دراسة: ذروة "كورونا" بالمغرب نهاية أبريل و800 حالة وفاة متوقعة


دراسة: ذروة "كورونا" بالمغرب نهاية أبريل و800 حالة وفاة متوقعة
ناظورسيتي


توقعت دارسة أجراها موقع "لوديسك" أن يشهد المغرب ذروة انتشار فيروس "كورونا" في نهاية شهر أبريل الجاري، وبداية شهر ماي المقبل.

وأشارت الدراسة أن المغرب سيسجل 800 حالة وفاة في هذه الفترة.

وأوضحت الدراسة أن المغرب لو تأخر بقرار الحجر الصحي وإغلاق حدوده البرية والبحرية والجوية، كان سيسجل 6000 حالة وفاة بفيروس “كورونا” في نهاية شهر أبريل.

وأكدت الدراسة أن المغرب مقبل على أيام صعبة في نهاية أبريل وبداية ماي، حيث من المرتقب أن تسجل ما بين 30 و 40 حالة وفاة يوميا في هذه الفترة.

وتوقعت الدراسة أن يسجل المغرب أكثر من 600 حالة مصابة بفيروس “كورونا” محتاجة للإنعاش والعناية المركزة.

وشددت الدراسة على أن المستشفيات المغربية قادرة على استيعاب هذه الأعداد خاصة بعدما تم الرفع من طاقتها الاستيعابية، والرفع من أعداد أسرة الإنعاش إلى 3000 سرير.

الدراسة أعدها لفائدة الموقع كل من “أنيس بلافريج” وهو مهندس متخصص في تحليل البيانات العلمية، وزكريا الزهاري وهو أيضا مهندس متخصص في تحليل البيانات العلمية والرياضية، وذلك بالاعتماد على مقارنات إحصائية ورياضية مع الدول التي شهدت ذروة انتشار الفيروس، مثل الصين وإيطاليا وإسبانيا وفرنسا.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح