منيب تثير حفيظة وزير الداخلية للمرة الثانية بملف معتقلي الريف في اجتماع للأحزاب السياسية


ناظورسيتي -متابعة

حاولت نبيلة منيب، الأمينة العامّة للحزب الاشتراكي الموحد، للمرة الثانية على التوالي، إثارة حفيظة عبد الوافي لفتيت، وزير الداخلية، خلال اجتماعات الأمناء العامين للأحزاب مع وزير الداخلية في أفق التحضير للانتخابات المقبلة.

وقالت مصادر مطلعة إن منيب كانت قد أثارت، الأسبوع الماضي في مقر وزارة الداخلية، موضوع معتقلي الرّيف، لتؤكد أن الدولة تمارس الاعتقال السياسي.

وقد أثار طرح الموضوع، للمرة الثانية، من قبَل منيب غضب وزير الداخلية، الذي عقّب عليها بنبرة غاضبة بأنه سبق لها أن أثارت الموضوع خلال الاجتماع السابق وفضّل عدم الرد عليها، وبأنه هذه المرة لن يترك الأمر يمرّ مرور الكرام، مضيفا، بانفعال "سأقول لك، ليس هناك اعتقال سياسي في قضية إقليم الحسيمة، هناك احتجاجات مسّت بالنظام العام وتم تطبيق القانون فيها”.

وأكدت المصادر ذاتها أن منيب لم تُعقّب على تعليق لفتيت واكتفت بالاستماع إلى رده الغاضب.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح