان. عن أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها، قالت: كان النبي صلى الله عليه وسلم " إذا دخل العشر شد

عبد السلام الصديقي يكتب.. بعض العِبَر التي ينبغي استخلاصها من أزمة وباء كورونا

بقلم: د: عبد السلام الصديقي إن الأزمة الصحية التي نعيشها، والتي فرضت علينا الحجر الشبه العام، لن تمر بدون تأثير، بل ستترك لا محالة آثارا عميقة، من خلال التقلبات التي أحدثتها في نمط حياتنا وفي علاقتنا بالزمن وفي علاقتنا بالآخر، إذ من المعلوم أن الأزمة تُعتبر لحظةً لمساءلة الذات ومساءلة الآخر ومساءلة الحاضر والمستقبل، ولحظة لمراجعة اليقينيات والأفكار الجاهزة. لقد تعلمنا خلال هذه الفترة العديد من الأشياء في وقت وجيز، واتخذنا في بضعة أسابيع تدابيرَ كان من الصعب مُجردُ التفكير فيها من قبل، وتأكد

الجزء الأول.. محمد لغزاوي يكتب الأمازيغية في هولندا: مقاربة سوسيولسانية

بقلم: الدكتور محمــادي لغــزاوي أستاذ و باحث في اللسانيات الاجتماعية و علوم التربية الجزء 1 1. توطئة في أواسط الستينيات من القرن الماضي بدأ قدوم أول فوج من المغاربة الى هولندا بعد عقد اتفاق بين البلدين يخول لهؤلاء العمال المؤقتين “Gastarbeiders” ممارسة أعمال يدوية لا تتطلب مهارات ذهنية. مع بداية القرن الحالي أصبحت الجالية المغربية، والتي يشكل الأمازيغ غالبيتها، من أكبر الجاليات الأجنبية في المجتمع الهولندي. تتميز التركيبة السوسيولسانية للمغاربة في بلدهم الأصلي بالتعقيد، وهذه الظاهرة اللغوية

الدكتور عبد الله بوصوف يكتب.. الجهوية و ” الامتحان الصعب ” في زمن كورونا

د.عبد الله بوصوف * حسب آخر إحصائيات جامعة جون هوبكينز الامريكية ، فقد قارب عدد ضحايا جائحة كورونا في العالم حوالي 4 ملايين و اكثر من277 الف قتيل.. بتصدر الولايات المتحدة الامريكية لعدد المصابين بمليون و 300الف مصاب ثم اسبانيا و إيطاليا و المانيا و بريطانيا و روسيا… وهي ارقام تدعــو للقلق كما تدعو للتفكير و التأمل، اذ الملاحظ ان القاسم المشترك بين كل تلك الدول هي القوة الصناعية و العسكرية والبنية التحية القوية.. و انتشار ثقافة حقوق الانسان و التطوع و الديمقراطية.. لكن لغة تلك الأرقام أظهرت من

البرلماني التومي يكتب.. دور الأبناك في محاربة كورونا

أحمد التومي، نائب برلماني وعضو لجنة المالية والتنمية الاقتصادية. في الحديث، في زمن كورونا، عن المجهودات التي تقوم بها الدولة من قطاع عام وقطاع خاص وأفراد، غالبا ما يتم التطرق إلى معاناة الأفراد والشركات، خاصة الصغرى والمتوسطة منها، من جراء تعامل المؤسسات البنكية مع طلباتهم للحصول على قروض أو تأجيل سداد هذه الاخيرة. ونتيجة لذلك يتم وصف تعامل الأبناك بسلبية حادة. فمن واصف للأبناك أنها تلتف على القرارات الحكومية المتعلقة بتخفيف آثار الجائحة أو تتحايل عليها، أو أنها تصطاد الفرص لتغتني على فقر

محمد عيسوي يكتب.. المسارعة إلى فعل الخيرات

محمد عيسوي/ أستاذ باحث إن أسمى الغايات وأنبل المقاصد أن يحرص الإنسان على فعل الخير والمسارعة إليه، فشهر رمضان شهر الرحمات والبركات، وموسم الخير والمسارعة إليه. فرصة للمسلم لتجديد الإيمان ونيل الأجر والثواب، والتقرب إلى الله عز وجل بمختلف الطاعات والقربات. والهدف الأسمى من الصيام، هو الظفر بتقوى الله عز وجل. { يا أيها الذين آمنوا كُتب عليكم الصيام كما كُتب على الذين من قبلكم لعلكم تتقون} . ومقام التقوى يوصل إلى مغفرة الله سبحانه وتعالى. { سارعوا إلى مغفرة من ربكم وجنة عرضها السماوات والأرض أعدت

الجماعات المحلية ستعاني اقتصاديا بسبب تداعيات فيروس كورونا

عبد الرحيم السارح سيعرف العالم خلال المرحلة المقبلة صعوبات اقتصادية جمة بسبب تداعيات فيروس كورونا على اقتصادات الدول ككل.و لعل المغرب سيكون من بين هذه الدول التي ستعاني الكثير خلال المرحلة المقبلة ما بعد كورونا. و من بين المؤسسات التي ستكون أمام الأمر الواقع بسبب تداعيات جائحة كورونا هي الجماعات المحلية بسبب الركود التجاري و الاقتصادي الذي سيزيد خلال الفترة المقبلة. ميزانيات الجماعات المحلية بالمغرب و كما يعلم الجميع تتشكل بشكل كلي من مداخليها الذاتية المباشرة و المرتبطة أساسا بالأنشطة

التّعليم عن بعد، بين الخيّار والاختيّار

بقلم: عبد المجيد تنداوي. لقد كان لتفشّي جائحة فيروس كورونا المستجد "كوفيد19"، تداعيات كثيرة انعكست سلبا على جميع القطاعات الحيوية للدّولة، خاصة قطاع التربية والتّعليم، الّذي سأخصّ به مقالي هذا. فبعدما قرّرت الوزارة إغلاق باب المدارس، وتعويض الدّروس الحضورية بالدّروس عن بعد، بوصفه إجراءً طارئا من أجل، سلامة المتعلّمين،وإنقاذ السّنة الدراسية. خلق قرار الوزارة هذا، العديد من ردود الأفعال، وأسال مداد أقلام كثيرة، كل نظر إلى الموضوع،وتناوله من زاويته الخاصة.فتشاءم البعض من هذا القرار، وتساءل آخرون

« Quand la peine déchaîne les vertus » Quels enjeux pour réussir l’Après Corona virus Covid 19 ou cette excentrique mise en épreuve ?

.د. شيكار مومن .منسق ماستر اللغات و الثقافات المغربية و الايكولوجيا .الكلية ا لمتعددة التخصصات الناضور Soudain, tous les projets se revident et tout ce qui servaient de source de plaisir et de délices, fêtes et soirées, « balades » fantaisistes, câlineries et « bisous », forums de culture ou de commerce ou encore de musique etc., tout cela se métamorphose pour acquérir le statut de fertilisant alimentant un ennemi dont les semblables n’ont jamais été connus même pas dans les films de science

الخلايا الإلكترونية للإنصات والدعم النفسي لمواجهة كوفيد-19 تطور سيكولوجي في خدمة الإنسان المغربي

أحمد مماح باحث في علم النفس الإكلينيكي الخلايا الإلكترونية للإنصات وتقديم الاستشارة والدعم النفسي عن بعد لمواجهة الآثار النفسية لفيروس كوفيد- 19، تطور سيكولوجي جديد في خدمة الإنسان. وفي هذا المقال سنحاول الاقتراب من مشروعيته وأهميته وآفاقه... إذ يروج في بعض مواقع التواصل الاجتماعي السؤال حول هل ثمة إمكانية لممارسة الدعم النفسي وتقديم الاستشارة النفسية عن بعد وهو من الدوافع التي أثارت اهتمامنا حتى نكتب مثل هذا المقال، إذ هناك من يتفق على مسألة تقديم الدعم النفسي عن بعد وهناك من لايتفق على ذلك،

الدكتور الغيام يكتب.. مشروع قانون التقاضي الإلكتروني أضاع طريق استقلال السلطة القضائية

بقلم:ذ.شريف الغيام استاذ جامعي زائر بكليات الحقوق مستشار لدى محكمة الاستئناف بالحسيمة اذا كانت الحاجة اليوم لتبني اي نظام إجرائي جديد للتقاضي بواسطة الوسائل الإلكترونية أملتها الضرورة القصوى حفاظا على الصحة العامة لأطراف الخصومة القضائية و الهيئات العاملة بهذا المجال بغاية ضمان استمرار المرفق القضائي في تأديته لمهامه وتجسيدا لمفهوم المصلحة الفضلى للصحة العامة للسجناء و الهيئات المكلفة بالبث في قضاياهم وكذا حماية للدفاع وباقي مساعي القضاء في إطار ما يسمى بالتقاضي عن بعد كأحد صور التباعد

محمد بوتخريط يكتب.. كيف يمكن لهذا الوباء أن يضرب بهذه القوة في عائلة واحدة؟

محمد بوتخريط أوتريخت/ هولندا حسن من مدينة أوتريخت الهولندية لم يعد يفهم الامر بل ولا يريد فهمه. في غضون 9 أيام ، فقدَ والده وأمه وعمه بسبب هذا الفيروس اللعين القاتل (كورونا) وتم نقل سبعة أفراد آخرين من العائلة إلى المستشفى. يروي حسن قصته إلى موقع (RTL-Nieuws) الهولندي ؛ قصة عن حلم سيء للغاية لم يستيقظ منه بعد. " الصدمة كبيرة جدا بالنسبة لي ، من الصعب استوعابها ، لكنها الحقيقة : فقدت والدي محمد (76) ، والدتي تميمونت (69) وعمي أحمد (80) ماتوا خلال تسعة أيام ، لم يمهلهم المرض الكثير ليفرقهم

الكورونا المربكة والعالم المرتبك

محمد أزعوم من منا كان يظن انه سيأتي يوم يشهد فيه العالم وباء اسمه كوفيد19؟ و من منا ايضا كان يحلم بأن هذا الوباء سيعتقله و يجعل منه سجينا في بيته بتهمة تعريض حياته و حياة الآخرين للخطر؟ لا أعتقد أن أحدا كان يتوقع ما يحمله عام 2020 من خبايا و أسرار، باستثناء بعض العرافين الذين ألفناهم كل عام ينثرون خرافاتهم هنا و هناك لاختبار مدى قدرة عفاريتهم على اختراق السماء و التقاط بعض الأسرار الكونية، أو بحثا عن الشهرة المفقودة في فضاء مظلم. و هذا الاستثناء يدخل ضمنه أيضا بعض كتاب الخيال العلمي و علماء

رمضان شهر القرآن الكريم

ذ. محمد عيسوي/ أستاذ باحث يأتي شهر رمضان هذه السنة والعالم يعيش وضعا خاصا، وحالة استثنائية بسبب تفشي وباء كورونا ـ رفعه الله عنا برحمته وفضله وكرمه ـ مما فرض على الناس حجرا صحيا، وألزمهم البقاء في منازلهم خوفا من انشار هذا الوباء، وحفاظا على أرواحهم. وهو أسلوب يساعد على رفع الوباء والوقاية منه. وهي فرصة سانحة تدعو الناس إلى تجديد التوبة والارتباط بالله عز وجل في هذا الظرف العصيب، فالذي أنزل الداء أنزل الدواء. {حَتَّىٰ إِذَا ضَاقَتْ عَلَيْهِمُ الْأَرْضُ بِمَا رَحُبَتْ وَضَاقَتْ عَلَيْهِمْ

يونس القاجو يكتب.. تدبير الزمن القضائي ما بعد كورونا

_بقلم ذ، *يونس القاجو * مستشار لدى محكمة الإستئناف بطنجة عضو المكتب المركزي للودادية الحسنية للقضاة يعتبر عنصر الزمن القضائي أحد المقومات الرئيسية للعدالة الناجعة، ذلك أن تعطيل مصالح المتقاضين بواسطة عدم تمكينهم من حقوقهم داخل اجال معقولة يضرب في العمق حقهم الدستوري في التقاضي بل يشكل لا محالة وجها من وجوه اللاعدالة , فالمفهوم الجديد لاستحقاق الحقوق أضحى يتجاوز مجرد تمكين صاحب الدعوى من حقه بل أصبح ينفرد بعنصر الزمن كمحدد رئيسي في عدم إهدارها ولعل التنصيص على البت في الدعاوى المعروضة على

تعزية في وفاة والد صديقي الموقع شكري ومحمد الغازي

ناظورسيتي: تعزية ببالغ الحزن والأسى، تلقت أسرة "ناظورسيتي"، نبأ وفاة والد صديقي الموقع شكري الغازي مدير ثانوية عثمان بن عفان ببني انصار، ومحمد الغازي العضو بجماعة بوعرك. وبهذه المناسبة الأليمة، تتقدم "ناظورسيتي" بأصدق التعازي والمواساة القلبية لعائلة الفقيد، وكافة أبنائه وأحفاده داخل وخارج أرض الوطن. كما نسأل الله عز وجل، أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته ويسكنه فسيح جنانه، وبأن يلهم ذويه جميل الصبر والسلوان. إنا لله وإنا إليه راجعون.

عبد الله بوصوف يكتب.. البحث العلمي وأهميته في مواجهة وباء كورونا

عبد الله بوصوف يُقال إن الحاجة أم الاختراع...وهـو ما أثبته بالفعل بعض الشباب المغربي من خلال ابتكارات وتطوير بعض الأدوات الطبية وأجهزة التنفس والألبسة الواقية وكمامات...والتي أصبحت عُـملة نادرة في زمن الحجر الصحي بسبب الحرب المعلنة ضد جائحة كورونا..حتى إننا أصبحنا نسمع عن عمليات قرصنة طائرات محملة بتلك التجهيزات الطبية الثمينة. فـلا يمكننا إنكـار حالة الذهـول ونحن نُـتابع شبابا مغاربة قـاموا بتطوير أجهزة طبية ضرورية لإنقاذ أرواح ضحايا كورونا. كما لا يُـمكننا إنكـار الشعور بالافتخار بهـؤلاء

العلماء هم الأمل... لا تغرنكم الترهات!

عمرو الهدار/ أستاذ و باحث في السوسيولوجيا تهكمت الغالبية العظمى بفرنسا، بل والعالم، من الطبيب راؤول ديديه وفريقه قبل أيام، وسخروا منه إلى درجة الإذلال، وبعدها بأيام قلائل... صار ينظر إليه على أنه البطل المنقذ للبشرية... وزاره رئيس الدولة التي أهانه شعبها في بادرة يمكن اعتبارها اعتذارا ورد اعتبار للعلم والعلماء بغض النظر عما إن كان الدكتور ديديه مصيبا أو مخطئا في ادعائه أن الكلوروكين، وبعض مشتقاته، يمكنها أن تساهم إلى حد كبير في معالجة مرضى فيروس كورونا المستجد... أما نحن، فبعض أشباه المثقفين

الحاجة للتقاضي عن بعد بزمن الجائحة وسؤال المحكمة الرقمية...؟

بقلم : ذ.شريف الغيام أستاذ جامعي زائر قاض بمحكمة الإستئناف بالحسيمة لقد فرضت التحولات الصحية الحاصلة بالعالم أزمة متعددة الجهات، والتي تراخت معلمها على كل جوانب الحياة الاجتماعية و الاقتصادية و السياسية على حين غرة، مما فرض تحريك عجلات الضغط الفكري نحو إيجاد حلول سريعة وفعالة لكل المعضلات التي قد تعوق دون تحقيق النتائج المرجوة للوقوف صدا ضد إنتشار وباء كورونا الذي أطلق عليه من قبل منظمة الصحة العالمية بالجائحة والذي كان له السبب المباشر في تعليق كل مناحي الحياة العادية للأفراد والجماعات الشئ

الحاجة للتقاضي عن بُعد بزمن الجائحة وسؤال المحكمة الرقمية؟

بقلم : ذ.شريف الغيام لقد فرضت التحولات الصحية الحاصلة بالعالم أزمة متعددة الجهات، والتي تراخت معلمها على كل جوانب الحياة الاجتماعية و الاقتصادية و السياسية على حين غرة، مما فرض تحريك عجلات الضغط الفكري نحو إيجاد حلول سريعة وفعالة لكل المعضلات التي قد تعوق دون تحقيق النتائج المرجوة للوقوف صدا ضد إنتشار وباء كورونا co 19 الذي أطلق عليه من قبل منظمة الصحة العالمية بالجائحة والذي كان له السبب المباشر في تعليق كل مناحي الحياة العادية للأفراد و الجماعات، الشئ الذي نجم عنه تباعا تعطيل تحصيلهم لحقوقهم

بوصوف يكتب عن الالتحام بين الملك والشعب في زمن كورونا

بقلم : عبد الله بوصوف "شكل هذا الالتحام بينك وبين العرش حصنا حصينا أكسب المغرب قوة ومناعة بهما تمكن من الصمود أمام أخطر الصعاب والأزمات، وتخطى أعتى العراقيل والعثرات، ورفع مختلف العوائق والتحديات، واجتاز الامتحانات الحاسمة ومنعرجات التاريخ الصعبة وهو أكثر ما يكون ثباتا وشجاعة وأقوى تضامنا وأوفى عهدا". ونحن نقرأ بكل إمعان هذه الفقرة القوية من خطاب العرش لسنة 2000، نستحضر من جهة أولى أنها قيلت منذ حوالي عشرين 20 سنة، كما نعتبرها دعوة للبحث والتأمل في قوة فحواها من جهة ثانيا، ونخلص إلى أن كلمة

المصطفى قريشي.. هذه سيناريوهات وتحديات فيروس كورونا قبل 20 أبريل

*المصطفى قريشي في مستهل القول، لا نملك جميعا سوى أننترحم على جميع موتى فيروس كورونا،ونسأل الله تعالى أن يتقبلهم عندهمن الشهداءوالصالحين،وأن نتوجه بصادقتعازينا لأسر المتوفين، راجين منلله عز وجل أن يلهمهم الصبر والسلوان. كما لا يستقيم الحديث ، إلا بعد تقديم تحية ملؤهاالاحترام وتقدير، لكل من ساهم ، ويساهم ، ويبادر ويجتهد ،ويقف في خندق مواجهة تداعيات هذه الجائحة، معرضا نفسه وسلامتهللخطر بل الموت حماية للوطنوالمواطنين، وأخص بالذكر الأطر الصحية ،والطبية بكل تشكيلاتها(الذين دخلوا في حجر صحي كامل بعيدا

التكوين عن بُعد في زمن "كورونا" بالـمغرب.. إلى أين؟

رشيد الطاهري على غير عادتها، لقد سارعت الدولة إلى مجموعة من التدابير الوقائية والاحترازية للحد من هذا الفيروس "كورونا" المستجد واحتوائه، وذلك من خلال القيام بإغلاق جميع المنافذ، سواء البحرية منها، الجوية والبرية، في ضربة استباقية قل نظيرها، وهذا بشهادة الدول الغربية التي هي نفسها لم تسلم من وبال هذه الجائحة، التي جعلت أبناء شعوبها يتساقطون كأوراق الخريف، هذا من جهة.. فيما من جهة أخرى، فقد قرر المغرب تعليق الدراسة بجميع المؤسسات التعليمية بقطاعيها العام والخاص، كما قامت وزارة التربية الوطنية

فكري ولد علي …هل يجب علينا تصديق كل ما يقال عن فيروس كورونا المستجد ؟

بقلم : فكري ولد علي شاعت الأكاذيب و الأقاويل بين الصفحات الفيسبوكية لبعض العامة من الناس هذه الأيام و كثر الحديث عن فيروس كورونا المستجد الذي خلق الرعب عند البعض، هناك من يقول أن خطورته تتجاوز خطورة فيروس السيدا المكتسب و هنالك من يذكر أنه شيء بسيط جدا مثل الإنفلونزا العادية أو الزكام . والصحيح أي معلومة بخصوص هذا الموضوع يجب ان تكون موثوقة المصدر من خبراء في هذا المجال . حسب ما قالته منظمة الصحة العالمية و وفقا للبيانات انه 56 ألف مريض، إن أربعة من كل خمسة أشخاص من المصابين تظهر عليهم أعراض

مصير مجعيط السقوط إن لم يكن استعجاليا فحتما عاديا

هشام الفايدة جميع طبقات المجتمع المدني تترقب بحدس كبير مصير قضية الرئيس الغير الشرعي لمجلس جماعة الناظور والذي انتخب في مهزلة قانونية لم يشهد لها مثيل من قبل أقلية المجلس وبتحالفات مصلحية غرضها ذاتي محض، دون احترام متطلبات المواطن الناظوري المتضرر بالدرجة الاولى من هذه المهزلة. وفي الآونة الاخيرة تسربت ملتمسات المفوض الملكي بالمحكمة الادارية بوجدة وهو الأمر الذي يثير أكثر من علامة استفهام حولها، كيف سربت للعموم بوثيقة رسمية وغلق باب المناقشة لم يتم بعد، والذي التمس من خلالها من قاضي المستعجلات

علي كراجي: خلصونا من هذا الإمساك

علي كراجي قد يتبادر الى الاذهان، بأن العنوان يحيل على وصفة طبية او طبيعية لتخليص الأمعاء من الكسل، ولكل الباحثين عن العلاج ما عليهم سوى زيارة اقرب طبيب او عشاب فالدواء من هذا النوع غير موجود البتة في هذه المقالة، وان توفر من منطلق التجارب الشخصية فالبوح به يؤدي الى نتائج وخيمة. إن الإمساك المقصود في هذا الصدد سياسي ابتلت به مدينة الناظور إلى أن أصبحت بفعلة فاعل غير قادرة على التخلص من فضلاتها والالقاء بها في المكان الطبيعي المخصص لها قبل ان تتحول الى قنبلة يعكر انفجارها السلامة البيئية للساكنة

انتخاب رئيس جماعة الناظور بين المصالح الشخصية وتعدد التأويلات القانونية

بقلم الدكتور: المصطفى قريشي أستاذ التعليم العالي بالكلية المتعددة التخصصات الناظور للمرة الثانية على التوالي يتم تأجيل جلسة انتخاب رئيس المجلس الجماعي لمدينة الناظور ونواب الرئيس، نظرا لغياب كل أعضاء المجلس الثلاثة والأربعون دون استثناء، والمنتمون إلى أربعة أحزاب رئيسية، ومن غريب الصدف أنهم اتفقوا واجمعوا على الغياب دون أن يتفقوا على انتخاب الرئيس ومكتبه، لتسير المرحلة القصيرة التي تفصلنا عن الانتخابات الجماعية لسنة 2021، مما أدخل الساكنة خاصة والمدينة عموما في دوامة من الانتظار والترقب

بدر أعراب يكتب: يطلّ رأس العام الجديد أقرع ويمضي إلى حال سبيله داميا

بدر أعراب ما يلبث العامُ الجديد أنْ يطلّ علينا كعادتهِ برأسٍ أقرع لمْ تنبُت فيه بعدُ، ولو خصلةً بيضاء من الشّيب، مُشرئِّباً بعُنقه حذراً ومُتوجّسًا كالمعهُود، وسَط مخاوف من لِقاءِ نفس مصير رُؤوس السنّوات الآفِلة المُنهَكة، حتّى تُسارع كلِمات "التمنِّي" و"التهاني" المناسباتية، إلى إيهامهِ بمُرورٍ سعيدٍ مزيّف فوقَ بساطٍ أحمر على طريق معبّدةٍ، مُعدّة لـه خصيصاً وسَط نثْرِ الوُرود وصدحِ الزغاريد ومنحِ الوُعود المعسُولة. وما يفتأ رَأس العام الأقرع يطلّ فجأةً، حتّى يَمضي توًّا إلى حَال سَبيله رَأساً
1 2 3 4 5 » ... 26