وزارة الداخلية تجري تعديلات على قانون الطوارئ وعقوبات قاسية تنتظر المستهترين بالإجراءات الوقائية


وزارة الداخلية تجري تعديلات على قانون الطوارئ وعقوبات قاسية تنتظر المستهترين بالإجراءات الوقائية
ناظورسيتي

أفادت مصادر مطلعة، أن حالة من الاستنفار تعيشها حكومة سعد الدين العثماني، دفعت بعدد من الوزراء إلى قطع عطلتهم الصيفية، وذلك بسبب تعديلات جوهرية ستهم قانون الطوارئ الصحية.

وأضافت المصادر ذاتها، أن وزير الداخلية، عبد الوافي لفتيت أدخل عدداً من التعديلات على قانون الطوارئ، وهي التعديلات التي من شأنها محاصرة انتشار وباء فيروس "كورونا" المستجد، والحزم في تطبيق المقتضيات الجنائية.

وأشارت المصادر ذاتها، أن هذه التعديلات تصب في اتجاه فرض مزيد من التشديد اتجاه المستهترين، خصوصا وأن حالات الإصابات والوافيات بالفيروس، ارتفعت بشكل مخيف خلال الأسبوعيين الماضيين.




تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح