شاهدوا.. هكذا تتم عملية إتلاف محجوزات الفراشة والباعة المتجولين في الناظور


ناظورسيتي - محمد العبوسي

قامت السلطات العمومية، يومه الثلاثاء 24 نونبر الجاري، بعملية إتلاف كمية مهمة من محجوزات الفراشة والباعة المتجولين بمختلف أنواعها، وكذا السلع المحجوزة من طرف السلطات خلال حملات تحرير الملك العام التي تشهدها الناظور بانتظام

ومرت العملية ،وسط ظروف عادية، حيث جرت عملية إتلاف البضائع والسلع المحجوزة بمحجز البلدية في كورنيش الناظور، تحت إشراف قائد المقاطعة التابعة لناظور ورئيس الشرطة الادارية، وعناصر من الأمن الوطني والقوات المساعدة وأعوان القائد


وشملت عملية إحراق هذه الكمية المهمة من المحجوزات، المتلاشيات والبضائع القديمة والمتهالكة أساسا، بينما يتم إعادة المحجوزات الأخرى، الجديدة والصالحة للتسويق، لأصحابها بعد أداء الغرامة لدى مصالح الشرطة الادارية



وفي آخر خرجاتها، قامت السلطات المحلية والأمنية بمدينة الناظور، بقيادة قائد المقاطعة الحضرية الأولى، عشية اليوم الثلاثاء 24 نونبر الجاري، بشن حملة لتفريق وتشتيت سوق عشوائي لـ "الفراشة" أقيم دون احترام لإجراءات التباعد الإجتماعي، داخل ساحة مسجد الحاج مصطفى وبمحيط بنك المغرب، وسط الناظور، بالإضافة لسوق للمتلاشيات بالقرب من سوق أولاد ميمون.

وقد قامت السلطات المحلية التي كانت معززة بعناصر من الأمن الوطني والقوات المساعدة والشرطة الإدارية وأعوان السلطة، بإخلاء ساحة مسجد الحاج المصطفى وبنك المغرب، وتعزيز التواجد الأمني بهما لمنع استغلال المكان من طرف الباعة الجائلين، بهدف مكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد وسط التجمعات، مع مصادرة سلع وبضائع وعربات عدد منهم.






























































تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح