هذه تفاصيل مكالمة هاتفية جديدة بين بوريطة ومستشار الأمن القومي الاسرائيلي


ناظوسيتي: متابعة

أكدت وزارة الخارجية والتعاون الافريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ان السيد ناصر بوريطة، أجرى اليوم الجمعة، مباحثات مع مستشار الأمن القومي الإسرائيلي، السيد مائير بن شبات. وقد تناولت المباحثات حسب وزارة الخارجية المغربية، عددا من القضايا ذات الاهتمام المشترك.

وحسب المصدر نفسه، اتفق المسؤولان، خلال هذه المباحثات التي أعقبت المكالمة الهاتفية بين صاحب الجلالة الملك محمد السادس ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو ، على تشكيل مجموعات عمل ستشرف على إبرام اتفاقات تعاون في العديد من المجالات.

وتهم هذه القضايا أيضا، الاستثمارات والفلاحة والمياه، والبيئة، والسياحة، والعلوم، والابتكار، والطاقة. وبالنظر إلى القيود التي تفرضها جائحة (كوفيد-19)، ستجتمع مجموعات العمل هاته عبر تقنية المناظرة المرئية. ومع ذلك، سيزور وفد مغربي رفيع المستوى إسرائيل في أقرب الآجال، ربما في فبراير، وذلك لوضع اللمسات الأخيرة على شروط هذه الاتفاقات.


كما يتوقع أن يزور وفد إسرائيلي، برئاسة السيد بن شبات، المغرب خلال شهر فبراير.

وشكلت المحادثات بين السيدين بوريطة وبن شبات مناسبة لاستحضار الإمكانات الكبيرة للتعاون الذي لن يعود بالنفع على المغرب وإسرائيل فحسب، بل على المنطقة بأسرها.

وكان الملك محمد السادس، خلال قبل أسابيع، مكالمة هاتفية، مع رئيس وزراء إسرائيل، بنيامين نتنياهو. ذكر خلالها بـ"الروابط القوية والمتينة والخاصة بين الجالية اليهودية من أصل مغربي والنظام الملكي المملكة".

وأعلن الملك محمد السادس، عن إعادة تفعيل آليات التعاون بين المملكة المغربية ودولة إسرائيل، واستئناف الاتصالات المنتظمة، في إطار العلاقات الدبلوماسية السلمية.

ومن جانبه، أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي للملك عزمه على تنفيذ كافة الالتزامات التي تعهد بها وفق جدول زمني دقيق للتنفيذ.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح