لماذا تتماطل جماعة بني شيكر في فك العزلة عن دوار ولاد منصور؟


متابعة

اشتكى عدد من القاطنين بدوار “أولاد منصور” التابعة لجماعة بني شيكر، من تماطل المجلس المنتخب في برمجة أشغال الطريق المؤدية إلى مقرات سكناهم، وذلك بعد أزيد من أربع سنوات من الانتظار والوعود الواهية

وتكتسي الطريق خطورة بالليل بسبب الغياب التام للإنارة العمومية، إلى درجة أنه أصبح “من الصعب تنقل السكان من وإلى خارج الحي للتبضع وتأمين حاجياتهم اليومية، وقضاء مآربهم المختلفة مع الإدارات العمومية المختلفة، فضلا عن الحالات الصحية المستعجلة التي لا تجد سبيلا للولوج السلس إلى الخدمات الصحية ”.


وفي لقاء مع “ناظورسيتي” أوضح المتضررون أن حالة الطريق المؤدية إلى دوارهم أصبحت “مزرية”، نتيجة ما أسموه بـ”إهمال ولامبالاة جماعة بني شيكر”، حيث هدد المتحدثون بالتصعيد على التماطل في معالجة المشكل الذي طل انتظاره بشكل لم يعد مطاقا، ووقعوا لأجل ذلك عريضة تحمل 100 توقيعا – تتوفر ناظورسيتي على نسخة منها – وجهوها للمصالح المختصة بجماعة بني شيكر وعمالة الناظور، على أساس التدخل العاجل، وإيجاد حل للمشكل قبل نفاذ صبر الساكنة.

وتطالب الساكنة بتعبيد الطريق التي يبلغ طولها أربع كيلومترات وتوفير الإنارة العمومية، وذلك بهدف فك العزلة عنهم، خصوصا في ظل غياب النقل المدرسي لفائدة تلاميذ الدوار ووسائل النقل العمومي

وتستغرب الساكنة من برمجة أشغال تعبيد الطرق المؤدية لدواوير مجاورة ينتمي إليها مستشارون جماعيون ورئيس الجماعة لأزيد من مرة، والسهر على إصلاحها وتوفير الإنارة العمومية إلى جانب النقل المدرسي لفائدة التلاميذ، بينما يتجاهلون مطالب دوار أولاد منصور الذي لا يحمل همومه أحد داخل المجلس الجماعي






































































تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح