فنانة مغربية مقيمة بالإمارات تثير ضجة بسبب فتوى الصلاة بطلاء الأظافر


فنانة مغربية مقيمة بالإمارات تثير ضجة بسبب فتوى الصلاة بطلاء الأظافر
ناظورسيتي: متابعة

أثارت الفنانة المغربية المقيمة بالإمارات، مريم حسين، جدلا واسع وسط متتبعيها على مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك إثر إبداء رأيها الشخصي بخصوص إبطال طلاء
الأظافر للصلاة. وذلك في مقطع فيديو شاركته مع تابعيها على "سنا بشات" قالت أكدت فيه عدم اقتناعها بإبطال "المانكير" للوضوء والصلاة.

وطالبت من الجمهور تقديم دليل شرعي من القران والسنة يحرم طلي الأظافر بالصباغة قائلة في هذا الصدد "بشوف كتر من البنات منقبات ومحجبات ويضعون المانيكير معقول كل هادول الناس غلط، وينه الدليل الشرعي اللي ثبت أن المانيكير حرام في الصلاة؟".

وتابعت بأنها تريد أحد أن يقنعها بأن وضع المناكير خلال الصلاة حرام وأنه موجود بالقرآن بأنه حرام، متابعة بأن كل الفتيات عبر مواقع التواصل يضعون طلاء أظافر ويصلون.


وحسب مقطع الفيديو المتداول، قالت حسين بأن الصلاة لا يجوز تركها على الإطلاق، وأنها مستغربة من تحريم وضع الطلاء أثناء أداء هذا الواجب الديني، الأمر الذي أطلق موجة من التعليمات المنتقدة للفنانة المغربية بعد اعادة نشر الفيديو على حسابات في موقع "انستغرام"، ما عرض المذكور لموجة نقد لاذعة.

وتفاعل عديد من المغردين والنشطاء مع حديث الفنانة المغربية، موجهين لها جملة من الانتقادات.فيما ذهب آخرون لنصحها بأن تضع المناكير وقت ما تريد ولكن حين حلول موعد الصلاة تقوم بإزالته من أجل الوضوء.في حين استنكر عدد من النشطاء إقدام الفنانة المغربية على الافتاء في الدين وتجرأها عليه دون أن تكون مؤهلة لذلك.

إلى ذلك، أضافت الفنانة المغربية: (يعني هو حلال عند البعض وحرام عن البعض، وهدول اللي متحجبات ومتنقبات ومدري شنو يضعون طلاء).


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح