وزارة الصحة تتدخل لإنهاء محنة الفنان "ميمون الوجدي" بعد منعه من حصص علاج السرطان


وزارة الصحة تتدخل لإنهاء محنة الفنان "ميمون الوجدي" بعد منعه من حصص علاج السرطان
ناظوسيتي

قالت مصادر عليمة أن وزارة الصحة تدخلت لإنهاء محنة الفنان المغربي، ميمون الوجدي، الذي منع من الاستفادة من حصص العلاج الكيميائي بمستشفى "محمد السادس" في وجدة، بمبرر أنه استوفى الحصص، التي تكفلت بمصاريفها مؤسسة "لالة سلمى لمحاربة السرطان"، كما أخبر بأن الدواء غير موجود.

ووفق المصادر ذاتها فوزارة الصحة تكلفت بمصاريف خضوع الفنان ميمون الوجدي لحصص العلاج في مستشفى محمد السادس في وجدة، حسب وثيقة موقعة من الوزير أنس الدكالي.

وحسب المصادر نفسها فإن أطر المستشفى نصحوا الفنان المغربي بالتواصل مع وزارة الثقافة لإيجاد حل للوضع، الذي أضحى يعيشه، ما جعل زوجته تطالب بالتفاتة من الملك محمد السادس، قبل تدخل وزارة الصحة، ويذكر أن الفنان المغربي ميمون الوجدي يخضع لحصص الكيماوي للعلاج من مرض سرطان القولون.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح