NadorCity.Com
 


الناظور تحت مقصلة الإعدام


الناظور تحت مقصلة الإعدام
محمد زاهد

يتوالى مسلسل إعدام المعالم والمكونات التي تشكل صورة وهوية كل مدينة على حدا، كما أن توالي هذا الإعدام يجعل من هذه المدينة كائنا بدون روح.

والناظور واحدة من هذه المدن التي تعيش هذه الحالة التي أصبحت تعطي وتقدم صورة نمطية وأحادية على مدينتنا.

وعلى قلة العناصر التي تشكل روح هذا الكائن الذي كان من الممكن ألا يكون على ما هو عليه الآن. الكائن الذي لا يحمل من مواصفات المدينة إلا الاسم. مدينة تعطي الانطباع أنها وجدت لأشياء أخرى، غير ما تريده الساكنة والأهالي والغيورون من أن يتوفر في الناظور.

قبل سنوات قليلة أعدمت آخر الفضاءات السينمائية بعد أن هدمت قاعة سينما الريف ولم يتبقى منها إلا الجزء الذي ارتبط بذاكرة ووجدان روادها وسنوات مضت كانت تتوفر فيه المدينة على قاعات سينمائية تحولت إلى بنايات شاهقة أو مساحات أرضية تنتظر موسم إنبات كائنات "ياجورية" قد لا توحي إلا بالجشع الذي يزحف على المدينة.

لكن هل مع إعدام القاعات السينمائية بالناظور أعدم الإبداع السينمائي بالمدينة؟ الإجابة تحملها بالتأكيد مؤشرات "الثورة" السينمائية التي بدأت تظهر بالمنطقة وكذا إنتاج أفلام سينمائية وأيضا تنظيم مهرجانات وأنشطة تحتفي وتعيد شيء من الاعتبار للزمن السينمائي بالناظور.

ولأن السينما في روحها أقرب إلى الرياضة، فما يمكن أن يقال عن الأولى هو نفسه ما يمكن أن يقال عن الثانية. فالناظور مدينة لا تتوفر على ملعب لكرة القدم يليق بها، حتى أن الملعب البلدي الكل أصبح يعرف أنه لا يصلح حتى لأن يكون مزرعة لتربية للأبقار.

وعلى قلة الفضاءات الرياضية التي تتوفر عليها مدينة الناظور، مقارنة مثلا بعدد المقاهي والأسواق، تبزغ من حين لآخر بعض المواهب والانجازات كإشارة على أن الفعل الرياضي بالمدينة مازال حيا، لكنها حياة محدودة الأيام ما لم تتوفر لها شروط العيش. إنها شروط الدعم والاهتمام من الجهات المسؤولة على القطاع الرياضي إقليميا وجهويا ووطنيا. الجهات التي من المفروض أن لا تجعل من شباب المدينة يحول الشوارع والأزقة إلى ملاعب رياضية. جهات يجب أن ترعى الرياضة بكل مكوناتها وأنواعها وترعى التظاهرات الرياضية وتوفر فضاءات لذلك، حتى لا يهجر الناس هذا الجانب إلى غير رجعة وعودة وتعدم بذلك هذه الرياضة التي تعطي شيئا من الروح لهذه المدينة. ومن نماذج عدم اهتمام هذه الجهات بالشأن الرياضي، نموذج فريق الفتح الذي لم يعد فاتحا، والهلال الذي يكاد يغيب في كل مرة، واثري الذي لم يعد النجم الذي يضيء سماء الناظور.

وما ذنب الشأن الثقافي والفني؟

لا شيء بمدينة الناظور يحيل على الجانب الثقافي والفني، ما عدا بناية المركب الثقافي ومقر المندوبية الإقليمية لوزارة الثقافة. كان من الممكن أن تكون هذه المدينة قطب ثقافي وفني لو توفرت إمكانيات ووسائل واهتمام أكبر. الناظور مدينة لا تتوفر على قاعة مسرح ولا على معهد موسيقي ولا مهرجان ثقافي وفني قار يستجيب لتطلعات أبناء الإقليم ونخبتها ومثقفيها وإعلامييها وطاقاتها.

ومع ذلك فالمجتمع المدني نشيط والسوق الثقافية تعرف رواجا وحركية وإبداع ثقافي وفني... وهو ما يعبر عن نوع من إعادة الاعتبار لهذه المدينة المكلومة والمعدومة والتي لا يراد لها أن تكون قبلة وفضاء ثقافي وفني بشكل يعطي روحا جديدة لمدينة "النور".

وماذا عن الجانب التاريخي؟؟؟

انه هو الآخر ضحية الإهمال والهدم والإعدام. وآخر فصول هذا المسلسل ما عرفته بعض المآثر التاريخية التي كان بالإمكان أن تتحول إلى معالم تاريخية ناطقة ومعبرة عن فترة تاريخية من حياة هذه المدينة. أما بعض الآثار المتبقية فهي بقيت صامدة وتقاوم هذا الإهمال والخراب الذي تتعرض له وتتحدى النسيان والطمس.

الناظور مدينة المقاومة والمثافقة والموقع المتوسطي والتراث والإبداع الفني لكنها لا تتوفر على متحف تاريخي يحفظ ذاكرتها التاريخية والثقافية، رغم مقولة جبر الضرر الجماعي وحفظ الذاكرة.

أما ما يمكن أن يقال عن الأماكن والمآثر هو نفسه ما ينطبق عن الأعلام. فقط مبادرات تقوم بها فعاليات وجمعيات تكريسا لمبدأ الوفاء للذاكرة والرموز التاريخية، كما هو الحال مع أسماء قاضي قدور، محمد الخضير الحموتي...

هناك أشياء أخرى لا يتسع المجال للحديث عنها بتفصيل. أشياء وفضاءات تغيب عن هذه المدينة عكس المدن الأخرى.

في البدء كان ما كان

الناظور مدينة بعنوان وحيد وبوجه وحيد. الضجيج والغبار والعبور... هل هذا هو قدرها؟

العنوان الوحيد والصورة النمطية وحدها لا تحقق التنمية الاقتصادية والاجتماعية. والتهافت وراء امتلاك الثروة والعقار والعمارات وثقافة الاستهلاك المفرط والمظاهر المادية لا تصنع الإنسان الذي ينبغي أن يبدع وينتج ويعي محيطه وما حوله. الناظور ليست سوقا كبيرا كما قال ذات مرة ذ مرزوق الورياشي.

الناظور مدينة من الممكن أن تكون على أحسن ما هي عليه، لو كان من يتحكم في زمام أمورها هو الآخر أحسن مما هو عليه الآن



1.أرسلت من قبل mohamed koubaa.paris في 31/12/2009 17:13
chokran awmathnagh zahid khalmawdo3a wanita.idhanagh yazman thitawin khwatas ntmasrayin idja nachin natothan khtandinta i3izan nador.omach mohamed zi paris monadil 9a3idi di oujda.wasinagh ma th3a9rad khafi nigh alla.wa ta7iya nidaliya awmathnagh zahid.

2.أرسلت من قبل c est ca la verité في 31/12/2009 18:57
je tire le chapeau Mr. Zahid on ai le 31 decmebre en fin un vrais commentaire sur la ville de Nador qui parle de la culture le reste c etait toujours la violence etc..; j espere que les respensable ellu() pense à ca

3.أرسلت من قبل غيور على الهوية الامازيغية في 31/12/2009 20:11
ازول الاستاد والمناضل والاخ محمد زاهد وتحية خالصة لهدا الغيور على الريف وابناء الريف ومستقبل الريف. فقد استطعت يا اخي ان تسرد لنا المشاكل والتحولات الثقافية والرياضية التي يتم اقبارها ومسحها من على خريطة الناظور.واشكرك لانك اعطيتنا الحلول التي يجب على المسؤولين ان ياخدوا بها .واقول بانك من المناضلين الشرفاء الدي تعرفت عليهم واحببتهم في جامعة وجدة .واتمنى لك التوفيق في نضالك. .واقول بانك قدوة لي واتمنى من كل قلبي ان تكون قدوة لكل شاب بالريف.ومزيدا من النضال من اجل مستقبل زاهر للريف وابناء الريف

4.أرسلت من قبل farouk في 01/01/2010 12:52
اشكرك اخي زاهد على تحسراتنا جميعا التي قمت بسردها . هذه المدينة التي ارادو وادها في مهدها لا لشئ الا ان قالت اني مدينة ريفية ... لكن اقول للجميع ان معالم المدينة حق من حقوقها فعلى ابنائها انتزاعها والجهاد لاجلها...

5.أرسلت من قبل حسن من المانيا في 01/01/2010 13:43
ان الحديث عن مدينة الناظور كمركز اشعاع حضاري وثقافي ونضالي لمنطقة الريف المنكوبة التي رغم التهميش والحصار وسياسة التهجير هو حديث ذو شجون ضارب في عمق تاريخ الانسان الامازيغي الريفي الذي كتب صفحاته الخالدة بالدم ومات واقفا مثل الشجرة مدافعا عن هويته واصالته وتميزه ومتشبثا بحبه الفطري للحرية والذوذ عن كرامته
لكن سخرية القدر كانت له بالمرصاد فقد تكالبت عليه قوى خارجية وداخلية طامعة في ارضه فاصبح قنطرة عبور لاطماع الاخرين وقسموها فيما بينهم مثل الكعكعة ولم ينل منها الطرف المرابض بالجبال لمواصلة المقاومة سوى الخيبة والاقصاء
ان تاريخ منطقة الريف البطولي بحجم المعارك التي خاضتها المقاومة الريفية لم تكن ابدا ترجمة حقيقية لتطلعات وامال الريفيين في بناء وطن حر وديموقراطي يطعمهم من جوع ويؤمنهم من خوف والادهى ان هذا الحلم الذي كاد ان يكون قاب قوسين او ادنى من التحقيق تحول فجاة الى كابوس مزعج ادخل المنطقة برمتها في نفق مظلم دام ديجوره الى حدود كتابة هذه السطور
ولعل احداث انتفاضة الريف لسنتي 1958/59 الموشومة في ذاكرة الريفيين بعام اقبارن كانت في الحقيقة مقبرة جماعية لابطال التحرير الاشاوس الذين تحولوا بين عشية وضحاها من قوة تحررية ضاربة الى مجرد حفنة من الخونة والمرتزقة
ان عملية الرجوع الى استذكار محطات من هذا التاريخ المحاصر بالماساة الانسانية والاجتماعية لمنطقة الريف قد يسهل علينا فهم عواقب هذه الماساة المتمثلة اساسا في سياسة العزل المادي والمعنوي التي نالت من من تاريخ المنطقة التي اصبحت عرضة للتهميش الممنهج سياسيا واقتصاديا وثقافيا وحتى لغويا مع محاولة محو ذاكرة المنطقة وتحويلها ما امكن الى سوبرماركت لا اثر فيه للابداع والخلق
وقد تعاني الاجيال الحالية والقادمة من عبئ هذا الارث التاريخي التي سوف تحمله مكرهة على ظهرها لمدة قد تزيد او تنقص لكن يبقىالامل في عودة الوعي التدريجي للذاكرة الجماعية الريفية والانخراط كليا في كسر اغلال هذا التاريخ الذي اراد له ان يبقى محاصرا بمثابة استجابة حتمية لتاريخ هذا الشعب الذي كلما تلقى الضربات فوق ظهره الا وزادته صلابة وقوة تيمنا بالمثل الشهير الذي يقول:"ان الضربة التي لا تقصم ظهرك تقويه."و للحديث بقية

6.أرسلت من قبل miss_rif في 01/01/2010 16:11
azul ayathma yassma
athqadass swatas i alosstad almohtaram idanagh yassqassan s thazyodi n wawaran isawaran kh thazogi n nador

7.أرسلت من قبل mohtam min alimanya في 02/01/2010 00:19
achkoraka ya akhi hasan min alimanya 3ala kalimatik annabi3a mina al 9alb attahir asadi9 ,odifo ila ma 9oltho inna cha3ba arrif ba9iya mohafid lidinihi mondo 9oron ,wala zala motchabbithon bidinihi walan yarda 3aho badil lihada na9olo lihokkamina inna baya3nakom 3ala atta3a bichart an tahkomo 3alayna bi char3i allah wa sonnati rasoli allah wa tah9i9 al amn walmosawat wal3adl ,famadama 3attaltom kolla hadihi achorot falam yab9a baynana wa baynakom 3ahd fa3odo ila rochdikom 9abla fawati al awan ,litakono antom 3alayna kamasolin wanahno 3alayna bi mohasabatiko kaha9 lana ,fa3alayna nahno arrifiyyin achrafa an nattahid wa nodafi3 3an kolla al maghariba wala nasma3o ila al intihaziyyina minna min jildatina adda3ina ila al hokm addati ,wa ma yakhfonaho wara aho kana a3dam wa akhtr limada yotalibna fa9at bi arrif madomna nahno hom assokkan al asliyyona lilmaghrib .......wa lilmawdo3i ba9iya

8.أرسلت من قبل حنظلة في 03/01/2010 11:57
من يقرا- الناظور مدينة المقاومة والمثافقة والموقع المتوسطي والتراث والإبداع الفني- يظن للوهلة الاولى ان الكاتب يتحدث عن البندقية او بغداد يا اخي الفاضل مدينة الناظور -مع تحفظي على كلمة مدينة افضل دشرة -هي ضحية لسلوكيات ساكينيها المليئة عقولهم بالضجيج والغبار والعبور...
تحياتي عزيزي

9.أرسلت من قبل bilal__ hijja في 03/01/2010 13:59
azul omathnagh zahid . amezwar tqadikh chak atas kh almaqal nach
obinisba i rad ino siwa adach inigh togha nahdaj atas atas cha lmawadi3 di manaya amari nas adisiwar khimkhombar walakin wa zaysan itkamir cha almawdo3 mais adanagh dyawch min yaksi s thosna nas min itwara d al7olol 9a3
ositimagh tiri tfahmam ayi
t9adigh zahid atass o qaghach trajigh almaqalat nach
azul

10.أرسلت من قبل غيور على الهوية الامازيغية في 03/01/2010 21:16
اقول لسيد حنظلة ربما انت جاهل بتاريخ الناظور او انك تتجاهله متعمدا يا اخي المسمي نفسه باسم من عصر الجاهلية في صحراء قريش.ان الناظور انجب البطل الريفي محمد امزيان. كما قدم شهداء 1984 .وانجب الدكتور القاضي قدور.والكاتب الكبير محمد شكري.والعالم احمد الخمليشي.والوزراء المنصوري والموساوي والاستاد الكبير.نجيب الوزاني.والرياضي يوسف المختاري. واوسار وبولحروز والبوجطاوي.كما ان اقتصاد الناظور في المرتبة الثانية في المغرب.وان مدينة الناظور كانت من المدن الاولى في المغرب التي كانت تتوفر على سكة الحديد.والحمد لله اصبحنا نتوفر على مطار دولي وميناء كبير وسكة الحديد وفي القريب العاجل سيتم تشيد ميناء كبير في بطيوة.وانجاز مشاريع سياحية كبيرة.والحمد لله ملي عندنا البحر والجبال والفلاحة.سير سول مرجان شحال دخل ديال لفلوس فنهار الاول غلدي تموت الحنظلة بلفقصة على بلادك الصحراء الي ماباعت فيها مرجان حتى 500د بقا غير الدبان كيدور عليهم.هاهاهاهاه.اوا السي حنظلة الا ماعجباتكش الناظور سير قلب على الكار الي جابك وارجاع فيه لبلادك الصحراء والثمن ديال التدكرة على حساب خوك الناظوريالي كانوا من الاوائل الي شفتي عندهم الخير والسيارات الاخير موديل الي ماعمرك شفتيها فبلادك اوا متع عينيك احمد الله .شلب كيلبس السبرديلة ديال 1200درهم المماندا ديال كوميسير فبلادك اوا انقولك بلا ماترد على على التعليق ديالي حيت خوك غادي مسافر الاوروبا ندير دةرة ونستمتع مع راسي وانت يا حنظالة احمد الله مالي شفتي فرانسا الصغيرة الي سميتوها انتما الغرباء عن المدينة مالي دقتي فيها لفلوس.بغيت انسولك واش قبل ماتجي الناظور سمعتي على الافوكا والبانان والتفاح ديال كندا كليتي بيستاج ولا كيوي ولا كاكا اقسم بالله ما شفتي هادشي غير فناظور امحال ماكليتيه غير الا صدق عليك سمنه شي ريفي هاهاهاهاهاهاهااه القافلة تسير والكلاب تنبح
المرجوا النشر..

11.أرسلت من قبل masin في 05/01/2010 12:48
azul je ne peux pas laisserpassere cette occasion pr remercier notre grand militant ds la region du rif
et je le souhaihte meilleurs voeux de bonheur et longue vie .
tanimirt

12.أرسلت من قبل a@a.com في 06/01/2010 10:48
شكرا الاستاذ الكبير زاهد مقال في المستوى












المزيد من الأخبار

الناظور

حجز سيارة مرقمة بفرنسا على متنها هذه المواد المحظورة بمعبر بني أنصار

متابعة موظف بجماعة إعزانن في حالة سراح بتهمة تزوير تصميم هندسي

السلطات تصادر عربات مجرورة وتُجلي شوارع الناظور من محتلي الأملاك العامة

في مسيرة ليلية عارمة وغاضبة.. ساكنة أركمان تحتج للمطالبة بتوفير الإنارة العمومية بعد قطعها لشهور

بعد كثرة الشائعات.. شاهدوا لحظة عودة الريفي زياش لتداريب "أجاكس" الهولندي

علماء يحذرون من انفجار بركان في البحر قد يغرق إسبانيا ويصل المغرب

بالصور.. إصطدام بين حافلة للنقل الحضري وسيارة نفعية يتسبب في إرتباك في حركة المرور وسط الناظور