مؤسسة خيرية الناظور تحتفي بتحرير معبر " الكركرات " وتشيد في مبادرة وطنية بالقوات المسلحة الملكية



ناظور سيتي | حمزة حجلة
أشرفت مؤسسة الجمعية الخيرية الإسلامية بالناظور، زوال يومه الجمعة 04 دجنبر الجاري، على مبادرة وطنية، متمثّلة في تنظيم حفل داخل رحاب المؤسسة، مع الإلتزام بالتدابير الصحية الوقائية المتّخذة للحد من إنتشار جائحة كورونا، للإشادة والإفتخار بالدور البطولي للقوات المسلحة الملكية، التي حررت تنفيذا للتعليمات الملكية السامية، المعبر الحدودي " الكركرات " بعد إغلاقه من قبل مرتزقة " البوليساريو " وإنهاء حالة العرقلة وتأمين الحركة المدنية والتجارية على المستوى هذا المحور الطرقي والمعبر الحيوي الذي يربط المغرب بعمقه الإفريقي.

وقد إفتتحت المبادرة التي أشرفت عنها مؤسسة الجمعية الخيرية الإسلامية بالناظور، والتي تأتي في سياق تخليد الشعب المغربي لذكرى عيد المسيرة الخضراء المظفرة، وعيد الإستقلال المجيد، بتلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم، من قبل المستفيدة من خدمات المؤسسة، نجيمة البقالي، وقراءة الفاتحة ترحما على الروح الطيّبة والزكية، لمبدع المسيرة الخضراء، إستحضارا لذكرى وفاة الملك الراحل الحسن الثاني طيّب الله ثراه، لتليها مراسيم تحية العلم مع ترديد النشيد الوطني.

وفي كلمة له بالمناسبة، أشاد رئيس مؤسسة الجمعية الخيرية الإسلامية بالناظور، السيد محمد لزعر، أصالة عن نفسه ونيابة عن جميع مكونات أسرة المؤسسة، بالتدخل البطولي والحضاري والإنساني، للقوات المسلحة الملكية، بالمعبر الحدودي " الكركرات " تنفيذا للتعليمات السامية، للقائد الأعلى ورئيس أركان الحرب العامة للقوات المسلحة، صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيّده، منوها في ذات الآن بالدور البارز للسلطات العمومية المغربية والأمنية، والمتمثلة أساسا في مكونات أسرة الأمن الوطني ومراقبة التراب الوطني، والدرك الملكي والقوات المساعدة، والهيئات المدنية والإعلامية والسياسية والنقابية، دفاعا عن الثوابت الوطنية والوحدة الترابية.

وفي ذات السياق، ثمّن الرئيس محمد لزعر، النهضة التنموية التي تشهدها مناطق جنوب المملكة بالصحراء المغربية، تحت القيادة الرشيدة والحكيمة لصاحب الجلالة، الملك محمد السادس نصره االله وأيّده، مؤكدا في ذات الآن تعبئة جميع مكونات أسرة مؤسسة الجمعية الخيرية الإسلامية بالناظور، وتجنّدها الدائم وراء صاحب الجلالة، القائد الأعلى ورئيس أركان الحرب العامة للقوات المسلحة الملكية، دفاعا عن الثوابت الوطنية والوحدة الترابية للملكة المغربية.



ومن جانب آخر، أعرب المستفيد أمين المسعودي، نيابة عن جميع المستفيدين والمستفيدات من خدمات مؤسسة الجمعية الخيرية الإسلامية بالناظور، عن أسمى عبارات الإشادة والإفتخار والإعتزاز، بأسرة القوات المسلحة الملكية، ومختلف الأجهزة الأمنية والسلطات المغربية، وجميع أطياف الهيئات المدنية، التي توحّدها على الدوام القضايا الوطنية الكبرى، دفاعا عن ثوابت الأمة ومقدسات المملكة المغربية، مؤكدا على تجنّد جميع المستفيدين والمستفيدات من خدمات المؤسسة، وراء صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله وأيّده.

وتضمن البرنامج العام للنشاط الإحتفالي الوطني، فقرات ممتعة، من إبداع أبطال وبطلات نادي جمعية مارتشيكا المتوسط للكراطي وأساليب مشتركة، التابع لمؤسسة الجمعية الخيرية الإسلامية بالناظور، تحت إشراف الإطار التقني للنادي، السيد محمد كريسن، وقد نالت العروض الرياضية تفاعل وإستحسان الحضور.

وبذات المناسبة، قدّم رئيس مؤسسة الجمعية الخيرية الإسلامية بالناظور، السيد محمد لزعر، لوحة فنية تشكيلية، للسيد عامل صاحب الجلالة على إقليم الناظور، نيابة عن جميع مكونات أسرة المؤسسة، ويحمل إهداء المؤسسة، بطعم الفن والإبداع، دلالات وطنية عميقة، من خلال تعبير اللوحة الفنية التشكيلية، التي تتضمن صورة للملك محمد السادس نصره الله، بالزي العسكري، وشعار القوات المسلحة الملكية، إضافة إلى صورة تعبيرية عن المنظر العام، للمعبر الحدودي " الكركرات، الذي جرى تحريره خلال التدخل السلمي والحكيم، للقوات المسلحة الملكية، من أيادي قطّاع الطرق ميليشيات " البوليساريو ".

وقد إختتم الحفل البهيج، برفع برقية الولاء إلى السدة العالية بالله، صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيّده، بإسم رئيس المؤسسة السيد محمد لزعر، نيابة عن جميع مكونات أسرة مؤسسة الجمعية الخيرية الإسلامية بالناظور.


























































































تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح