قضية "فلويد المغربي" الذي كبّلته وخنقته الشرطة الإسبانية.. المحكمة تقرر فتح الملف من جديد


ناظورسيتي -متابعة


أمرت محكمة ألميريا بإسبانيا، بإعادة فتح ملف الشاب المغربي إلياس الطاهري الذي صار يُعرف بـ"فلويد المغربي"، والذي فارق الحياة خنقا على يد عناصر من حراس أمن بمركز لإيواء القاصرين في مدينة ألميريا الإسبانية بداية شهر يونيو الماضي.

واستتجابت المحكمة الإسبانية في اتخاذ هذا القرار لمطالبة المئات من المغاربة والإسبان، من خلال عريضة إلكترونية، بإعادة التحقيق في "قتل" إلياس، حيث كانت صحيفة "إلبايس" الإسبانية كشفت تفاصيل "قتل" الشاب المغربي على يد ستة من رجال الشّرطة الإسبانية بكيفية مشابهة للطريقة التي كان قد قٌتل بها المواطن الأمريكي من أصل إفريقي جورج فلويد.

ووفق ما أعلن عنه المحامي مراد العجوطي، عضو ائتلاف العدالة من أجل إلياس، فقد أصدرت محكمة ألميريا قرارها رسميا بإعادة فتح التحقيق في ملف الياس الطاهري، وأوضح العجوطي، أن المحكمة اعتبرت أن التحقيق لايمكن اعتباره منتهيا وأن قرار المحكمة بحفظ الملف كان متسرعا.

وكان المغربي إلياس الطاهري البالغ من العمر 18 سنة، قد فارق الحياة خنقا على يد عناصر من حراس أمن بمركز لإيواء القاصرين في مدينة ألميريا الإسبانية بداية يونيو الماضي، كما بينَ فيديو نشرته جريدة “الباييس” ، يوم الخميس 11 يونيو 2020، حيث يوثق وفاة الضحية بالمركز المذكور.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح