NadorCity.Com
 


20 ألف كاميرا في الشوارع المغربية لمحاربة الجريمة


20 ألف كاميرا في الشوارع المغربية لمحاربة الجريمة
ناظور سيتي:

تعتكف الإدارة العامة للأمن الوطني على إعداد خطة أمنية لمحاربة الجريمة، تقتضي تثبيت 20 ألف كاميرا في أهم الشوارع المغربية وعند تقاطعات المدن المغربية الكبرى، وفي محيط المؤسسات العمومية والوزارات وغيرها.

وحسب جريدة "الأحداث المغربية" التي أوردت الخبر فإن الخطة الجديدة ستدخل حيز التطبيق مع بداية الصيف المقبل. وقالت الجريدة إن الارتفاع المسجل في أعداد الجريمة، وتزايد الاعتداءات على المواطنين من عصابات السرقة التي أضحت تمارس نشاطها في واضحة النهار، حركا مصالح وزارة الداخلية التي شرعت في التهييء لخارطة طريق لإعادة الأمن للشارع العام. وذكرت أن هذه الكاميرات تضاف إلى أخرى سبق تثبيتها في أهم المدن المغربية.

وكانت عدة دول قد لجأت إلى نفس الخطة، إلا أن زرع كاميرات في الشارع العام كان دائما مثار جدل بين الشرطة والمشرعين في تلك الدول، ويبدوا أن خطة الشرطة المغربية، في حالة صحة وجودها، لم تثر أي انتباه لدى المشرعين أو الهيئات الحقوقية، بما أن الكاميرات قد تستعمل لأشياء أخرى غير مراقبة الجريمة تمس بالحياة الشخصية لمستعملي الشارع العام.




1.أرسلت من قبل ابن أشعابي (أميس نشعبث)ا في 12/04/2012 08:13
السلام عليكم ،
القضاء على الجرائم والمجرمين لا يكون أبدا بالكامرات ، بل يكون بالتوعية من على المنابر أولا بقال الله قال رسوله ، واقامة الحدود الشرعية الأسلامية فيه ثانيا مع التعزير الشديد ، والا فكيف بمن لا يستشعر بنظر الله اليه ولا يخشاه سيخاف لك بتصوير الكاميرات ؟؟ هيهات هيهات ، اللص أصبح زبونا وصديقا حميما للسجون وهل يخاف الأنسان حبيبه ؟؟ في نظري الكامرات ليست حلا ، بل لبد بالسوت (أكرافاش ) وجلد ضهور الباغين ان كانت لهم جلود أصلا فقد ماتت بالمخذرا ت وكل أنواع المسكرات فلا شيىء يؤلمهم ولاشىء يخوفهم ، فالحل كما قلت آنفا كلام الله الذي لو أنزل على جبل لرأيته خاشعا متصدعا بخشية الله ، هل قلب هذا المجرم أشد من الجبل وأقوى ؟ قال الصحابي الجليل جبير بن مطعم حين سمع النبي صلى الله عليه وسلم يقرأ من سورة الطور ، كاد قلبي أن يطير فأسلم رضي الله عنه بسببها ، هؤلاء المجرمين المساكين محتاجون بل متعطشون الى المجلس العلمي الذي يجب أن يؤدي دوره كما يجب ، والا سنبقى ندور في حلقة لا نهاية لها مع تبذير الكثير من الأموال بدون أي جدوى ، فالله المستعان والسلام .

2.أرسلت من قبل Wal nador osafi walah في 12/04/2012 09:29
Bada chi wahda wakha brat ta3ti namra al chiwahad radi tchadha camira hhhhhhhh

3.أرسلت من قبل farah holanda في 12/04/2012 10:00
hhh hadok camerat ila kamlo simana tamak ajiw ..... kifach nas walat kata9tal bkol sohola ocamera za3ma may9adoch 3liha ofanihaya 3ad lcamerat li daro fachawari3 wahad mazyana zwina

4.أرسلت من قبل wayaw_afnigh@live.fr في 12/04/2012 12:39
اليس من الطريف ان نتمنا انخفاض وتيرة الجريمة في بلد اغلبية سكانه كما هو واضح للعيان انها تعيش تحت عتبة الفقر و الغريب في الامر هو توجه الدولة في خطا ثابثة نحو الخوصصة كما لو اننا نقتدي بالمثل القائل ( اش خاصك العريان قالو لخواتم اسيدي) كيف يمكنكم القضاء على الجريمة ولا زال هناك من يسكن بدورات مياه (w.c)كيف يمكن القضاء على الجريمة في بلد اصبح فيها من يجب ان يحميه(الشرطة_الدرك...)يمتهنون مهنة قطاع الطرق كيف يمكن القضاء على الجريمة في دولة لم تستطع تشغيل حتى حملة شهاداتها وبالاحرى التفكير في خريجي السجون والتي هي تعتبر بحق السبب المباشر في انحرافهم اليس من الجدير بناء مصانع وشركات بدل سياست لكل مدينة سجن اليس من الافيد استغلال هذه التروات من اليد العاملة بدل دفنها في السجون واخيرا هل اغناء اجهزة الامن والمخابرات بالموارد المالية والبشرية الضخمة لمحاربة الجريمة فقط....لا اتوقع.....
جميع الجرائم لها الاسباب من الاشرار ماهو الخراب في الارواح وفي الجسد وفي الاملاك يعني الشر في انفس البشر من يتحكم في البشرية ما يريد يقع في الحيات المجتمع هو الدي يصنع الاجرام ادا كان جميل يصنع الخير و ادا كان سيئ يصنع الشر القتل والدمار
في سورة البقرة : يٰأَيُّهَا الَّذينَ ءامَنوا كُتِبَ عَلَيكُمُ القِصاصُ فِى القَتلَى ۖ
اذن استنتجوا مع تحيات طالب.......فوالله زادت الجرائم لانعدام العقاب . حتى إن أقل ما يُعاقبون به حرث الأراضي وتكسير الحجارة كما في الماضي كي يعلموا أن السجن فيه عداب وليس نعمة

5.أرسلت من قبل nsar-asfar في 13/04/2012 03:15
walah ila kadhko fin had camera wach dayal likhrak stop flach bazaf hadchiy 3AD KHSKOM HADCHIY MAKAIN HATA EUROP KAIN F LONDON SAFI HHHHHHHHHHHHHHHHHHHHHHH AWDI YAL MAGHRBA AKHIR ZAMAN












المزيد من الأخبار

الناظور

تعزية في وفاة أخ الدكتور "عكاشة بن المصطفى" أستاذ القانون العام بكلية الناظور

شجار بين شخصين في حالة سكر بحي لعري نالشيخ ينتهي بالأول في مستعجلات الحسني والثاني بيد الشرطة

خطير.. مجهولون ينصبون على شابين من مراكش ويلقون بهما في الطريق الساحلية بين الناظور والدريوش

"مرعب" بالناظور.. 71 إصابة جديدة بفيروس كورونا بالناظور خلال 24 ساعة الماضية

ربط مشروع ميناء الناظور بالطريق السيار بكلفة 450 مليارا في قانون مالية 2021

أقوضاض: منذ سنتين ونحن ننتظر توفير حافلة واحدة بالعروي.. فوطاط: التأخر راجع إلى انتشار فيروس كورونا

مطاردة هوليودية قرب سواحل الناظور تنتهي بتوقيف زورق محمل بـكمية مهمة من الحشيش