مروحيات وحواجز أمنية براً وبحراً.. استنفار أمني بالريف والشمال بسبب زيارة الملك للحسيمة


مروحيات وحواجز أمنية براً وبحراً.. استنفار أمني بالريف والشمال بسبب زيارة الملك للحسيمة
متابعة

يعيش الشريط الساحلي، الممتد من إقليمي الناظور والدريوش، إلى الجبهة بإقليم شفشاون وتطوان، استنفاراً أمنياً بسبب زيارة الملك محمد السادس لمدينة الحسيمة.

وأفاد مصدر مطلع، أن أجهزة الأمن بمختلف مؤسساتها، وعلى رأسها الدرك الملكي، استنفرت جميع آلياتها بما فيها المروحيات، وتقوم بدوريات مستمرة لرصد حركات المرور على البر والبحر.

وأوضح المصدر ذاته أن رجال السلطة بدورهم، يقومون بتفتيش دقيق للمصطافين للتدقيق في هوياتهم، والتأكد من كونهم غير مبحوث عنهم، أو فارين من العدالة.

وأبرز في السياق نفسه، أن تحركات الأمن ورجال السلطة، تأتي احترازاً لعودة الملك محمد السادس عن طريق البر، بعد إنقضاء عطلته بمدينة الحسيمة.

وأكد المصدر، أن الملك محمد السادس فضل السفر، إلى عروسة الريف المغربي على متن يخته، مساء يوم الإثنين الماضي.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح