مروج مخدرات "يختطف" سيدة بالقوة ويغتصبها ببشاعة طوال اليوم والدرك يوقفه


ناظورسيتي -متابعة

شهدت جماعة "حدّ البرادية" في إقليم الفقيه بنصالح وقاسع جريمة مروّعة اقترفها "بزناس" في حق سيدة حلت بدوار "الهلالمة" المجاور، بعدما اعترض سبيلها، مشهرا في وجهها سلاحا أبيض، ليقتادها بالقوة إلى منزل في ضيعة فلاحية في المنطقة، حيث عمل على تجريدها من ملابسها ويداوم على اغتصابها بالعنف وبطرق مقزّزة، ويحتجزها يوما كاملا هناك، معرّضا إياها لأبشع أنواع الاغتصاب.

وأفادت مصادر محلية بأن الألطاف الإلهية شاءت أن تنجو الضحية من قبضة مغتصبها بـ"أعجوبة"، إذ استغلت سكره الطافح وتمكنت من الفرار "عارية" من قبضته. وتابعت المصادر ذاتها أن الضحية ثادفت أحد سكان المنطقة الذي وفّر لها بعض الملابس، لتتوجّه مباشرة إلى مركز الدرك الملكي حيث بلّغت عن وقائع الاختطاف والاحتجاز والاغتصاب التي تعرّضت لها.


وقد استنفرت الواقعة، بحسب المصادر ذاتها، رجال الدرك الملكي في "حد البرادية"، والذين باشروا تحرياتهم التي قادتهم إلى كشف هوية المعتدي، ليتوجهوا فورا إلى الضيعة الفلاحية ويحاصروا المنزل. وتمكنوا من اعتقال المشتبه فيه، الذي حاول مقاومتهم بعنف، قبل أن يتمكنوا من السيطرة عليه. وقد عثروا بحوزته، وفق المصادر نفسها، على ما يناهز كيلوغرامين من مخدر "الشيرا".

وقد اقتاد رجال الدرك "البزناس" الخطير إلى مخفر الدرك وجرى الاستماع إليه في محاضرَ قانونية حول تُهم "الاختطاف والاحتجاز والاغتصاب وحيازة وترويج المخدرات". كما أوقفوا حارس الضيعة وحققوا معه. وقد وُضع المتهم الرئيسي الموقوف، بحسب ما أفادت به المصادر ذاتها، تحت تدابير الحراسة النظرية، في انتظار عرضه، غدا الجمعة، على أنظار الوكيل العام للملك في استئنافية بني ملال.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح