NadorCity.Com
 


الدرك بزايو يلقي القبض على أكبر رئيس عصابة إجرامية مخصصة في اعتراض سبيل المارة


الدرك بزايو يلقي القبض على أكبر رئيس عصابة إجرامية مخصصة في اعتراض سبيل المارة
هشام قدوري

ألقت مصالح الدرك الملكي بجماعة أولاد استوت بمدينة زايو التابعة لإقليم الناظور، يوم الخميس الماضي 13شتنبر، حوالي الساعة الحادية عشر صباحا القبض على أكبر رئيس عصابة إجرامية متخصصة في مجال السرقة بالعنف واعتراض السبيل تحت التهديد باستعمال الأسلحة البيضاء وبنادق صيد لقطع الطريق على السيارات وسلب ممتلكاتهم وبعضهم حتى السيارات الفاخرة في حين تستعمل الحجارة كأداة لـرشق البعض الآخر ممن يحاولون الفرار. والاتجار في مادة الكوكايين والهروين المعروفة بالبودرة السوداء وترويجها بالجملة لدى المنطقة الشرقية والداخلية وتهريب السجائر بالحدود المغربية الجزائرية واتخاذ حي معمل السكر بمدينة زايو كخزان لهم وتصديرها لدى الدار البيضاء.

وتعود أطوار الملابسات الى أن عملية إيقاف المتهم جاءت بعد أن تزايدت حدة الشكايات على المصالح الأمنية من قبل المواطنين الذي تعرضوا لتجريد سيارتهم واعتراض سبيلهم وسلب ممتلكاتهم، مع إصدار أزيد من 20 مذكرة بحث وطنية في حق رئيس العصابة الخطيرة المذكور أعلاه، المسمى "م . إ" والملقب بـ "البوهالي".

وأوضحت المصادر ذاتها أن العقل المدبر للعصابة تو توقيفه بمنزله الأصلي المتواجد بدوار العباد جماعة أولاد استوت التابع لنفوذ ترابهم بعد توصل قائد المركز بمعلومة تفيد بأنه في زيارة لعائلته، لتبادر عناصر الدرك الملكي بزايو بتطويق منزله، بخطة محكمة وجيدة كي لا يسببوا الرعب في أوساط الساكنة التي "تهاب" هذا المجرم الصادر في حقه مذكرات بحث عديدة. الجاني حاول الفرار والإفلات من قبضة الضابطة القضائية للهروب عبر الحقول تاركا بعين المكان سيارتين مجهولتا الهوية حاملة لوحة أرقام خارجية إحداها فخمة من نوع "مرسيديس 220 كلاس" والثانية من نوع "رونو 12" اللتان كانتا تحت تصرف واستعمال هذا الأخير في الجرائم المذكورة سابقا، وبعد مداهمته تمكنت العناصر الأمنية من القبض عليه واقتياده الى مركز الدرك بزايو قصد التحقيق معه وحجز السيارتين في انتظار أن تكلل العملية بحجز مزيد من السيارات والأسلحة البيضاء وبندقيات الصيد وربما حتى الرشاشة منها والتي كان أفراد العصابة يستعملونها ويرهبون بها الساكنة والمارة على حد سواء، خاصة مستعملي الطريق الساحلي المؤدية الى الحسيمة وقرية أركمان، إضافة أن الجاني سبق وأن تسبب في وفاة شخصين بحادثة سير مع جنحة الفرار والهجوم على مسكن الغير.

وذكرت مصادر صحفية أن المجرم الموقوف، هو الذي كان يترأس باقي أفراد العصابة في عمليات إجرامية تتعلق بالاختطاف والاحتجاز وطلب فدية والسرقة مع اعتراض سبيل المارة واعتداءات على المواطنين وتجريدهم من سيارتهم.
وبعد استكمال التحقيق معه في بعض التهم المنسوبة إليه من قبل مركز الدرك الملكي بزايو ومفوضية الشرطة، تمت أول أمس الأحد إحالتة على أنظار الوكيل العام بمحكمة الاستئناف بالناظور، في انتظار أن تقول العدالة كلمتها في القضية.

وسبق لسرية الدرك الملكي بزايو أن اعتقلت في السنة الفارطة أحد أعضاء رئيس العصابة المذكور أعلاه، المسمى "ع . ب" الملقب بـ "نوكيا" وشريكهم الثاني الذي اعتقل من قبل الدرك الملكي بسلوان المدعو "م . م" والملقب بالنمرود جاؤوا خلال عمليات تمشيطية موسعة قامت بها عناصر الدرك الملكي بمختلف المناطق، وبعد ذلك تمت إحالتهم على الوكيل العام لدى محكمة الاستئناف بالناظور.

وتجدر الإشارة الى أن ذات العصابات المكونة من "جاكوار" و"النمرود" و"البوهالي" و"حليم والد العاقيس"، (هذا الأخير يوجد في حالة فرار)، حولوا حياة المواطنين بمدينة زايو والأقاليم الأخرى الى جحيم لا يطاق، بعد تكرار عملياتهم الإجرامية، التي تتركز أساسا في ممارسة الجرم البري باعتراض سبيل المواطنين على طول مقطع الطريق الساحلية وسلب ممتلكات المارين بعد التنكيل بهم، بالإضافة الى اختطاف النساء والفتيات واغتصابهن وحلق رؤوسهن قبل التوقيع على وجوههن بالسكاكين. وتعتمد العصابة على تاكتيكات تنم عن دراية أفرادها التامة بأصول الحرفة، سواء خلال عمليات القرصنة أو عند اختطاف الفتيات.

وقد سبق لـ "البوهالي" رفقة أفراد عصابته، مهاجمة منزل فلاح بمدينة زايو أواخر سنة 2009، حيث هددوه بالتصفية الجسدية وإضرام النار بمنزله واختطاف أطفاله الستة، ومدججين بالأسلحة البيضاء، بعد أن رفض الفلاح الضحية تسليمهم فدية قدرها 30 مليون سنتيم.

وللإشارة فإن الملقب بـ "ولد العقيس" ينتمي الى أفراد شبكة عصابة متخصصة في ترويج مخدرات الهرويين والكوكايين داخل أحياء مدينة زايو، ولا زال لحد الساعة في حالة فرار، خاصة أن ذات المدينة تحولت الى محطة لتصدير االهرويين والكوكايين بالمنطقة الشرقية وتحولها الى وكر للإجرام وسرقة المحلات التجارية والاغتصاب والقتل العمد..








1.أرسلت من قبل mohamed في 19/09/2012 03:30
walah akhoti had al3isaba ra3bo zaio makayanach li9ad ihdar am3ahom kanat ba3d likaysamiw rashom sahafa ohoma gabasa ma9adroch ikatbo a3lihom khasatan kan ichakmo bolis .walakin ja dawr adyal darak osahafi hicham kaddouri dar alwajib adyalhom kanachakrohom dayman

2.أرسلت من قبل farah holanda في 19/09/2012 09:27
wa bazaf li kaynin man hadok

3.أرسلت من قبل MOHAMED AGADIR في 19/09/2012 14:35
DES CRIMINELS DE CET ESPECE DOIVENT ETRE MIS DANS UNE CAGE ET EXPOSE SUR LA PLACE PUBLIC, ILS VONT FAIRE DE LA PRISON UNE FOIS DEHORS , SERONT PRET A FAIRE PIRE, JE NE PEUX PAS PENSER UN MOMENT COMMENT DES ENERGUES HUMAINES DE CE GENRE S ATTAQUENT A DES FAMILLES, AGRESSER UN PERE, VIOLER SA FILLE OU UNE MERE DEVANT LUI, SE SONT DES PESTES DES MICROBES QUI MERITENT NON PAS LA PRISON MAIS LES TRAVAUX FRCES, CONSTRUIRES LES ROUTES; CREUSER LES TUNELS CELUI DE TICHKA ENTRE ;

4.أرسلت من قبل beautemps في 19/09/2012 17:08
لماذا لا تحمل شكايات المواطنين محمل الجد ؟هناك ضياع لوقت ثمين ولا قدر الله اثناءه قد تزهق أرواح او تقع اعتداءات شنيعة على المشتكي وعائلته.المجرم لا يهمه اي شيء وقت غضبه ومستعد لفعل كل شيء يبعده عن الزج به في السجن.اذن المسؤولية الامنية تقتضي من رجال الامن التدخل في هذه الحالات في اسرع وقت ممكن والله المعين.

5.أرسلت من قبل سعيد المكاوي في 20/09/2012 13:53
اريد ان نوضح لصاحب التعليق الذي اصبح ملاحظا لجريدة المساء ,ويتهم صاحب المقال بأنه منشور ,,هل بإمكان هذا الشخص
ان يحرر مقال مكتوب أمام اصدقائه كي نعرف من هو الكاتب ومن هو النقال ’
ولكن اراد هذا الشخص ان يصبح ملاحضا ولكن لم يضبط حقيقة المقال وكأنه هو صاحب الموقع يعرف كل وقت المقلات التي تتوصل بها الإدارة ,
لهذا أقول له إذهب ان تشتري حتى جريدة الصباح ليكون لهم مخبرا ليصل كل خبيرات ما يقع بمدينة الناظور ولا ينسى أن يقرأ نفس المقال المشور بجريدة المساء وناظور سيتي وجريدة الصباح وجرائد اخرى

6.أرسلت من قبل Hamid في 21/09/2012 02:29
شكرا لصاحب المقال حول المجهودات الذي قام بها












المزيد من الأخبار

الناظور

جريمة قتل مورعة بالناظور.. مقتل شاب على يد صديقه قرب زايو والجاني يسلم نفسه للدرك الملكي

الحالة الوبائية بالناظور.. حالة وفاة وإصابات جديدة مؤكدة بفيروس كورونا خلال 24 ساعة الماضية

إصابة شابة بجروح في حادثة سير بمدخل مدينة العروي

طالبة ناظورية : نريد كفاءات لتسيير المدينة يعطون الأولوية لقطاع الصحة لحفظ أرواح الساكنة

نجيب الزروالي.. لماذا تدخلت الملائكة والسحاب من أجل هذا الرجل

جريمة قتل بشعة تنهي حياة شاب في الثلاثينيات بجماعة أولاد ستوت

المنظمة الديمقراطية للشغل بالناظور تعلن عن افتتاح مقرها الجهوي الجديد