هولندا تحظر جميع رحلاتها من بريطانيا وحكومة جونسون تصدم العالم: سلالة كورونا الجديدة تخرج عن السيطرة


ناظورسيتي -متابعة

يتزايد "قلق" العالم حيال إعلان بريطانيا ظهور "سلالة جديدة" من فيروس كورونا المستجدّ وكذا اتخاذ قرارات مهمّة بناء على هذا المستجدّ.

وفي هذا السياق، قررت هولندا حظر استقبال الرّحلات الجوية القادمة من بريطانيا ابتداء من اليوم الأحد 20 دجنبر، بعد إعلان بريطانيا اكتشافها سلالة جديدة من "كوفيد".

وأفادت الحكومة الهولندية، في بلاغ، اليوم، إن حظر السفر سيظلّ ساريا حتى فاتح يناير المقبل، مضيفة أنها تتابع التطورات وتدرس إمكانية فرض إجراءات إضافية تتعلق بوسائل السفر الأخرى.

وجاء حظر الرحلات القادمة من بريطانيا بعدما أعلن بوريس جونسون، رئيس وزرائها ومجموعة من العلماء أمس أنّ السلالة الجديدة المكتشفة في البلاد أشدّ عدوى بنسبة 70 في المائة.

وقالت الحكومة البريطانية إنها عادت لفرض حجر في لندن وجنوب شرق البلاد، في محاولة لوقف زحف الفيروس، بسلالتيه.

وأفادت وزارة الصحة الهولندية، في بلاغ، إن "سلالة معدية من فيروس كوفيد -19 تنتشر في المملكة المتحدة. يُعتقد أنها تنتشر بسهولة أكبر وأسرع ويصعب اكتشافها".

وتابع البلاغ ذاته أن هيئة الصحة العامة الهولندية توصي بأن يكون أي دخول لهذه السلالة من الفيروس من المملكة المتحدة محدودا قدْر الإمكان، من خلال تقييد و/أو التحكّم في حركة الركاب من المملكة المتحدة".
وأشار هانكوك إلى أنه سيكون من الصّعب للغاية السيطرة على تفشي السلالة الجديدة ما لم يتمّ توزيع اللقاح ضد كورونا على نطاق واسع في البلاد.


وأبرز المصدر نفسه أن مجلس الوزراء، برئاسة مارك روتي، اتخذ "قرارا وقائيا" يقضي بحظر الرحلات الجوية من المملكة المتحدة، وأن مسألة الرحلات في وسائل النقل الأخرى لا تزال قيد الدراسة.

وتفرض هولندا حاليا "إغلاقا" لمدة خمسة أسابيع، حتى منتصف يناير المقبل، مع إغلاق المدارس والمتاجر غير الأساسية لأجل كبح انتشار الفيروس.

وكان مات هانكوك، وزير الصحة البريطاني، قد أعلن أن انتشار السلالة الجديدة من فيروس كورونا، التي تم اكتشافها مؤخرا في البلاد، "خرج عن السيطرة" ويجب ردعه من خلال اعتماد التباعد الاجتماعي المشدّد.

وتابع هانكوك، في كلمة ألقاها اليوم الأحد، بأن تشديد القيود المفروضة لوقف تفشي الفيروس في لندن وجنوب شرقي بريطنيا حتى الدرجة الرابعة -وهي الأكثر صرامة- قبيل عيد الميلاد جاء بسبب خروج تفشّي السلالة الجديدة من السيطرة، مؤكدا ضرورة اعتماد التباعد الاجتماعي "المشدَّد" لاحتواء الوضع.

وأضاف هانكوك أنه كان على السلطات اتخاذ تدابير وإجراءات بعد ورود المعلومات عن السلالة الجديدة، مبرزا أن وعود الحكومة بشأن تخفيف القيود خلال عطلة عيد الميلاد ورأس السنة صدرت قبل ظهور هذه السلالة الجديدة ما اضطرّ الحكومة إلى التراجع عنها.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح