NadorCity.Com
 


نجيب الزعيمي وعميد أمن الناظور السابق محمد جلماد وجها لوجه بإستئنافية البيضاء حول مستجدات ملف الزعيمي ومن معه


نجيب الزعيمي وعميد أمن الناظور السابق محمد جلماد وجها لوجه بإستئنافية البيضاء حول مستجدات ملف الزعيمي ومن معه

ناظور سيتي :

أجّلت غرفة الجنايات في المحكمة الاستئنافية في الدار البيضاء، مساء أول أمس الخميس، النظر في «ملف نجيب الزعيمي ومن معه» إلى الثلاثاء المقبل، من أجل مواصلة الاستماع إلى مرافعة ممثل النيابة العامة.

وقد مثُل أمام المحكمة، في حدود الرابعة من مساء الخميس، المتهم الرئيسي في الملف، نجيب الزعيمي، ووالده وشقيقته، التي جلست على كرسي متحرك في قفص الاتهام، إلى جانب قريبيها، وكانت شقيقة الزعيمي قد تعرضت لشلل بسبب انهيار عصبي بعد إدخالها سجن عكاشة. بينما جلس العميد محمد جلماد، الرئيس الإقليمي لأمن الناظور، في الصفوف الأولى، بعد أن حيّى معارفه الذين حضروا الجلسة، وقد بدا عليه ارتياح.

ومن المنتظر أن يواصل ممثل النيابة العامة مرافعته في شقها الذي عنونه بالمناقشة القانونية بعدما أنهى ما اعتبره مناقشة واقعية، والتي اتّسمت بطولها، ليلة أول أمس الخميس، إذ شدد على أن نجيب الزعيمي هو المتّهَم الرئيسي في هذا الملف، كما أنه «الآمر الناهي»، وهو ما يتّضح، حسبه، في الوقائع وعلاقته بالمتهمين في الملف.

وقد ارتكزت المناقشة الواقعية لممثل النيابة العامة على تصريحات الزعيمي في محضر الشرطة القضائية، إلى جانب تصريحات المتهمين الـ37 الآخرين في المَحاضر الخاصة بهم، مركزا على صلة الزعيمي بباقي المتهمين، خاصة العميد محمد جلماد والبرلماني السابق سعيد شاعو. وأبرز ممثل النيابة العامة في مرافعته أن الزعيمي دخل مجال الاتجار في المخدرات في هولندا، كما أنه كان سيتزود بالمخدرات من أشخاص ما زال البحث عنهم جاريا، إضافة إلى أنه فكر في توسيع نشاطه ليشمل تهريب المخدرات من أوربا.

وقال ممثل النيابة العامة، بالاستناد إلى محضر البحث التمهيدي مع الزعيمي، إنه كانت للأخير علاقة بتجار مخدرات كبار ونفّذ العشرات من عمليات التهريب من المغرب إلى أوربا، كما جمعته علاقة بالبرلماني السابق سعيد شاعو، الذي اقتنى زورقا مطاطيا سريعا جدا من هولندا بقيمة مليون و300 ألف درهم واستعمله، رفقة الزعيمي، في تنفيذ 15 عملية تهريب إلى السواحل الإسبانية.

وأضاف ممثل النيابة العامة أن شاعو مبحوث عنه حاليا ولا ينوي الدخول إلى التراب الوطني لأنه سيلقى عليه القبض و«العدالة ستطال شاعو ومن له علاقة بهذا الملف»، يضيف ممثل النيابة العامة، الذي أشار إلى أن شاعو والزعيمي كانا يستعينان بأشخاص آخرين يتكلفون بربط الاتصال بمسؤولين ضمن البحرية الملكية والدرك الملكي والقوات المساعدة، مضيفا: «لا نتستر على من هو في الدرك الملكي أو الأمن أو البحرية الملكية ولا نخاف أحدا ولا نخاف لومة لائم*.

وأشار ممثل النيابة العامة إلى أن الشرطة القضائية عثرت داخل منزل الزعيمي في الناظور على كمية 7 آلاف و488 كيلوغراما من مخدر الشيرا، وفي تلك اللحظة، حاول شاعو إخراج الزعيمي من القضية، مشيرا إلى أنه تحدث مع الزعيمي هاتفيا وأخبره أنه سيحل هذا المشكل، في إشارة إلى تدخل العميد جلماد.

وأبرز ممثل النيابة العامة أن جلماد، الذي تَمكَّن من حجز المخدرات المذكورة، وُجد رقم هاتفه في قائمة أرقام الهواتف الخاصة بهاتف الزعيمي، كما أنه تم الاتفاق على تسليمه ملياري سنتيم، كما قال ممثل النيابة العامة إن هذا الاتفاق لم يتم «ولم يتحقق مبتغاهم لسبب خارج عن إرادتهم، وهو مكَّن الفرقة الوطنية للشرطة القضائية من اعتقال الزعيمي *.

ويُتابَع في هذا الملف 38 متهما في حالة اعتقال، بينهم ثلاثة في حالة سراح، في مقدمتهم نجيب الزعيمي ووالده وشقيقته والعميد محمد جلماد، الرئيس السابق للمنطقة الإقليمية في الناظور، وخمسة دركيين وأربعة من رجال القوات المساعدة وقائد لإحدى مقاطعات الناظور وبرلماني سابق وطبيب وممرض وصحافي وإطار بنكي ورائد ومقدم رئيس ينتميان إلى القوات المساعدة و3 عناصر من القوات المساعدة وأشخاص آخرون، بتُهَم «تكوين عصابة إجرامية والاختطاف والاحتجاز بالعنف والإيذاء العمد واستعمال التعذيب المفضي إلى الموت وإخفاء جثة وطمس معالم الجريمة والإرشاء والارتشاء والتهريب الدولي للمخدرات والاتجار فيها وعدم التبليغ والمشاركة والخيانة الزوجية والشراء غير المشروع»، كل حسب المنسوب إليه.

بتصرف عن جريدة المساء



1.أرسلت من قبل ccv في 15/12/2011 21:02
Mafia Aveugle, les mecs de qui vous parlez ici sont tous equivalent aux animeaux, ils meritent de leurs couper la tete devant le peuple Marocain,

2.أرسلت من قبل احمد في 16/12/2011 15:22
ثمار اصلاح القضاء
الحمد لله لازال الشرفاء موجودون
عاش محمد 6
الله ينصر سيدنا
عاش الوطن
عاش الشرفاء
المجد للشرفاء

3.أرسلت من قبل مجاز عاطل من 1991 في 16/12/2011 20:11
لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم ما لا اساس له فهو مهدوم وما اصله من حرام فهو حرام ان الله يمهل ولا يهمل ولا نحتاج لدلبل والجبروت لله وحده سبحانه

4.أرسلت من قبل عبد من عباد الله في 16/12/2011 20:16
المساومة بالملايير من اجل الحرام وجارك لا حول ولا قوة له بات ويده على الم بطنه من شدة الجوع يعز الله من يشا ويدل من يشا ولله العزة وما اشد الدل بعد العز

5.أرسلت من قبل said في 16/12/2011 21:00
la photo est de chaaou pas zaaimi
attention nadorcity

6.أرسلت من قبل abdo في 16/12/2011 22:34
عاش الملك اشعب يريد إسقاط الفساد في المناطق الحدودي بني نصار مليلي المحتل التي سوف نطلب بفك القيد عليه و سبت إنشئ الله أمعد لمذا عندم يتعلق الامر بتجار فلمخدرات الكل يتكلم ولكن عندم يتعلق الامر بلمسلح العم الكل يقف متفرج المغرب يحتج لرجال

7.أرسلت من قبل majda في 21/12/2011 15:54
chkoun khto???
li f holanda wella .....
HADIK CHHAL KANAT KAT3I9 3LA LBNAT B LFLOUS
DABA YJIB LLAH












المزيد من الأخبار

الناظور

المجلس العلمي للدريوش يعزي في وفاة الأستاذة الفاضلة المشمولة برحمة الله فاطنة دعنون

نائب رئيس جماعة رأس الماء عبد الرحيم السارح يلتحق بحزب الحركة الشعبية

ارتفاع مهول للبطالة في صفوف المغاربة

مصرع شخص في حاثة سير مروعة بجماعة تزطوطين

بعد منع التنقل الليلي.. الحكومة تقرر منع أداء صلاة العشاء بالمساجد

فريد فضلاوي يقود حملة انتخابية قوية وسط المركب التجاري بالناظور

تهنئة لعائلة ميمون الموساوي بمناسبة ازديان فراشه بمولود جديد