نتائج التجارب السّريرية تبشّر باقتراب الولايات المتحدة من طرح لقاح لفيروس كورونا


نتائج التجارب السّريرية تبشّر باقتراب الولايات المتحدة من طرح لقاح لفيروس كورونا
ناظورسيتي -متابعة

كشفت الشركة الأمريكية "موديرنا" لصناعة الأدوية نتائجَ إيجابية للّقاح الذي تولّت تطويره ضد فيروس كورونا المستجدّ على الفئة العمرية الأكبر عمرا. وتوصّلت الشركة إلى أن الاستجابة المناعية للأشخاص الذين تبلغ أعمارهم 56 عاما وأكثر كانت مماثلة لمعدّلات الاستجابة ممن هم أصغر سنّا، ما يمثل إشارة "مشجّعة" لهذه الفئات المعرَّضة أكثر لخطر الإصابة بالفيروس التاجي.

وبحسب وصف صحيفة "وول ستريت جورنال" فإن أهمية هذه النتائج تكمن في أنّ قوة مناعة الإنسان تقلّ مع تقدّمه في العمر، ما يعني تقلّص قدرة اللقاح على إحداث استجابة مناعية ضد الفيروس. وأحدث اللقاح، حسب ما أعلنت "موديرنا" في يوليوز المنصرم، استجابة من البالغين، ما بين 18 و55 عاما، وكان تلقيحهم "آمنا وناجعا".


وقد حصلت الشركة، بعد توسيعها نطاق التجارب لتشمل أشخاصا أكبر عمرا، على نتائج مماثلة. ففي يوليوز المنصرم، أكّدت الشركة أن اللقاح قد يصير جاهزا للاستخدام على نطاق واسع في نهاية السنة الجارية. ووقعت الشركة الأمريكية، قبل 15 يوما تقريبا، اتفاقا مع الحكومة الأمريكية بقيمة 1.5 مليار دولار لتوفير 100 مليون جرعة من اللقاح المرتقَب.

كما توصلت الشركة المصنّعة لهذا اللقاح إلى اتفاق مع الاتحاد الأوروبي ستعمل بمقتضاه على تزويد دول الاتحاد بما يناهز 160 مليون جرعة. وتعدّ النتائج التي توصّلت إليها الشركة حتى الآن "مُبشّرة"بقرب توصّلها إلى لقاح يُرتقب أن يُخلّص العالم من "شبح" الفيروس، خصوصا في ظل الارتفاعات الأخيرة في أعداد المصابين في كل دول العالم، ما ينذر بموجة ثانية من كورونا.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح