مهاجرون يشيدون بإعادة ترميم سفارة المغرب بكوبنهاغن


مهاجرون يشيدون بإعادة ترميم سفارة المغرب بكوبنهاغن
ناظورسيتي : عبد الواحد حرشاوي

منذ تعيينها سفيرة المغرب بدولة الدنمارك، عملت خديجة الرويسي على إحياء روح التواصل و تقديم خدمات في المستوى للجالية المغربية المقيمة في تلك البقعة من شمال أوروبا، حيت أشرفت شخصيا على مشروع إعادة تهيئة وترميم سفارة المملكة المغربية بالعاصمة كوبنهاغن.

وتظهر الصور "شاهد أسفله"، كيف أصبحت "اليوم" سفارة المغرب بعد إنتهاء أشغال الترميم والتجديد التي تروم إلا إعادة فتح أبوابها في وجه أبناء الجالية المغربية بالدنمارك، من أجل قضاء مصالحهم المختلفة، باعتبار معاناء المهاجرين المغاربة مع هذا الأمر على مدى سنوات، كما سيتاح للموظفين والقائمين على تسيير المؤسسة، العمل بشكل أريح على عكس ما عاشه الأطر المتعاقبة من معاناة على مدى سنين مضت، أدى إلى تراجع الخدمات الأساسية والضرورية الموجهة للجالية.

ولقيت مبادرة اعادة افتتاح سفارة المغرب بكوبنهاغن، استحسانا كبيرا في صفوف المهاجرين المغاربة بالدنمارك، حيث عبر أحدهم بقوله:" خديجة الرويسي، أصبحت نمودجاً مشرفاً تحتاج مبادراتها إلى الكثير من التشجيع والدعم لتكون هذه المبادرات قدوة لبقية السفراء والمسؤولين المغاربة، كما الوطن منحنا الكثير ويستحق الكثير، ونادراً هم الذين يتمتعون بطعم العطاء".















تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح