منتجو البيض يتكبّدون خسائر بمئات الملايين يوميا ومهنيون يؤكدون أن القطاع مهدد بالانهيار


منتجو البيض  يتكبّدون خسائر بمئات الملايين يوميا ومهنيون يؤكدون أن القطاع مهدد بالانهيار
ناظورسيتي -متابعة

أفادت "الجمعية الوطنية لمنتجي بيض الاستهلاك"، في بلاغ، أنه بينما لا يزال قطاع تربية الدجاج البيّاض وإنتاج بيض الاستهلاك يشهد، منذ أوائل 2019، أزمة خانقة، غير مسبوقة، بوفرة في الإنتاج وتراجع كبير في الأسعار، التي لم تعد تغطي حتى تكلفة الإنتاج، زادت تداعيات أزمة كورونا الوضع تأزّما، بعد فرض حالة الطوارئ الصحية، ومنه نشاط عدة قطاعات مرتبطة بالقطاع، كإغلاق المطاعم والفنادق والأسواق القروية ما أدّى إلى تراجع غير مسبوق للطلب على البيض.

وأضاف البلاغ ذاته أن إنتاج البيض ظلّ متواصلا رغم ظروفه الصعبة، بفضل تعبئة قوية للمهنيين والفاعلين في القطاع وتكاثف جهودهم، وخاصة المنتجين، الذين استمروا في عملهم، بتزويد الأسواق بانتظام، مبرزا أن القطاع تعرّض لـ"صدمة مزدوجة" بوفرة في الإنتاج وانخفاض في الطلب ما أدّى إلى تراجع الأسعار، ليتكبد منتجو البيض خسائر كبيرة قدّرت بـ3,5 ملايين مليون درهم يوميا، ما يعني أن القطاع خسر 350 مليون درهم ما بين 20 مارس و30 يونيو من السنة الجارية، ما يهدده بالانهيار التام، وما سينجمعن ذلك من تأثيرات سلبية على كل الفاعلين في القطاع وعلى الاقتصاد الوطني عموما.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح