وزير الصحة أمام البرلمانيين: لقاح فعال ضد "كورونا" سيكون جاهزا قبل نهاية 2020


وزير الصحة أمام البرلمانيين: لقاح فعال ضد "كورونا" سيكون جاهزا قبل نهاية 2020
ناظورسيتي

قال وزير الصحة خالد آيت الطالب، أنه تنفيذا للتوجيهات الملكية السامية التي تدعو إلى التعبئة والجاهزية والاستباقية في تدبير المرحلة الحالية، انكبت الوزارة الصحة، مؤخرا، على اتخاذ إجراءات وتدابير عاجلة بشكل استباقي لتعميم تلقيح واعد ضد فيروس كورونا بكافة ربوع المملكة وتأمين مخزون كاف منه.

وقال آيت الطالب أمام البرلمانيين خلال الجلسة الشفوية بمجلس النواب، أنه بعد ظهور نتائج مشجعة عقب انتهاء التجارب السريرية المتعلقة به، عقد يوم 8 أكتوبر الجاري اجتماع ضم المدراء الجهويين للصحة بهدف اطلاعهم على تفاصيل حملة التلقيح المرتقبة والتنسيق للإعداد الجيد لها بتحضير الموارد والوسائل اللوجستيكية ضمانا لإنجاحها فور دخول اللقاح مرحلة ترخيصه ورواجه على المستوى العالمي.

وأوضح وزير الصحة، أنه من المتوقع أن يكون اللقاح الفعال جاهزا قبل نهاية سنة 2020، موضحا أن المغرب يباشر اتصالات مكثّفة ودائمة للحصول على اللقاح، علما أن المملكة وقعت اتفاقيتي شراكة وتعاون مع مختبر سينوفارم الصيني الذي يتولى تصنيع اللقاح.


وذكرت "الأحداث المغربية"، التي نشرت أن المغرب سيصبح، في شهر نونبر القادم، بلد إنتاج للقاح فيروس كورونا، لتسويقه لبقية بلدان القارة الإفريقية ودول الجوار. وقد أتى هذا الإعلان عقب المحادثات الهاتفية التي أجراها الملك محمد السادس مع الرئيس الصيني الأسبوع الماضي.

المرحلة الثالثة من اللقاح الصيني انتهت بدون تسجيل أي مضاعفات على المتطوعين المغاربة، بل تم تسجيل توليد الأجسام المضادة، وهي عبارة عن بروتينات يتم إنتاجها بواسطة الجهاز المناعي للمساعدة في محاربة أي عدوى تغزو الجسم.

وتم الشروع في تقييم العملية برمتها بمختبرات الصين، حث تم الحصول على بعض الإجابات التي يمكن من خلالها تحديد فعالية وسلامة هذا اللقاح، وما إذا كان بالإمكان البدء في تصنيعه وتقديمه لملايين المواطنين وحمايتهم من خطر الإصابة بفيروس سارس كوف 2، إضافة إلى الآثار الجانبية الناجمة عنه.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح