NadorCity.Com
 


محمد السادس يدشن المقطع الأخير من الطريق الرابط بين مدن الشرق والشمال


محمد السادس يدشن المقطع الأخير من الطريق الرابط بين مدن الشرق والشمال
كوود :

دشن الملك محمد السادس يوم أمس المقطع الأخير من المدار الطرقي المتوسطي الرابط بين السعيدية وطنجة على طول 507 كلم. وستتمكن ساكنة الناظور من الوصول الى طنجة عبر الطريق الساحلي لأول مرة منذ بداية إنجاز هذا المشروع قبل سنوات، بعدما تم تقليص مدة السفر بين طنجة والسعيدية بما يقارب ثلاث ساعات، من 11 ساعة سابقا إلى 7 ساعات حاليا.

وانجز مقطع الجبهة- تطوان من الطريق المداري المتوسطي على طول120 كلم بغلاف مالي إجمالي يقدر بمليارين و550 مليون درهم والذي يعد آخر مقطع تنطلق الأشغال به من مشروع الطريق المداري المتوسطي، وهو المشروع الذي ساهم في تمويله البنك الياباني للتعاون الدولي، حيث أنجز على شطرين: الأول يربط بين الجبهة وواد لاو على طول74 كلم بغلاف مالي يقدر بمليار و450 مليون درهم والثاني بين واد لاو على طول46 كلم بكلفة800 مليون درهم، فيما تطلب تكلفة إجمالية قيمتها 7،2 مليار درهم٬ بفعل صعوبة استعمال الطريق القديمة وانقطاعاتها المتتالية٬ لاسيما الطريق الوطنية رقم 2 الرابطة بين تطوان والحسيمة مرورا بشفشاون وما تعرفه عادة من تساقطات مطرية وثلجية كثيفة

ومكن إنجاز الشطر الأول من المشروع، الذي استغرقت الأشغال به40 شهرا، من تقليص مدة التنقل بين تطوان والحسيمة من5 ساعات حاليا إلى3 ساعات ونصف. ويعد هذا المقطع الأكثر تكلفة في المشروع الشامل للمدار المتوسطي الساحلي حيث تبلغ كلفة إنجاز الكيلومتر الواحد به نحو20 مليون درهم أي ما يمثل أربعة أضعاف متوسط تكلفة الكيلومتر الواحد في الطريق الجبلية العادية.

أما الشطر الطرقي الثاني الجبهة- تطوان قبيكون من مقطعين يربط الأول بين الجبهة وواد لاو (74 كلم) فيما يربط الثاني بين واد لاو وتطوان (46 كلم) ورصد له غلافا مالي يتجاوز 800 مليون درهم. وتعبر هذه الطريق ٬التي رصد لانجازها غلاف مالي يبلغ 6 مليارات درهم٬ أقاليم طنجة و تطوان وشفشاون والحسيمة والناظور وبركان وستربط بين أزيد من 200 كلم من الشواطئ والخلجان والمواقع السياحية٬ وخاصة خليج طنجة والقصر الصغير وبونتا ثيريس وريستينكة والمضيق والرأس الأسود ومرتيل وواد لاو وتارغة وبوحمد وجنان النيش والجبهة وكالا إيريس وتازرين وبحار سيدي ادريس وأركمان ورأس كبدانة والسعيدية
.
وستمكن الطريق الساحلية المتوسطية أيضا من تقليص ملموس في زمن الرحلة بين طنجة السعيدية بحوالي ثلاثة ساعات. ومكن المشروع برمته من إحداث مراكز حضرية ساحلية جديدة وتوفير التوازن الاقتصادي للمنطقة لا سيما وأنه يعبر ستة أقاليم هي طنجة وتطوان وشفشاون والحسيمة والناظور وبركان

محمد السادس يدشن المقطع الأخير من الطريق الرابط بين مدن الشرق والشمال

محمد السادس يدشن المقطع الأخير من الطريق الرابط بين مدن الشرق والشمال




1.أرسلت من قبل nadia في 13/08/2012 13:35
chokran jalalat lmalik faltab9a dawman tajan 3ala ro2osina












المزيد من الأخبار

الناظور

أحكيم تسائل وزير الصحة عن مخطط 2025 وتدعو للاهتمام بوضعية القطاع بأقاليم الريف والأطلس

رأس الماء: تفكيك شبكة تنشط في تهجير البشر بحوزتها قاربين و4 محركات وسيارات ومبالغ مالية وأسلحة بيضاء

بعد تشديد الخناق عليهم في الريف.. بارونات المخدرات ينقلون تجارتهم لمدن الداخل

جمعويون يطلقون مبادرة تروم إصلاح مدارس بالعالم القروي بالناظور

مديرية الارصاد تتوقع جوا باردا وممطرا بالريف والجهة الشرقية ابتداء من اليوم

اسبان ومغاربة مقيمون يحتجون على الدعارة بمليلية

الدرك الملكي يداهم منزلاً بتزطوطين ويعتقل 70 مهاجرا سريا كانوا بصدد الانطلاق صوب سواحل الإقليم