حوليش يسائل وزير الداخلية حول إغلاق السوق الأسبوعي في أزغنغان


ناظورسيتي -متابعة

وجّه البرلماني سليمان حوليش عن فريق الأصالة والمعاصرة في مجلس النواب سؤالا كتابيا بخصوص إغلاق السوق الأسبوعي في مدينة أزغنغان بإقليم الناظور.

وجاء في السؤال الكتابي لحوليش أن إغلاق السوق الأسبوعي في أزغنغان، الذي يعود تاريخه إلى أزيد من 50 سنة، في الوقت الذي سمحت السّلطات العمومية بفتح الأسواق الأسبوعية في "المنطقة 1" قوبل باستنكار سكان المدينة، إذ يساهم السوق المعني في تحريك عجلة الاقتصاد من خلال المحلات التجارية وما ارتبط بها من مهن وخدمات، كالنقل. ويشكّل هذا السوق الأسبوعي أيضا موردا مهمّا للعديد من الأسر، خصوصا يومي الاثنين والخميس حيث يُعقد السوق.

وساءل الفريق النيابي للبام عبد الوافي لفتيت، وزير الداخلية، حول الإجراءات والتدابير العاجلة لفتح السوق الأسبوعي المغلق في أزغنغان في احترام للإجراءات الاحترازية لمنع تفشّي فيروس كورونا المستجدّ.







تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح