مسؤول بوزارة الصحة يؤكد انخفاض مؤشر تكاثر فيرو كورونا بالمغرب


مسؤول بوزارة الصحة يؤكد انخفاض مؤشر تكاثر فيرو كورونا بالمغرب
متاعبة

أفاد رئيس قسم الأمراض السارية بوزارة الصحة، عبد الكريم مزيان بلفقيه، اليوم الثلاثاء بالرباط، أن مؤشر تكاثر فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19″ انخفض خلال الأسبوعين الأخيرين ليبلغ 0.92 يوم الأحد الماضي.

وأبرز بلفقيه، في معرض تقديمه للحصيلة نصف الشهرية المرتبطة بالوضعية الوبائية، أن المنحنى الوبائي الأسبوعي المرتبط ب”كوفيد-19” سجل انخفاضا إلى حدود 6 دجنبر.

وتمت معاينة هذا الانخفاض، حسب وكالة المغرب العربي للأنباء، على الخصوص بالجهة الشرقية (ناقص 25 بالمائة)، ودرعة-تافيلالت (ناقص 22 بالمائة)، وكلميم-واد نون (ناقص 21 بالمائة)، والدار البيضاء-سطات (ناقص 14 بالمائة)، والرباط سلا القنيطرة (ناقص 5 بالمائة)، ومراكش آسفي (ناقص 5 بالمائة)، والعيون-الساقية الحمراء (ناقص 2 بالمائة)، وفاس-مكناس (ناقص 1 بالمائة).

في المقابل، يبرز المسؤول، سجل المنحنى الوبائي الأسبوعي ارتفاعا في كل من جهتي بني ملال-خنيفرة (زائد 17 بالمائة) وسوس-ماسة (زائد 8 بالمائة).

أما فيما يتعلق بمنحنى الوفيات الأسبوعي، يضيف بلفقيه، فقد عرف بدوره انخفاضا على المستوى الوطني خلال الأسبوعين الأخيرين ب3.6 بالمائة.



من جانب آخر، أشار إلى أن المغرب قام بإجراء أربعة ملايين تحليلة مختبرية للكشف عن الفيروس بتقنية PCR، ليحتل بذلك المركز الثاني على المستوى القاري والـ36 على الصعيد الدولي في المجال.

وعلى الصعيد العالمي، يتابع المسؤول، ارتفع عدد الحالات الإيجابية إلى 67 مليون و493 ألف و598 إلى حدود 7 دجنبر، بمعدل إصابة تراكمي يبلغ 866 لكل 100 ألف نسمة.

وأضاف أن عدد حالات الوفيات وصل إلى مليون و543 ألف و629، بنسبة فتك تبلغ 2.3 بالمائة، موضحا أن عدد الأشخاص المتعافين ناهز الـ46 مليون و689 ألف و337، بنسبة تعاف تبلغ 69.2 بالمائة.

وفي السياق ذاته، شدد بلفقيه على أهمية احترام التدابير الصحية الوقائية التي من شأنها الحد من انتشار الفيروس، خاصة عبر ارتداء القناع الواقي، والتباعد الجسدي ونظافة اليدين وتشغيل تطبيق “وقايتنا”.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح