مفجع بتزطوطين.. مصرع قاصر إثر حادث سير مروع والسائق يسلم نفسه للأمن


صورة من الأرشيف
صورة من الأرشيف
ناظورسيتي - حسن الرامي


لقي يافع قاصر، صبيحة اليوم الاثنين 25 نونبر الجاري، مصرعه بجماعة "تيزطوطين" القصية عن مركز مدينة العروي بـ10 كيلومترات، إثر حادث سير مروع.

ووفق مصدر محلي لـ"ناظورسيتي"، فإن الطفل البالغ حوالي 10 ربيعا، كان يهم بعبور الطريق الرئيسية على متن دراجته الهوائية، قبل أن يصدمه سائق بسيارته.

وحسب المصدر ذاته، فإن السائق المنحدر من الدريوش، سلم نفسه لمركز الأمن، مباشرة بعد تسببه في الحادث التي أدى إلى مقتل الضحية.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح