مدرب حسنية الناظور يكشف الوضعية الكارثية لملعب الشبيبة والرياضة ويطالب رئيس المجلس الجماعي بالتدخل


ناظور سيتي - متابعة

كشف مدرب حسنية الناظور، عن الوضعية التي آل إليها ملعب الشبيبة والرياضة، والتي وصفها بـ "الكارثية".

وقال المدرب في تصريح له لـ "ناظور سيتي"، إنه من العار بقاء الملعب في مثل هذه الوضعية إذ يستضيف مباريات من حجم كبير، مشيرا إلى أنه يفتقد لأبسط الضروريات.

وعبر ذات المتحدث، عن خيبة أمله الكبيرة بسبب هذه الوضعية المزرية، مبرزا في السياق ذاته أن الملعب يفتقر إلى الماء والكهرباء، وانعدام الكراسي، مما يحول معه تقديم عرض يليق بالجمهور الباحث عن المتعة.

ووجه نداء إلى رئيس المجلس الجماعي للناظور، بالتدخل العاجل لاصلاح الملعب السالف ذكره، كون العديد من الأندية التي تجري مباريات فوق أرضيته تلتجئ إلى ملاعب القرب بالكورنيش.

ويشار إلى أن مجموعة من أندية كرة القدم في الناظور، أبرزها "هلال الناظور" و"اتحاد شباب الكندي" و"حسنية الناظور"، خاضت صباح اليوم، اعتصاما انذارايا احتجاجا على تقليص المنحة المخصصة لها.



تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح