NadorCity.Com
 






ياسمينة الفارسي تشهر "الاستقالة" في وجه رئيس كونفدرالية المقاولات بسبب حراك الريف


ياسمينة الفارسي تشهر "الاستقالة" في وجه رئيس كونفدرالية المقاولات بسبب حراك الريف
ناظورسيتي: متابعة

قدمت الناشطة "ياسمينة الفارسي"، استقالتها من المكتب الوطني للكونفدرالية المغربية للمقاولات الصغرى جدا و الصغرى والمتوسطة، التي كانت تشتغل نائبا للرئيس بداخلها هياكلها، وذلك وفق ما أعلنته المعنية في بلاغ تحصلت "ناظورسيتي" على نسخة منه.

وثيقة الاستقالة التي اطلعت عليها "ناظورسيتي"، اكدت الفارسي في مضمونها، أن اتخاذها لهذا القرار يعود إلى ’’تجرؤ الرئيس على تخييرها بين مواصلة العمل داخل الكونفدرالية او الاستمرار في التعبير عن مواقفها تجاه قضايا وطنية كحالة الاحتقان في الحسيمة والحراك الذي عرفته‘‘.

ومن بين الأسباب الأخرى كشفت الفارسي أن استقالتها جاءت ردا على ’’رفض رئيس الكونفدرالية خروج غيره في الاعلام للتعريف بأنشطة الكونفدرالية، واستفراده ببعض القرارات التي تهم التدبير الداخلية للتنظيم، وغياب الوضوح والشفافية في تدبير بعض الملفات‘‘.

الكونفدرالية التي قضت فيها "ياسمينة الفارسي" ما يزيد عن خمس سنوات كعضوة نشيطة وفاعلة في مكتبها الوطني، أكدت الفارسي انها تحملت خلالها مسؤوليات عدة بصفتها نائبا للرئيس على المستوى الوطني ورئيسة للمكتب الجهوي للكونفدرالية لجهة تازة الحسيمة تاونات جرسيف قبل تفعيل الجهوية الموسعة وضم مجموعة كبيرة من المنخرطين الى لائحة العضوية، قبل أن تعلن استقالتها بتاريخ 27 أكتوبر الجاري.

وقالت الفارسي في بلاغ أرفقته بوثيقة استقالتها ’’يعرف الرأي العام انني كنت من الاشخاص الذين اختاروا الانخراط داخل انشطة نضالية منذ الوهلة الاولى من مقتل بائع السمك محسن فكري رحمه الله بالحسيمة، ورغم قناعاتي ومواقفي الوسطية والوطنية، التي بسببها انسحبت من اللجنة التنظيمية لما يسمى بحراك الريف، الا انني واصلت مسيرتي في الدفاع عن المواطن البسيط وحقه في العيش الكريم تحت ظل ديموقراطية تحفظ استقرار بلادنا وتضمن حق الضعيف والفئة المهمشة‘‘.

وأوضحت الناشطة موضوع الاستقالة ’’وبعد ان اقترن اسمي بحراك الريف وصار حديث وسائل الاعلام الوطنية والدولية وفي الوقت الذي يعتقد فيه الكثيرون انني استفيد من مناصب وهبات وهدايا مقابل مواقفي الجريئة والواضحة، كنت اتعرض لمضايقات عدة وعلى جميع الاصعدة، ولعل اهمها ما جاء على لسان رئيس الكونفدرالية المغربية للمقاولات الصغرى جدا والصغرى والمتوسطة، حين تجرأ على تخييري بين الاستمرار في العمل ضمن الكونفدرالية أو الاستمرار في التعبير عن مواقفي تجاه قضايا وطنية، كحالة الاحتقان في الحسيمة والحراك الذي عرفته المنطقة، وهي المواقف التي لا تتعارض مع مبادئ وقوانين الكونفدرالية وتعبر عن عمق وطنيتي وحبي للوطن وخدمته‘‘.

إلى ذلك، ربطت الفارسي بين استقالتها و موقف رئيس الكونفدرالية، مؤكدة أن هذا الأخير كان دافعا وراء اعلانها قرارها، مشددة في نفس الصدد بأن الرئيس ’’يغلب مصالحه الشخصية و يتدخل في شؤونها وحرياتها الخاصة التي يضمنها الدستور المغربي بمبررات واهية تنم عن عقلية ذكورية غير ناضجة‘‘.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح











المزيد من الأخبار

الناظور

ترحيل 150 متشرد بعد شن حملة تطهيرية للحد من تنامي ظاهرة "التشرد" و"الحريك" ببني أنصار

وفاة أربعيني غرقا أمام أعين أسرته في شاطئ "جاف روم" بأركمان

مسرحيو "صاحبي للفنون" يبصمون على عروض فرجوية بمشاركة الرابور "مستر صامو" بالناظور

الحسيمة مدينة الزرقة والزلازل والخزامى

البرلماني أبرشان يواصل محاصرته لمقهى في اعزانن بعصر "الأزبال" أمام زبائنها

أطر وأساتذة ثانوية أولاد أمغار يودعون مديرهم في حفل بهيج

جديد مجموعة ديار عاريض...شقق ممتازة و منازل عصرية