مبادرة جمعوية ضخمة بتمسمان خففت من الإنعكاسات السلبية لجائحة كورونا على الأسر المعوزة


محمد أشريع

وزعت جمعية ثفاوين للرياضة والتنمية ببودينار ، كمية مهمة من المؤونة في مناطق مختلفة بإقليم الدريوش ، على المحتاجين المتضررين من توقف العمل بسبب إجراءات الحجر الصحي المتخذة في البلاد منذ دخول حالة الطوارئ حيز التنفيذ مارس الماضي .

و استطاعت الجمعية رغم قلة امكانياتها من توزيع أزيد من 1400 قفة من المساعدات الغذائية على الأسر المعوزة والفقيرة والمتضررة من جائحة كورونا كوبيد 19 على مختلف دواوير قبيلة تمسمان (جماعة تمسمان.جماعة بودينار .جماعة بني مرغنين...).


كما توزيع 200 هدية للاطفال بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك و150 كمامة طبية على التجار والحرفيين والباعة بكل من مركز كرونة، السوق الأسبوعي خميس تمسمان ومركز بودينار ومنح كراسي متحركة وأسرة طبية على بعض الحالات من ذوي الإعاقة والاحتياجات الخاصة .

وساهمت هذه المبادرة الإنسانية التي دعمها بشكل فعال أبناء المنطقة القاطنين بأوروبا إضافة الى تضحيات أعضاء ومنخرطي جمعية ثيفاوين، (ساهمت) في التخفيف من معاناة عدد من الأسر التي توقفت مداخلها بفعل إجراءات حالة الطوارئ حيث وصل غيث هذه المبادرة الى مناطق نائية جدا بجماعات قروية تنتمي الى إقليم الدريوش .
































تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح