NadorCity.Com
 


30 ألف طفل مغربي يعيشون في الشارع


30 ألف طفل مغربي يعيشون في الشارع
ناظورسيتي / العربية.نت


كشف الباحث الاجتماعي المغربي شكيب جسوس في دراسة أشرف عليها حول "ظاهرة أطفال الشوارع في المغرب" عن وجود ما يزيد على 30 ألف طفل وطفلة يعيشون بشوارع المغرب دون مأوى يضمهم، مشيراً إلى أن حوالي 1000 طفل من هؤلاء يتواجد بمدينة الدار البيضاء وحدها.

وأكد جسوس أن ظاهرة أطفال الشوارع والأمهات العازبات يعززها تواجد طفلات يعشن بالشارع وسط رياح الاعتداءات الجنسية المتكررة التي يتعرضن لها، مشيراً ضمن إحصاءاته إلى ارتفاع عدد الأطفال الذكور عن الإناث بالشوارع وتقلّص متوسط العيش لدى هذه الفئة، إضافة لوجود نسبة هامة من أطفال الشوارع المنحدرين من علاقات جنسية لمهاجرين متأصلين من دول جنوب الصحراء بنسبة وصلت إلى 5% بالدار البيضاء.

والتقت "العربية نت" عائشة ذات الأربعة عشر ربيعاً والشهيرة بـ"الدويبة"، في إشارة إلى سرعة بديهتها وذكائها، فهي تمتهن حرفة بائعة المناديل الورقية بأكبر شوارع الدار البيضاء، ويبدو على قسماتها التعب من كثر الجري بين السيارات لبيع ما تملكه، وتصرّح عائشة بأن ما دفعها للخروج إلى الشارع هو تعرضها للاغتصاب من قبل مراهق ابن الحي الذي كانت تقطنه فاختارت الهروب على المواجهة، وتضيف: "فضلت الشارع على أن أواجه والدي بالأمر، خاصة أنني يتيمة لي زوجة أب قاسية لن تحن أبداً لحالي، فمن سيحميني؟".

وقال لـ"العربية نت" ماسح أحذية، عبدالله، ابن الثانية عشر ربيعاً: "إن الشارع أرحم بكثير من المشاحنات اليومية التي تشهدها أسرته بين والديه صباح مساء، لتفاهات بسيطة، لم أعد أتحمل فهربت، خاصة أنني كنت ضحية تلك المناوشات بينهما مرة بالضرب ومرة بالطرد من المنزل"، على حد قوله.

وأشادت باحثة في علم الاجتماع، كريمة ودغيري، في تصريح لـ"العربية نت"، بمضمون الدراسة، مشيرة إلى أن الأرقام تبقى غير دقيقة نظراً لغياب إحصائيات رسمية تثبت صحتها، معتبرة أن الأمر أفظع بكثير نظراً لتدني المستوى الاقتصادي والانتشار الفاضح للفقر والأمية والجهل، باعتبارها عوامل تسهم إلى حد كبير في تنامي الظاهرة، على حد تعبيرها.

وأضافت ودغيري "فضلاً عن وجود عاملي التفكّك الأسري والهدر المدرسي، ما يخلف وضعية تستعصي على الحل في غياب مقاربة شمولية تستأصل جذور تناميها".

وفي سياق ذي صلة، أكدت ودغيري أن معالجة هذه الظاهرة تكمن في التعامل مع الظاهرة على أنها واقع عن طريق إدماج هؤلاء الأطفال في محيطهم وتأهيلهم نفسياً عبر تخصيص مراكز استماع ودور للرعاية تحتضن الأطفال "مجهولي النسب" وتقوم بإرجاع أطفال ضحايا الطلاق إلى حضن أسرهم الكفيلة بحضانتهم ودعمهم مادياً وسيكولوجياً.

وخلصت الدراسة إلى أن التشغيل المبكّر للأطفال يدفع صوب الشارع وتحويله لفضاء عيش دائم، وأن 10% من الأطفال المشغلين في سن مبكّرة قد تحولوا إلى أطفال شوارع، مبدية أن أفضل فترة من السنة لمعاينة هذه الظاهرة تكمن في حلول الصيف خلافاً لفصل الشتاء الذي يدفع بضحايا الظاهرة لقصد المباني المهجورة طلباً للحماية من تقلبات المناخ.




1.أرسلت من قبل tachkik zougolo mama في 17/05/2012 15:20
kada alfa9rou anyakona kofran

2.أرسلت من قبل مواطن في 18/05/2012 00:17
النسبة الكبيرة من اظفال الشوارع يولدون في الشوارع ولهدا يجب على الدولة في ايجاد حلول لتقليل من الولادات في الشارع باستعمال كل الطرق لمنع المتشردات من الحمل لان كل مواليد الشارع هم الاقرب الى الانحراغ والجريمة ب 90 مرة من غيرهم

3.أرسلت من قبل brussel في 19/05/2012 12:23
الأموال الـــى موازين

4.أرسلت من قبل rachid في 19/05/2012 23:13
و الدولة تنفق ملايير الدراهم على مهرجان موازين

5.أرسلت من قبل lina في 20/05/2012 08:41
fin katamchi hadok al malayir ri f alhafalat ou saharat badal ma ysarfohom 3la cha3bhom ou yabniw amakin l atfal chawari3

6.أرسلت من قبل farah holanda في 20/05/2012 09:54
الأموال الـــى مهرجان موازين












المزيد من الأخبار

الناظور

إصابات جديدة بكورونا في الناظور ترفع العدد الإجمالي إلى 4668 حالة منذ انتشار الوباء

مستشفى "الحسني" بالناظور يستقبل فتاة عشرينية في حالة حرجة بسبب تناولها لسم الفئران

النائبة البرلمانية ليلى أحكيم تتهم أكاديمية التربية والتعليم بالشرق بـ"التحايل" في ملء منصب المدير الإقليمي بالناظور

شاب من العروي يعاني من أمراض مزمنة يناشد المحسنين مساعدته في مصاريف العلاج

مكتب الماء يعلن عن اضطرابات وانقطاعات في شبكة المياه بعدد من جماعات الناظور

الفنان خالد ليندو يطلق أغنية جديدة "بلا عنوان" ممزوجة بـ"كوفر" للفنان حاتم عمور

منظمة حقوقية تدخل على خط قضية استعمال شرطة زايو للسلاح لتوقيف شخص وتطالب بفتح تحقيق وجبر الضرر