إغلاق دار الشباب في وجه ذوي الاحتياجات الخاصة بالعروي يجر وزير الشباب والرياضة للمساءلة


ناظورسيتي

وجهت البرلمانية ونائبة رئيس مجلس جماعة الناظور، ليلى أحكيم، سؤلا كتابيا لوزير الثقافة والشباب والرياضة، حول إغلاق دار الشباب في وجه ذوي الاحتياجات الخاصة بمدينة العروي..

وأشارت أحكيم خلال ذات السؤال الموجه لذات المسؤول الحكومي، أن إغلاق دار الشباب في وجه عدد من ذوي الاحتياجات الخاصة بمدينة العروي أثار استنكارا واسعا لدى المواطنين، حيث عمدت إدارة دار الشباب إلى إغلاق أبوابها في وجه مجموعة من ذوي الاحتياجات الخاصة دون سبب وجيه، وهو الأمر الذي تكرر في أكثر من مناسبة تضيف أحكيم.

وطالبت البرلمانية عن حزب الحركة الشعبية ليلى أحكيم وزير الثقافة والشباب والرياضة بالكشف عن أسباب إغلاق دار الشباب في وجه ذوي الاحتياجات الخاصة بالعروي.




تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح