جمعيات الاباء بالناظور تستفيد من ورشتين حول التأطير ضد الشغب الرياضي


ناظورسيتي

استكملت جمعية سبور ناظور للاعلام والرياضة والتنمية سلسلة ورشاتها، لفائدة جمعيات امهات واباء واولياء التلاميذ، بتنظيم الورشتين الثالثة والرابعة ، بحيث شكل موضوع دور جمعيات امهات واباء واولياء التلاميذ في التأطير ضد العنف الرياضي، ومناهج التأطير ضد الشغب الر ياضي محور الورشتين .

ويندرج هذا النشاط في اطار مشروع ايام تحسيسية وتكوينية حول سبل محاربة الشغب داخل الملاعب الرياضية تحت شعار "جميعا من اجل ملاعب رياضية بدون عنف" الممول من طرف الاتحاد الاوروبي في اطار برنامج مشاركة مواطنة و المسير من قبل مكتب الامم المتحدة لتدبير خدمات المشاريع .

وقد تولى تأطير الورشة الثالثة الاستاذان جمال باكوري، الاطار الرياضي والباحث في مجال العنف الرياضي، و بنعيسى الصامبا ، المدرب الرياضي والاطار التربوي، في موضوع "دور جمعيات امهات واباء واولياء التلاميذ في التأطير ضد العنف الرياضي" تم خلاله تسليط الضوء على الادوار المفروض ان تضطلع بها تلك الجمعيات باعتبارها صلة الوصل بين المتمدرس والمدرسة، وممثله الاخير سواء إزاء المؤسسات او المجتمع.


وخلص النقاش الى كون جمعيات الاباء لها دور محوري في محاربة العنف، بما لها من تأثير على كافة المتدخلين في العملية التعليمية، وهي المدرسة والاسرة والمتمدرس ومحيطه الاجتماعي والمؤسساتي، وتم التأكيد ايضا على ضرورة تأمين السلاسة اللازمة للتواصل بين المؤسسة التعليمية وجمعيات امهات واباء واولياء التلاميذ حتى تتمكن الاخيرة من القيام بدورها كما يجب، بحيث اعتمد المؤطران اسلوبا بيداغوجيا متميزا في تأطير الورشة يزاوج بين التحسيس والتكوين النظري والتطبيقي باستعمال الاستمارات التفاعلية للاقتراح والتقييم.

اما الورشة الرابعة فتمحورت حول موضوع مناهج التأطير ضد العنف الرياضي، تولى تأطيرها الاستاذان محمد المختاري، فاعل جمعوي و اطار بوزارة التربية الوطنية، وجمال باكوي، اطار رياضي وباحث في مجال العنف الرياضي، وتفضل المؤطران بتمكين ممثلي الجمعيات المشاركة من الادوات البيداغوجية والمنهجية للتأطير الناجح والفعال، سواء ذلك الموجه للمتعلمين او ذلك الخاص بأسرهم ومحيطهم، مع استحضار تجارب بعض الجمعيات في هذا الشأن واهم المعوقات التي تجابه عملها، وخلص الحاضرون الى ضرورة ان تحظى جمعيات امهات واباء واولياء التلاميذ بالمزيد من الاهتمام والتكوين المستمر ومدها بالإمكانات اللوجستية اللازمة لتساهم بشكل اكثر فعالية في محاربة بعض الآفات التي يعاني منها المجتمع خاصة آفة العنف انطلاقا من تفعيل دور المدرسة.

وسيتواصل مشروع ايام تحسيسية وتكوينية حول سبل محاربة الشغب داخل الملاعب الرياضية تحت شعار "جميعا من اجل ملاعب رياضية بدون عنف " بتنظيم ندوتين علميتين عن بعد بالإضافة الى لقاء مفتوح .


163069205_435947634330583_7032412398474260541_n.jpg

162914679_134242678630283_1815811993115800926_n.jpg

162744422_346937210021804_478809725410491886_n.jpg

163297768_938418353634159_1850151741458360081_n.jpg

162888406_259795635792896_8083817142385337758_n.jpg

163343214_2643609702544838_1516773109715333903_n.jpg

162790860_496686184665082_5805227194704447706_n.jpg


162661244_138904204816637_9133220151638838762_n.jpg

163297802_928413111320273_8818757148674031188_n.jpg

162995134_475436973642002_4134279241561147954_n.jpg

163165818_199258688663960_493295851982204823_n.jpg

163175872_233087655182515_5651407581661481359_n.jpg

162906596_450280682880514_2797550878053571823_n.jpg

163427265_733463880867180_4649545153332390274_n.jpg

163521515_1585508701838749_211847846618335925_n.jpg


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح