آراء -

فكري ولد علي …هل يجب علينا تصديق كل ما يقال عن فيروس كورونا المستجد ؟

بقلم : فكري ولد علي شاعت الأكاذيب و الأقاويل بين الصفحات الفيسبوكية لبعض العامة من الناس هذه الأيام و كثر الحديث عن فيروس كورونا المستجد الذي خلق الرعب عند البعض، هناك من يقول أن خطورته تتجاوز خطورة فيروس السيدا المكتسب و هنالك من يذكر أنه شيء بسيط جدا مثل الإنفلونزا العادية أو الزكام . والصحيح أي معلومة بخصوص هذا الموضوع يجب ان تكون موثوقة المصدر من خبراء في هذا المجال . حسب ما قالته منظمة الصحة العالمية و وفقا للبيانات انه 56 ألف مريض، إن أربعة من كل خمسة أشخاص من المصابين تظهر عليهم أعراض

مصير مجعيط السقوط إن لم يكن استعجاليا فحتما عاديا

هشام الفايدة جميع طبقات المجتمع المدني تترقب بحدس كبير مصير قضية الرئيس الغير الشرعي لمجلس جماعة الناظور والذي انتخب في مهزلة قانونية لم يشهد لها مثيل من قبل أقلية المجلس وبتحالفات مصلحية غرضها ذاتي محض، دون احترام متطلبات المواطن الناظوري المتضرر بالدرجة الاولى من هذه المهزلة. وفي الآونة الاخيرة تسربت ملتمسات المفوض الملكي بالمحكمة الادارية بوجدة وهو الأمر الذي يثير أكثر من علامة استفهام حولها، كيف سربت للعموم بوثيقة رسمية وغلق باب المناقشة لم يتم بعد، والذي التمس من خلالها من قاضي المستعجلات

علي كراجي: خلصونا من هذا الإمساك

علي كراجي قد يتبادر الى الاذهان، بأن العنوان يحيل على وصفة طبية او طبيعية لتخليص الأمعاء من الكسل، ولكل الباحثين عن العلاج ما عليهم سوى زيارة اقرب طبيب او عشاب فالدواء من هذا النوع غير موجود البتة في هذه المقالة، وان توفر من منطلق التجارب الشخصية فالبوح به يؤدي الى نتائج وخيمة. إن الإمساك المقصود في هذا الصدد سياسي ابتلت به مدينة الناظور إلى أن أصبحت بفعلة فاعل غير قادرة على التخلص من فضلاتها والالقاء بها في المكان الطبيعي المخصص لها قبل ان تتحول الى قنبلة يعكر انفجارها السلامة البيئية للساكنة

انتخاب رئيس جماعة الناظور بين المصالح الشخصية وتعدد التأويلات القانونية

بقلم الدكتور: المصطفى قريشي أستاذ التعليم العالي بالكلية المتعددة التخصصات الناظور للمرة الثانية على التوالي يتم تأجيل جلسة انتخاب رئيس المجلس الجماعي لمدينة الناظور ونواب الرئيس، نظرا لغياب كل أعضاء المجلس الثلاثة والأربعون دون استثناء، والمنتمون إلى أربعة أحزاب رئيسية، ومن غريب الصدف أنهم اتفقوا واجمعوا على الغياب دون أن يتفقوا على انتخاب الرئيس ومكتبه، لتسير المرحلة القصيرة التي تفصلنا عن الانتخابات الجماعية لسنة 2021، مما أدخل الساكنة خاصة والمدينة عموما في دوامة من الانتظار والترقب

بدر أعراب يكتب: يطلّ رأس العام الجديد أقرع ويمضي إلى حال سبيله داميا

بدر أعراب ما يلبث العامُ الجديد أنْ يطلّ علينا كعادتهِ برأسٍ أقرع لمْ تنبُت فيه بعدُ، ولو خصلةً بيضاء من الشّيب، مُشرئِّباً بعُنقه حذراً ومُتوجّسًا كالمعهُود، وسَط مخاوف من لِقاءِ نفس مصير رُؤوس السنّوات الآفِلة المُنهَكة، حتّى تُسارع كلِمات "التمنِّي" و"التهاني" المناسباتية، إلى إيهامهِ بمُرورٍ سعيدٍ مزيّف فوقَ بساطٍ أحمر على طريق معبّدةٍ، مُعدّة لـه خصيصاً وسَط نثْرِ الوُرود وصدحِ الزغاريد ومنحِ الوُعود المعسُولة. وما يفتأ رَأس العام الأقرع يطلّ فجأةً، حتّى يَمضي توًّا إلى حَال سَبيله رَأساً

الناظوري فليل: أية حلول قانونية لتقاعس الحكومة عن إصدار المراسيم المتعلقة بتعويضات رجال القضاء

ذ. محمد فليل: عضو نادي قضاة المغرب يسود نقاش كبير في صفوف قضاة المملكة حول التعويضات عن المهام التي يقومون بها، والتماطل في تنزيل المرسوم المتعلق بالتعويضات على المهام الإضافية التي يقوم بها القضاة؛ وتتجلى هذه التعويضات في ما هو منصوص عليه في المواد 26 و27 و28و29 من القانون التنظيمي رقم 106.13 المتعلق بالنظام الاساسي للقضاة الصادر بمقتضى الظهير شريف رقم 1.11161 صادر في 41 من جمادى الآخرة 1437 (24/3/2016) وهي كالتالي : المادة 26: "يتقاضى القضاة أجرة تتضمن المرتب والتعويضات العائلية والتعويضات

رمسيس بولعيون يكتب.. نطالب بإلحاق "الناظور" بـ"وجدة" كمقاطعة هامشية وهنيو السوق

رمسيس بولعيون كم هي جميلة "الناظور" عند المسؤولين الحكوميين ببلادنا الذين لا يتوانون عن نفخ رؤوسنا بكونها "بوابة أوروبا"، وكذلك هي جميلة عندما يؤكدون في خطاباتهم أنها ستصبح قطبا اقتصاديا قويا بعد انطلاق مشروع ميناء الناظور غرب المتوسط، وبكونها قاطرة التنمية بشرق المغرب، وجميلة كذلك عندما يزورون الحاضرة في مهمات رسمية وغير رسمية وتقدم لهم أطباق فواكه البحر الطرية، وأجمل أكثر فأكثر في عيونهم عندما تزداد وتيرة تحويلات العملة الصعبة للجالية المقيمة بالخارج من أصول ناظورية، وعندما تكون الودائع

بعد زوبعة من الجدل.. "فافي" يخرج عن صمته ويكتب عن فيلم "خميس84" الذي جسد أحد أدواره

رفيق برجال (فافي) بعدما كثر الحديث عن فيلم "خميس 84"، وبعد كل ما أعقب عرضه من قراءات و نقاشات تجمع بين الإشادة تارة وبين الانتقاد تارة أخرى، وباعتباري أيضا واحدا من الممثلين اللذين شاركوا في هذا العمل، فإني أرى من الواجب أن أقول كلمتي بعد استيعابي واطلاعي على عديد الآراء المصفقة والرافضة لهذا المنتوج محاولا وضع صورة شاملة قد ترضي الجميع أو على الأقل قد تحيط بكل جوانب الموضوع: المنتقدون...: يرى معارضو الفيلم أن عنوانه "خميس84" يفرض على منتجه ومخرجه أن يستحضر الأحداث الأليمة التي عاشها الناظور

الناظور أو هذا الظلام الحالك الذي نعيشه ، والذي سنضطر جميعاً للمشاركة بدفع ثمنه الباهظ.

محمد بوتخريط . هولندا إليكم أعود على مركب الخجل، أعود الى أسرار المدينة ، بعد فراق لم يكن بدٌّ منه، حُمِلتُ إليه وأنا لا أحب لا مفارقتكم ولا مفارقة أسرار المدينة لحظة. المدينة.. الحضن الناعم الذي يطيب فيه السكون، والنافذة التي أطل منها عليكم ، عدت وأملي أن أجد عبرها متعة الروح، وغذاء القلب، لكني لم أجد غير غموم الواقع الممضِّ. لن أحدّثكم اليوم كما كنتُ أفعل سابقاً، سأحدثكم هذهِ المرة بطريقة مختلفة بعض الشيء، لن اخبركَم بأن ما يقع في المدينة مؤلم، بل هو نازف حَد التبلد ، لن أخبركَم بأني الان

بوصوف يكتب: انتخابات إسبانيا بعثرت أوراق اليسار وقلبت ترتيب أحزاب اليمين

عبد الله بوصوف لازال التشويق هو الطابع الغالب على المشهد السياسي بإسبانيا لـدرجة يصعب معها تصديق مجريات الأحداث ومواكبة وثيرة تسارعها، وهو ما بـرر المتابعة الإعلامية الكبيرة على المستوى العالمي لتشريعيات يوم 10 نوفمبر 2019 باسبانيا، في نسختها الرابعة وداخل أربعة سنوات (منذ دجنبر 2015 ) في مشهد استثنائي في أوروربا… لــقـد دُعـي 37 مليون ناخب إسباني إلى انتخابات مبكرة لإعادة تشكيل الخريطة السياسية، تُــولـد من رحمها حكومة وطنية طــال انتظـارهـا.. واتفــق اغلب المحللين على أن تشريعيات يوم الأحد

الدكتور نبيل بوحميدي يكتب.. الوسائل البديلة للعمل السياسي قول مقتضب على ضوء كلمات الملك

د/ نبيل محمد بوحميدي بات بعد عدة خطابات ملكية من المؤكد أن المملكة تدخل مرحلة جديدة ذات طبيعة خاصة، ولاشك انه بالإمكان إلى حد ما تقديم قراءة تقييمية لآثار تجربة ما بعد دستور 2011، وهي تجربة على كل حالها أحدثت حركية في النسق الرتيب للمجال السياسي بالمغرب؛ ومن أهم الممارسات التي نوقشت أثناء هذه الحركية تلك الصور السلبية للمشاركة السياسية، "ويبقى مصطلح السلبية المستعمل للتعبير عن هذه المشاركة، أمرا نسبيا مادام هناك من هو مقتنع بأنه ليس موقفا سلبيا بل هو موقف يصنف في خانة التفاعل مع المجال السياسي

محمد بوزكو يكتب.. فرصة لإنقاذ المدينة

بقلم: محمد بوزكو والآن وقد فُتح باب المحاسبة عن بعض الاختلالات في التسيير والتدبير بالجماعة الحضرية للناظور... الآن وقد انكشفت عورة المسيرين وأُميط اللثام عن جزء من الفوضى وخرق القانون... الآن وقد أضحت دهاليز قصر البلدية تعيش حالة من التوجس والترقب... لا للتشفي في أي كان... لكن المدينة محتاجة لمن يلتفت اليها... السكان يستحقون مدينة أفضل... محتاجون لممثلين يفكرون في مصلحتهم... يشتغلون بتفان وبإخلاص... يوثرون على أنفسهم ولو كانت بهم خصاصة... زمن النهب قد ولّى... حان الوقت لوضع الحد للأنانية

جمال غازي يكتب.. هل تعلمنا من اللعبة

جمال الغازي اللعبة الديموقراطية هي مهارة وذكاء واتقان يحسن فيها اللاعب التسديد والتصويب حيث من المفروض على المشارك فيها إن يبرهن في الساحة او في الميدان فعاليته و قدراته الذاتية او المكتسبة في الاستقطاب والتاطير الجماهيري ، فهي لعبة كسائر اللعب فيها الرابح والخاسر إلا ان هذه اللعبة مخالفة لغيرها قد يكون الخاسر فيها صاحب مشروع سياسي راقي و برنامج اقتصادي علمي عملي هادف له اهداف راقية في الإصلاح والتغيير وقد يملك مواصفات تؤهله ان يكون رجل النموذجي او رجل المناسب إلا أنه في الأخير يخذله الشعب و

وجهة نظر.. جمال الغازي يكتب عن التصويت الإجباري

سأساند التصويت الإجباري بقوة لو كان لدينا حق الشغل إجباريا، حق الصحة إجباريا ،حق التعليم إجباريا قولا وفعلا... ثم بعدها نلمس أن الإنسان له كرامة ولا يخاف ولا يرهب من قول الحقيقة وحقوقه غير مهضومة هناك سنلزم الجميع بإدلاء بصوته. أيها السادة المتحزبين وأصحاب مسؤوليات الحل ليس في إجبارية التصويت وإنما في تغيير تعاملكم مع المواطن وفي سوء التسيير والتدبير بل أزيد القول أن في اعرق الدول الديموقراطية منها ألمانيا لا يوجد من يرغم أحد على التصويت لأنها مسالة قناعة وحرية فردية وحتى الامتناع عن التصويت أو

السوسيولوجي قيس مرزوق الورياشي يكتب.. عن الكوارث.. ومقاومة الكوارث

بقلم: قيس مرزوق الورياشي الكوارث الطبيعية جزء من جدلية الطبيعة. لا تخلو قارة أو منطقة من مظاهرها: زلازل، براكين، إعصارات، فيضانات، جفاف، حرائق... وإذا كان الإنسان البدائي يستسلم لقدره أمام الكوارث الطبيعية، فإن الإنسان الحديث يتميز بمقاومتها عبر البحث عن أسرارها ومعرفة تحركاتها واتخاذ الاحتياطات والتخطيط والتدخل من أجل تفادي آثارها أو التقليل منها. الصورة الأولى المرفقة هي رسم لمنطقة الناظور وضعه الإسبان سنة 1909. أسفل الهضاب والجبال التي نراها في الرسم تقع حالياً مدينة الناظور. ومن المعلوم أن

خالد قدومي يكتب.. الخطابي والمنع الممنهج

بقلم: خالد قدومي لقد كان الشاعر والسياسي السوفيتي _ رسول حمزاتوف_ بليغا في هذه العبارة القريبة إلى الحكمة(من يرمي الماضي بالبندقية،يقذفه المستقبل بالمدفعية) وهذه النبوية تنطبق على كل من لا يحترم تاريخه،أو يحاول الحجر عليه بدوافع واهية تعبر عن طبيعة العقلية المؤسسة لقدسية الجهل والاستبداد،خلافا للأمم المتحضرة التي تحسن قراءة تاريخها،بسلبياته وايجابياته،وتخلد منجزات أبطالها حتى ولو تقادمت وقائع بطولاتهم،أو أصبحت تتعارض،حاليا،مع المبادىء الأساسية لدولهم الحديثة،لأن التاريخ له حرمته التي لا يتطاول

هشام العمريوي يكتب :البطالة و من فوقها الأزبال بين مواجهة الاسباب و تمشيط عواقب الأسباب

بقلم: هشام العمروي تمر سنين و من المحال أن يتغير الحال، الناظور كانت و لازالت مدينة البطالة و الأزبال بٱمتياز. الكل يحمل المسؤولية ل"رئيس البلدية" و غيره من "المسؤوليين". البعض يصفه بضعيف المستوى و عدم توفره حتى على شهادة البكالوريا.. لا أحد يشكك في ضرورة صعود ذوي التكوين العالي و المؤهلات المخلصين لخدمة المدينة.. و ليسوا ما ينقص لكن غالبهم متواجد بالخارج. شخصيا كمهندس و رئيس شركة إستشارات و تشغيل يمر علي مئات المهندسيين و الدكاترة و الاف المغاربة.. أدفع لهم وتدفع عليهم الشركات الأجنبية أعلى

يونس أفطيط يكتب.. من يتحمل مسؤولية النفايات؟ وهل يصلح حوليش رئيسا لبلدية الناظور

يونس أفطيط هناك سؤال كبير يطرح هذه الأيام بالموازاة مع مشكل النفايات التي إنتشرت بالناظور، وهو هل حوليش يصلح ليكون رئيسا لبلدية الناظور. في البداية دعونا نكون منصفين، حتى لا نتحامل على الرجل، ونحمله ما لا يستطيعه؛ مشكل النفايات هو مشكل أزلي في الناظور، عايشته في فترة المرحوم مصطفى أزواغ، ثم عايشته في فترة الرئيس السابق طارق يحيى، لكن الفرق بين المراحل الثلاثة هو منسوب الوعي لدى المواطنين الذي إرتفع بشكل كبير في السنوات الأخيرة لدى الشباب، وصاروا يشكلون قوة ضاغطة بشكل فعلي. أتذكر قبل سنوات

محمد بوزكو يكتب: الناضور مدينة للبيع

بقلم: محمد بوزكو في الناضور كل شيء قابل للبيع... الناضور سوق كبير... هكذا يقولون... وهكذا كان يقول لنا أجدادنا، نحن الذين كنا نسكن القرى، حين كانوا يذهبون للناضور... - انراح انسوق غا الناضور - سنذهب للناضور للتسوق او للتبضّع هكذا كان... وهكذا لا يزال... الاختلاف يكمن فقط في البضاعة موضوع التسوق... من قبل كنا نتسوق الملابس، وبعض المواد اللازمة للحياة... أما الآن فالتسوق اتسع واتسعت رقعته... في الناضور الآن يمكن لك ان تتسوق الأصوات في الانتخابات لتصنع مجلسا حضريا... مثل الذي يستأسد الآن...

الخضر الورياشي يكتب: هل الناظور مدينة مغربية أم مزبلة الوطن؟

بقلم الخضر الورياشي ما معْنى أن يُقْدِمَ بعضُ المسؤولين في مُدُنٍ مغربيَّةٍ على إرسالِ مجموعةٍ من المشردين والحمْقى إلى مدينة الناظور؟ وما معنى أن يسْكُتَ المسؤولون في الناظور عن هذه البعثات اللاإنسانية واللأخلاقية واللاوطنية أيضاً؟ هل يعني هذا أن مسؤولي المدن الأخرى أذكى من مسؤولي الناظور؟ هل يعني أن الناظور ليست مدينةً مغربيَّةً، وإنما هي مزبلةُ الوطنِ؟ هل يعني أن مدينةَ الناظور لا ترقى إلى مستوى المدن الأخرى، أو أنها مغضوبٌ عليها، وينبغي أن تُعاقبَ بحُثالة البشرِ؟ ما معنى هذه الظاهرة؟ ثم ما

عصيد يكتب: ثلاث إشكالات بعد المصادقة على قانون الأمازيغية بدون تعديله

أحمد عصيد المصادقة على القانون التنظيمي لتفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية على علاته، وبدون إدخال التعديلات الجوهرية عليه، وبدون تجويده حتى يرقى إلى مستوى ما ينصّ عليه الدستور، تطرح أمامنا ثلاث إشكالات عويصة: الأولى، هي التجاهل التام للمجتمع المدني وللقوى الديمقراطية الحية التي ما فتئت تنبه الحكومة إلى ثغرات مشاريعها القانونية، وتلعب دور القوة الاقتراحية الإيجابية. الثانية، هي الاستهتار بـ”المقاربة التشاركية” التي ظلت مفهوما صوريا بدون محتوى، كما أنه لا يطابق أي واقع موضوعي. الثالثة، أنها من جانب

خالد قدومي يكتب.. التسيير الذاتي للجهة مدخل أساسي للديمقراطية الريف نموذجا

خالد قدومي ان اي تصور للجهة الحقيقية البعيدة عن الاعتبارات الأمنية (خرافة الإنفصال)لابد أن تأخذ بعين الإعتبار المعطيات الاثنو ثقافية و التاريخية والاقتصادية...كمحدد للمجال الترابي.وفي هذا المضمار يتفق الجميع أن التنمية في شموليتها يتحكم فيها الاستقرار السياسي الذي يشترط بدوره إقرار ديمقراطية حقيقية تسند فيه للشعب حق اختيار ممثليه وتقرير مصيره،وبالتالي فالجهة الحقيقية ضرورة لا تقبل التأجيل.من هنا تأتي أهمية جهة الريف الحقيقية كمشبع للوعي واللاشعور الجماعي أولا،وكضرورة يستلزمها العصر ان كانت حقا

الخضر الورياشي يكتب عن "الحملات الكاذبة" التي تُشنُّ على مظاهر الفوضى وسط الناظور

الخضر التهامي الورياشي وقع بصري، هذا الصباح، على خبرٍ كأنه إعلانٌ، أنَّ سلطات المدينة بادرت إلى شنٍّ حمْلَةٍ على مظاهر الفوضى في المدينة، وأنها خرجت إلى الشوارع والأرصفة بمُعدَّاتها الثقيلة، كي تكْنِسَ أسباب الفوضى، وصور استغلال المِلْك العامِّ...! وهي ليست أول مرة تقومُ بحملة التطهير هذه، فقد قامت قبْلاً، وأجزمُ أنها ستقومُ بها بعْداً؛ لأنها حملاتٌ عابرةٌ.. كاذبةٌ.. خاطفةٌ خطْفاً، غير زاجرَةٍ جزْراً... فما هو إلا نصف نهارٍ، وتعودُ ريمة ـ وأبناءُ ريمة ـ إلى عاداتهم القديمة، وتغرقُ المدينةُ في

توفيق بوعيشي يكتب: قُبلة في العروي وأخرى في فرنسا.. وشيء ثمين سقط من الطائرة

توفيق بوعيشي قبل عدة أسابيع من الآن، سافرت من مطار العروي في اتجاه فرنسا، وصلتُ إلى المطار باكراً، ما أتاح لي أن أشاهد معظم الركّاب الذين سيرتحلون معي على متن نفس الطائرة، وهُم يتوافدون واحداً تلو الآخر للشروع في اِستيفاء إجراءات الرحلة التي تُقام داخل بهو المطار قبل بدءِ عملية الإركاب.. بدأت صالة الانتظار تمتلئ شيئاً فشيئا بالمسافرين من مختلف الأعمار، نساءً، أطفالاً، شباباً وشيباً، يرافقوهم أقرباؤهم للوداع وكذا للمساعدة على حمل الحقائب، وبين كل هذه التفاصيل التي تعتبر عادية جدا لكل مسافر،

جمال غازي يكتب.. الأحزاب السياسية الشعبية ليست دكاكين ولا حوانيت

جمال الغازي الدولة الوطنية الديموقراطية هي دولة تمتلك احزاب سياسية قوية فعالة ،متجدرة في الأوساط الاجتماعية ومندمجة مع نبضاته، ولا يمكن للدولة الحديثة مسايرة تطلعات الشعبية دون تواجد الجمعيات السياسية القوية لها شرايين حية متحركة في المجتمع، فهي صميم الممارسة الفعلية للديموقراطية وتحقيق طموحات مكونات المجتمع ، انها مؤسسات الوساطة الحقيقية التي نفتقدها بسبب هوانها وهجرة مناضليها النزهاء الذين تركوها فسيطر عليها من هو ليس من اهلها واتخذها وسيلة لمآرب اخرى . الدولة الوطنية الديموقراطية هي دولة

محمد بوتخريط يكتب.. هل كنّا كفرة قبل أن يأتو ؟

محمد بوتخريط يدافعون عن التعريب ، تعريب العلوم، ويعلنون عدم تنازلهم عن تعريب التعليم ، وبالمقابل يرسلون ابنائهم للدراسة بمدارس البعثات الخاصة " المُفرنسة" والمعاهد العليا والجامعات الدولية ... بين مدارس ديكارت بالعاصمة وجامعات مونتريا... والمدارس الكاثوليكية بالرباط وجامعات فرنسا..الخ..الخ..الخ.. الكثير منا من جيل الثمانينات لا زال يتذكر "مخطط التعريب الجهنمي" الذي خطَّه الاستقلاليون آنذاك، وها هم ونحن معهم اليوم لا زلنا نحصد كل ما زرعوه من جهل ، وتهور ، وسوء تخطيط ، واستهتار بمستقبل تلاميذ

الخضر الورياشي يكتب: حقيقة جمهورية الريف

بقلم الخضر التهامي الورياشي ما حقيقة جمهورية الريف في تاريخ المغرب الحديث؟ فإنَّ هذا الكيانَ السياسي يُتداولُ في كثيرٍ من الكتابات والأحاديث، ويذكره أشخاصٌ بمشاعر مختلفة، وأفكار متضاربة، وأحكامٍ مسبقةٍ، ومنهم من يوظفه لأغراض غير شريفةٍ. وخيرُ من يكشفُ لنا عن حقيقة هذا الكيان صاحبُ الكيانِ نفْسُه، ونقصد المجاهدَ الكبيرَ، الخالدَ الذِّكرِ، الأميرَ "محمد بن عبد الكريم الخطابي"... ومهما قال الباحثون، أو غيرُ الباحثين، وأفاضوا في أقوالهم، وحرَّروا كتاباتهم، فلا أحد من هؤلاء يذْكُرُ "محمد بن عبد

محمد بوتخريط يكتب.. وجهة نظر غير مرئية في مقال مرئي

محمد بوتخريط.. استوقفني مليا مقال نُشر على إحدى المواقع الالكترونية بالمدينة (سينمائيو الريف: سماسرة الفن السابع يُهربون الأعمال التلفزية والسينمائية خارج الريف ...) وقد استوقفنى عنوانه قبل أن أقرأه ، لا أدري إن كانت هذه هى الحقيقة التى نقولها او نريد أن نقولها ولا نصل فيها إلى حق..أم ان الامر لا يتجاوز احترام رأي يراه صاحبه حقيقة..؟ ينظرون الى الامر وكأنه ظاهرة ، ثقافة القيام بالواجب التي مضهرها الابرز ، الاشتغال داخل المجتمع الذي افرز هذه الثقافة ، فالفنان ابن بيئته وبالتالي يرى هؤلاء ان

الخضر الورياشي يكتب: شاعرُ الحلزون

بقليم الخضر التهامي الورياشي أنا متأكدٌ أنني لو ادَّعَيْتُ أني شاعرٌ، وأخبرتُ أصدقائي الأدباء بذلك، لصدقوني، وقدَّموني في أنشطتهم، ودعوْني إلى الاحتفال معهم باليوم العالمي للشعر... أنا متأكدٌ من هذا... يكفي أن ألفق كلاماً، وأزعُمَ أنه من وحي آلهة الأولمب، أو شياطين عبقر، أو عرائس الجن، أو حتى حوريات البحر أو النهر، ثم أصعدُ إلى المنصَّةِ، وألوح بيديَّ، وأتلو كلاماً غامضاً، أنسبُه إلى الحداثة العالمية أو الهايكو الياباني، فالعالمُ أصبح قرية صغيرةً، والشعر صار مضغةً يسيرةً. لا تصدقوني.. حسناً

مصطفى تلاندين يكتب.. من سماسرة الدين إلى مرتزقة المستشفيات

مصطفى تلاندين لا يخفى عليكم جميعا كما تعلمون أن الأعمال الخيرية وجمع التبرعات تحظى بأهمية قصوى داخل مجتمعاتنا العربية والإسلامية نظرا لما لها من أبعاد إنسانية وأخلاقية ودينية ترتبط في مجملها بمبدأ التضامن الإنساني الواسع، وهو ما يؤدي إلى نشر ثقافة السلام والمحبة والتكافل والتضامن. وعلى العموم فإن جمع التبرعات يكون لعدة أغراض دينية وإنسانية واجتماعية وأخلاقية وثقافية... ولقد مر بنا أحباب الكرام في مقالات سابقة الحديث عن هذا الموضوع الشائق والشائك. ولقد لفتنا إلى هذه الظاهرة التي يمكن أن نصفها
1 2 3 4 5 » ... 25