ملاك الدكاكين يهددون بعدم بيع "البوطا غاز" للمواطنين احتجاجا على وزارة الداخلية


ناظورسيتي: متابعة

عادت أزمة "البوطا" إلى الواجهة بعد تهديد عدد مهم من التجار بعدم بيعها للمغاربة، بسبب الحرب التي تشنها مصالح الداخلية على أقفاص قارورات الغاز.

وتلقى عدد من أصحاب المحلات بمدن كثيرة إشعارات بضرورة سحب الأقفاص الحديدية التي تضم القنينات، وعدم وضعها خارج الدكاكين.

وأبدى البقالون عبر النقابة الوطنية للتجار والمهنيين، رفضهم لأي محاولة تروم إجبارهم على سحب أسطوانات غاز البوطان من الشارع بداعي تحرير الملك العام، ما دام ليس هناك بديل آخر، وفقا لما أكدته يومية "المساء" في عددها ليوم الاثنين.

وفي تصريح للجريدة، اعتبر حسن سلام، نائب رئيس النقابة الوطنية للتجار والمهنيين، هذا التعاطي محاولة لإنتاج الأزمة نفسها التي خلفها قرار مماثل لم تقدم من خلاله وزارة الداخلية أي حلول بديلة.

وأضاف أن الإصرار على فرض هذه الطريقة سيدفع التجار إلى الامتناع عن بيع أسطوانات الغاز التي يجنون من ورائها أرباحا ضئيلة لا تتجاوز درهما و40 سنتيما.



تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح