نجم الأغنية الريفية عبد المولى: مهرجانات الريف تُقصي الفنان المحلي الذي يعيش مفلسا وعاطلا


نجم الأغنية الريفية عبد المولى: مهرجانات الريف تُقصي الفنان المحلي الذي يعيش مفلسا وعاطلا
بدر أعراب

أبدى نجم الأغنية الريفية الذائع الصيت عبد المولى، خلال حوار مقتضب أجرته معه "جريدة الريف"، عميق أسفه حيال إقصائه لسنوات من طرف منظمي المهرجانات الصيفية بالحسيمة، مثلما يتّم إقصاء العديدين من فناني الريف الذين لهم إسم لامع في الساحة الغنائية، يردف.

واستطرد عبد المولى، أنّ الفنان المحلي سليل المنطقة، هو الجدير بالإستقدام لـإحياء السهرات الفنية المقامة خلال كلّ صيف بالريف، وهو الأولى الذي يُفترض أن يستفيد من المبالغ الممنوحة للفنانين الأجانب وغير المنتسبين للمنطقة، على إعتبار أنّ ذلك يُعّد تشجيعاً ودعماً لـه لـإنقاذه من حالة العطالة والإفلاس التي يعيشها الفنّان المحلي على طول السنة.

واستغرب الفنان المشهور عبد المولى الذي يتربع على عرش الأغنية الريفية الرومانسية بدون منازع بشهادة كبار الموسيقيين وأهل الطرب والمغنى، عـدم إستدعائه لتأثيث إحدى سهرات المهرجانات العديدة التي تُقام سنوياً بالحسيمة التي تعتبر واحدة من أكبر القواعد لجمهوره الواسع على إمتداد الريف وخارج نطاقه، من أجل إحياء بعضها وملاقاة محبّيه ومعجبيه الكثر.



تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح