الخمر يقتل 6 أشخاص بوجدة والحصيلة مرشحة للإرتفاع


الخمر يقتل 6 أشخاص بوجدة والحصيلة مرشحة للإرتفاع
ناظورسيتي: متابعة

تمكنت عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة وجدة، زوال اليوم السبت، من توقيف شخص يبلغ من العمر 31 سنة، من ذوي السوابق القضائية في السرقة وبيع المشروبات الكحولية بدون رخصة، وذلك للاشتباه في تورطه في بيع مواد مضرة بالصحة العامة والتسبب في وفاة مستهلكيها.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أن مصالح الشرطة بمدينة وجدة كانت قد فتحت بحثا قضائيا على خلفية تسجيل وفاة ستة مدمنين على الكحول وإصابة شخصين آخرين بتسمم جراء تناولهم لمادة كحول الحريق، والتي يشتبه في أنهم قاموا باقتنائها من لدن المشتبه فيه بأحد أحياء المدينة.

وأشار المصدر ذاته إلى أن الأبحاث والتحريات التي باشرتها الشرطة القضائية قد أسفرت عن تحديد هوية المشتبه فيه المتورط في هذه القضية، وتوقيفه بعد مرور وقت وجيز من تسجيل حالات التسمم وحدوث الوفيات في أوساط المستهلكين.

وقد تم، حسب البلاغ، الاحتفاظ بالمشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات وخلفيات هذه القضية، وتحديد العلاقة بين الوفيات المسجلة والمواد الكحولية المتناولة، فيما لازالت الأبحاث والتحريات جارية بغرض توقيف باقي المتورطين المفترضين في ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية.


وجدير بالذكر أن مصادر مطلعة، أكدت أن مدينة وجدة عاشت ليلة مرعبة مساء يوم أمس الجمعة 10 يوليوز الجاري، وذلك إثر مصرع 06 أشخاص على الأقل بعد شربهم لمشروب كحولي فاسد.

وأكدت ذات المصادر، أن حصيلة هذه الفاجعة التي وقعت على مستوى حي المير بالمدخل الغربي لعاصمة الشرق، مرشحة للإرتفاع، بعدما توفي في الحين 6 أشخاص وتم نقل أربعة أخرون في حالة حرجة إلى مستعجلات لتلقي العلاجات.

واضافت المصادر نفسها، أن المصالح الأمنية استنفرت أجهزتها، حيث تم فتح تحقيق حول ظروف وملابسات هذه الواقعة، في انتظار ما ستسفر عنه نتائج التشريح الطبي للضحايا الذين تم نقلهم بأمر من النيابة العامة إلى مستودع الأموات قصد التشريح الطبي.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح