هل ستفرض ألمانيا الإغلاق الشامل بعد ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا؟


ناظورسيتي - وكالات

تعقد المستشارة انغيلا ميركل اليوم اجتماعا مع رؤساء وزراء الولايات، وهو الاجتماع الذي يتوقع بعده الإعلان عن فرض إجراءات مشددة تشمل إغلاق الحانات والبارات وتقييد التجمعات الاجتماعية بشدة للحد من انتشار فيروس كورونا.

تعتزم السلطات الألمانية تطبيق إجراءات صارمة جديدة تشمل إغلاق الحانات والبارات وتقييد التجمعات الاجتماعية بشدة، بحسب مسودة خطط اطلعت عليها وكالة الأنباء الألمانية، حيث تسعى برلين لوقف معدلات الإصابة المرتفعة.

وبموجب الإجراءات الجديدة، التي قد تدخل حيز التنفيذ في 4 تشرين ثان/نوفمبر وستظل سارية حتى نهاية الشهر حال تم الموافقة عليها، سيُسمح للأشخاص بالاجتماع علنا فقط مع أفراد أسرهم وأفراد أسرة أخرى.

وسيتم فتح الحانات والنوادي والحانات والأماكن المماثلة لتسليم الطلبات في الخارج فقط، ولن يُسمح بالإقامة ليلا في الفنادق إلا لسبب وجيه وسيتم إغلاق دور السينما والمسارح والمرافق الرياضية مثل صالات الألعاب الرياضية وحمامات السباحة.


وستظل المدارس ومراكز رعاية الأطفال مفتوحة، لكن ستتم مطالبتها بتطبيق بروتوكولات نظافة جديدة.

كان سجل معهد "روبرت كوخ" الألماني لمكافحة الأمراض أعلى عدد إصابات جديدة بفيروس كورونا المستجد في ألمانيا في غضون 24 ساعة منذ بدء الجائحة. وأعلن المعهد في تقريره اليوم أن عدد الإصابات اليومية الجديدة بلغ 14 ألفا و964 حالة.

وتعد أرقام الإصابات المؤكدة الجديدة على أساس يومي في ألمانيا أعلى حاليا بكثير من المستويات التي تم تسجيلها أثناء الذروة الأولى لجائحة فيروس كورونا في آذار/مارس ونيسان/أبريل.

ومنذ بداية الجائحة، تم تسجيل نحو 450 ألف حالة إصابة بفيروس كورونا في ألمانيا وتوفي أكثر من 10 آلاف شخص جراء إصابتهم بمرض كوفيد - 19 الذي يسببه الفيروس ، بحسب معهد روبرت كوخ، وهو الهيئة الوطنية للسيطرة على الأمراض.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح