12 سنة سجنا نافذا في حق متهم باحتجاز طفلة في طنجة وهتك عرضها بالعنف


ناظورسيتي -متابعة

أدانت غرفة الجنايات الأولى في محكمة الاستئناف بطنجة، في ساعات متأخرة من ليلة أمس الثلاثاء، "م. ش." (34 سنة) بالتغرير بقاصر (5 سنوات) وهتك عرضها بالعنف في حي "بير الشفا" في طنجة وأصدرت في حقه حكما بالسجن 12 سنة سجنا نافذا، بعد مؤاخذته بالمنسوب إليه في هذه القضية إثر اعترافه بوقائعها خلال جميع أطوار التحقيق معه.

وقد طالبت النيابة العامة، خلال أطوار المحاكمة، بإنزال أقصى العقوبات في حق المتهم -متزوج وأب لبنت) وفقا للأفعال المنصوص عليها وعلى عقوبتها في الفصول الـ471 والـ474 والـ485 من القانون الجنائي. وطالبت بإنزالها في حق المعني بالأمر، الذي تعود تفاصيل هذه القضية التي تورّط فيها إلى 10 يوليوز الماضي، بعدما تقدمت أم الطفلة الضحية بشكاية عاجلة إلى مصلحة الشرطة في طنجة حول هتك العرض، إذ أمرت النيابة العامة في المدينة بوضع المتهم، بعد اعتقاله، قيد الحراسة النظرية.


وقد صرّح عند الاستماع إليه، وفق ما أفادت به مصادر مطلعة على مجريات القضية، بأنه قام بالفعل بهتك عرض الطفلة الضّحية، بعد أن قام باحتجازها تحت أدراج أحد المنازل، وأنه استغلها جنسيا بأن طلب منها إرشاده إلى وجهته، حينما كان في زيارة لبيت أصهاره رفقة زوجته. وأقرّ المتهم أيضا بتفاصيل وطريقة استغلاله جنسيا للطفلة الضحية.

في المقابل، نفى المتهم، خلال أطوار محاكمته كل الأقوال التي تضمّنها محضر الاستماع التمهيدي، مؤكدا أن ما ورد على لسانه امام الضابطة القضائية كان تحت الضغط، لكنّ ما تضمنه قرص مدمج عن تفاصيل بالفيديو لعملية اصطحاب المتهم للطفلة القاصر حين كان يمد يده لها وهي ترفض، إلى جانب مقاطع أخرى، أثبتت للهيئة القضائية حجم الجريمة التي تقترفها المتهم، وشكّلت حجة ووسيلة للإثبات والاقتناع للحكم عليه بـ12 سجنا نافذا.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح