منظمة UFC تتراجع عن توقيف عثمان أبو زعيتر


منظمة UFC تتراجع عن توقيف عثمان أبو زعيتر
ناظورسيتي: متابعة

أعلن مدير أعمال عثمان أبو زعيتر، أن رئيس منظمة UFC دانا وايت، قرر التراجع عن القرار الصادر قبل أسابيع والذي بوموجبه فصل عثمان أبو زعيتر من المنظمة بعد خرقه لقوانين السلامة في جزرية القتال بأبو ظبي.

ونشر مدير أعمال عثمان أبو زعيتر على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي تويتر، خبر الترتجع عن فصل البطل المغربي من منظمة UFC.

وسبق أن تم الإعلان عن فصل عثمان زعيتر، من قبل رئيس المنظمة ذاتها، وذلك بعدما خرق حسب بلاغ التوفيق البروتوكول الخاص بالأمن والمتعلق بالحد من تفشي كوفيد 19، حيث لم يحترم قواعد السلامة الصحية والشروط التي وضعتها المنظمة، وأبرزت المنظمة اثناء فصل عثمان أبو زعيتر، أن الأخير خرج من العزلة وأدخل شخص من الخارج، غير مخول له الدخول عبر إعطائه سواره الخاص من اجل عبور الأمن، حسب ما رصدته كاميرات المراقبة.


وأعلنت المنظمة في بيانها أن الهدف الأساس من ذلك هو الحفاظ على صحة وسلامة جميع المشاركين وكأولوية لها فقد إتخذت جميع الإجراءات ضد أي شخص كيفما كان لا يلتزم بالإجراءات الصحية الصارمة التي تم فرضها.

تجدر الإشارة إلى أن علي عبد العزيز يملك علاقات وطيدة بدانا وايت حيث يعتبر أشهر مدير أعمال مقاتلين في العالم، كحبيب نورمحمدوف، قمر الدين عثمان، هنري سيخودو والعديد من أبطال الـ »UFC » الآخرين.

وسبق لرئيس المنظمة أن قام بتصريحات ضد عثمان أبو زعيتر حيث قال لقد "خرق بروتوكول الأمان المتعلق بالحد من تفشي فيروس كورونا، من خلال انتهاكه قواعد الصحة والسلامة".

وأكمل وايت: "ألغينا نزال أبو زعيتر وطردناه من منظمة UFC. وحرم بذلك أبو زعيتر (30 عاما)، من خوض نزاله الـ14 في مسيرته الاحترافية، علما بأنه انتصر في جميع نزالاته الـ13 السابقة.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح