فنانة مغربية تتجاوز مليار مشاهدة على يوتيوب


ناظورسيتي - متابعة

عرفت الأغنية "ديلبار" الهندية، التي شاركت فيها الفنانة نورة فتحي المغربية - الكندية، تجاوز عتبة المليار مشاهدة على منصة "يوتيوب".

واحتفلت الفنانة نورة فتحي، التي شاركت في هذه الأغنية الناجحة كراقصة عرض رئيسية، بهذا العرض في مومباي الهندية كأول امرأة مغربية، عربية-إفريقية تتجاوز عتبة المليار مشاهدة على "يوتيوب"، من خلال نشرها لصور على حسابها الشخصي على "أنستغرام".

وعلقت على هذا الحدث قائلة "يا لها من مفاجأة لا تصدق.. شكرا لكم أصدقائي! أصبحت أول امرأة عربية - إفريقية تصل إلى مليار مشاهدة على يوتيوب. لم أكن لأحقق هذا الأمر بدون حبكم ودعمكم غير المشروط".

ولقد مكن أداء نورة في "ديلبار" من تحطيم كل الأرقام القياسية، حيث حصلت الأغنية على 21 مليون مشاهدة على منصة "يوتيوب" خلال الساعات الـ24 الأولى من إطلاقها، في سنة 2018، مما جعلها أول أغنية تحقق هذا الرقم في الهند.


و عرضت هذه الأغنية في فيلم "ساتياميفا جايات"، الذي قام ببطولته الممثل جون أبراهام. وتم تأليف أغنية "ديلبار" من قبل تانيشك باغشي، وغناء نيها كاكار، وأسيس كور ودفاني بهنوشالي.

وأصبحت المغربية نورة فتحي، وهي مغنية، وممثلة، وراقصة، وعارضة أزياء، ظاهرة فنية حقيقية في الهند. فبعد أدائها المتميز سنة 2018 في أغنية "ديلبار"، تألقت الفنانة الشابة في عدد من الأغاني الناجحة من بينها أغنية "أو ساكي ساكي"، والأغنية الأصلية للفيلم الهندي "باتلا هاوس"، فضلا عن "إيكي توه كام زندغاني"، و"غارمي"، و"ناش ميري راني".

وبفضل موهبتها، استطاعت نورة المشاركة في لجنة تحكيم برنامج اكتشاف المواهب "أفضل راقص في الهند"، لتكون محط اهتمام خاص من قبل وسائل الإعلام الهندية.
وتتمتع نورة بشعبية كبيرة في الهند والمغرب، مع 23 مليون متابع ومتابعة على "أنستغرام". كما قدمت الفنانة بتعاون مع الفرقة المراكشية "لفناير" النسخة العربية لأغنية "ديلبار"، والتي تم تصويرها بين كل من الهند والمغرب.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح