يهم أفراد الجالية.. إقرار تدابير صحية جديدة بخصوص القادمين من دول القائمة "أ" و"ب"


يهم أفراد الجالية.. إقرار تدابير صحية جديدة بخصوص القادمين من دول القائمة "أ" و"ب"
ناظورسيتي : متابعة

أجرت وزارة الصحة، اليوم الإثنين 12 يوليوز الجاري، تحديثات جديدة بخصوص التدابير الصحية، التي الوافدين على أرض الوطن، وخصوصا أفراد الجالية، وذلك على متن الرحلات البرية والجوية الدولية، حيث ستخل هذه التدابير حيز التنفيذ ابتداء من ليلة اليوم.

ودعت وزارة أيت الطالب، المسافرين الراغبين في ولوج التراب الوطني القادمين من البلدان المدرجة في القائمة "أ" إلى تقديم شهادة التلقيح، أو اختبار "PCR" سلبي، لا تقل مدته عن 72 ساعة عند الصعود.

وفيما يتعلق بالبلدان المدرجة في القائمة "ب" والتي كانت قد فرضت عليهم إجراءات صاربة، فقد اشترطت الوزارة على المسافرين الملقحين تقديم شهادة تلقيح تثبت تلقيهم لحقنتي اللقاح، بالإضافة إلى اختبار سلبي "PCR" لا تقل مدته عن 48 ساعة.

أما بالنسبة للأشخاص غير الملقحين، فاشترطت الوزارة، التوفر على اختبار سلبي "PCR" لا تقل مدته عن 48 ساعة، مع ضرورة الخضوع للحجر الصحي لمدة 10 أيام بإحدى الوحدات التي تحددها السلطات المحلية وإجراء اختبار "PCR" في اليوم التاسع.



وفي قرار جديد، اشترطت الوزارة على المواطنين المغاربة والأشخاص من أصول مغربية، خصوصا ألإراد الجالية، الخضوع لحجر صحي منزلي لمدة 5 أيام، مع ضرورة القيام باختبار سريع أو اختبار "PCR " في اليوم الخامس.

وفيما يتعلق بالتدابير المشتركة، اشترطت المصالح الصحية ضرورة التوفر على ورقة صحية تتضمن العنوان والمعلومات الشخصية للراكب أو المسافر تحدد موقعه خلال 10 أيام من وصوله إلى التراب الوطني.

كما دعت الوزارة إلى ضرورة احترام التدابير الوقائية للحد من انتشار وباء فيروس كورونا، من خلال ارتداء الكمامة الواقية والتباعد الجسدي وغسل اليدين.

ويذكر أن الوزارة أعفت ضمن ذات القرارات الجديدة، إعفاء الأطفال البالغين أقل من 11 سنة، من هذه التدابير والإجراءات مهما كانت بلدان إقامتهم.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح