فرنسا تعود للحجر الصحي الكامل بعد الموجة الثانية لكورونا


فرنسا تعود للحجر الصحي الكامل بعد الموجة الثانية لكورونا
ناظورسيتي - وكالات

أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، اليوم الأربعاء، فرض الإغلاق العام في البلاد اعتبارًا من الجمعة المقبلة، في محاولة للحد من تفشي فيروس كورونا.

وقال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في كلمة متلفزة اليوم الأربعاء، أن الإغلاق يستثني المدارس فقط، لافتًا إلى أن الموجة الثانية لفيروس كورونا أسوء من الأولى.

وأضاف أن فرنسا سجلت اليوم أكثر من 37 إصابة جديدة بفيروس كورونا خلال يوم واحد، وأن جميع المناطق في حالة تأهب قصوى بسبب انتشار وباء كورون في مختلف أرجاء البلاد، مشددا على حاجة فرنسا إلى إجراءات جديدة لمواجهة انتشار كورونا.

واستبقت الحكومة الإعلان اليوم عن الأغلاق، ببسط خيارات منها توسيع حظر التجول الليلي وصولا إلى الحجر الصحي بشكل محلي أو في جميع أنحاء فرنسا.



يشار إلى أنه بعد أسبوعين على فرض حظر تجول ليلي، تسارع انتشار الفيروس في القسم الأكبر من القارة الأوروبية، بحسب ما أشار إليه المتحدث باسم الحكومة الفرنسية غبريال أتال في وقت سابق من اليوم.

سجلت فرنسا الثلاثاء 523 حالة وفاة جديدة بسبب فيروس كورونا خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية، وهو أعلى عدد يومي منذ 22 أبريل الماضي. فيما بلغ عدد الإصابات اليومية بمرض كوفيد-19 33417 إصابة جديدة مؤكدة ارتفاعا من 26711 في اليوم السابق وفق الأرقام الرسمية التي أعلنت عنها الحكومة.

وشملت بيانات حصيلة اليوم الوفيات في المستشفيات، التي يتم تسجيلها يوميا، و235 وفاة في دور المسنين على مدى الأيام الأربعة الماضية.

وكانت البلاد قد سجلت الأحد الماضي أكثر من 50 ألف إصابة جديدة في رقم قياسي بعدما تجاوزت الجمعة عتبة مليون إصابة مؤكدة منذ بدء انتشار الوباء، فيما استمرت نسبة الفحوص الإيجابية في الارتفاع.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح