المدير الجهوي للصحة بجهة الشرق يكشف الوضعية الوبائية لفيروس كورونا بأقاليم الجهة


المدير الجهوي للصحة بجهة الشرق يكشف الوضعية الوبائية لفيروس كورونا بأقاليم الجهة
ناظورسيتي : متابعة

استعرض الدكتور عبد الملك كوالا، المدير الجهوي لوزارة الصحة بجهة الشرق، في تصريح صحفي، أبرز ملامح الحالة الوبائية بأقاليم الجهة، مطالبا بمزيد من التعبئة لمواجهة جائحة فيروس كورونا المستجد.

وأشار المسؤول الجهوي إلى أن الحالة الوبائية بشرق المملكة "لا تدعو إلى القلق"، مؤكدا أن "الوضعية متحكم فيها"، نافيا في المقابل كل ما يروج من إشاعات حول ضعف الطاقة الاستيعابية لمستشفيات الجهة.

وقال كوالا إن المؤسسات الاستشفائية ما زال بإمكانها استقبال المزيد من المصابين، ولو أنه لا يتمنى مزيدا من الإصابات في صفوف المواطنين، مبرزا أن الإستراتيجية الجديدة التي أقرتها وزارة الصحة، والمتمثلة في معالجة أصحاب الأعراض الخفيفة في منازلهم، تساهم في التخفيف من الضغط على المستشفيات، وتسير وفق خطة مدروسة، ويتم تنزيلها بشكل سلس بعد دراسة اجتماعية للمصاب، والتأكد من توفر كل الشروط لمتابعة البروتوكول العلاجي في منزله.

ودعا المدير الجهوي كافة المواطنين إلى اتخاذ مزيد الحيطة والحذر، وعدم التراخي في اعتماد كافة الإجراءات الاحترازية، المتخذة من لدن السلطات، بالإضافة إلى اعتماد الإجراء الجديد والمتمثل في التطبيق الهاتفي "وقايتنا" لمحاربة ووقف انتشار فيروس كورونا المستجد.

يذكر أن الحالة الوبائية بجهة الشرق، عرفت إلى حدود اليوم الأحد 23 غشت الجاري، تسجيل 932 حالة منذ ظهور الوباء، منها 709 حالة تماثلت للشفاء، في المقابل توفيت 20 حالة، ولا زالت 203 تحت العلاج.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح