فرنسا.. إغلاق مسجد "بانتان" في ضواحي باريس بعدما ندّد إمامه بـ"سلوك" المدرّس الذي قطع رأسه


ناظورسيتي -متابعة

قالت السلطات الفرنسية إنها ستغلق مسجد "بانتان" في الضاحية الباريسية، انطلاقا من مساء (غد) الأربعاء، بعد نشره مقطع فيديو في صفحته الفيسبوكية "يندّد" بعرض الأستاذ (سامويل باتي) الذي كان قد قُتل مساء الجمعة الماضي، رسوما كاريكاتورية تسيء إلى الرسول محمد (ص). وفي هذا السياق، نقلت مصادر إعلام عن شخص مقرَّب من الملف قوله إن مهلة تنفيذ الإغلاق هي 48 ساعة، لذا سيكون المسجد مغلقا انطلاقا من مساء الأربعاء.

وكان جيرالد دارمانان، وزير الداخلية، قد صرّح، مساء أمس الاثنين، بأنه طلب من محافظ "سان ديني"، الإقليم الذي تتبع له المنطقة، إغلاق مسجد بانتان”. وسيغلق المسجد ستة شهور. وقد تم الإبلاغ بقرار الإقفال مساء أمس الاثنين، بحسب المصادر ذاتها. ومن جانبه، أشار مصدر آخر مقرَّب من الملف إلى أن قرار الإغلاق يعود إلى أمرين، أولهما شخصية إمام المسجد الذي يقصده ما يناهز 1500 مسلم، ونشر الفيديو في صفحة المسجد الخاصة في "فيسبوك".


ويظهر الفيديو، الذي نشر في 9 أكتوبر الجاري، والد أحد تلاميذ مدرسة "بوا أولن" في "كونفلات سانت أونورين" (شمال غرب باريس) وهو يندّد بدرس حول حرية التعبير ألقاه باتي يوم 5 أكتوبر. وبعد عشرة أيام، قُطع شاب روسي -شيشاني (18 سنة) في "كونفلان سانت أونورين" رأس المدرّس. وأكد وزير الداخلية أيضا أن الإمام كان يرسل أولاده إلى مدرسة "غير قانونية" أُغلقت منذ أوائل أكتوبر، تقع في "بوبينيي"، قرب "بانتان". وصفها دارمانان بقوله “أطفال بين سنّ العامين والستة أعوام يضعون الحجاب، ولا توجد فترة استراحة ولا نافذة ولا أستاذ".

وقد تعهد دارمانان بعد مقتل الأستاذ بتلك الطريقة "المتوحّشة" بـ"شن حرب على أعداء الجمهورية” وأطلق سلسلة عمليات تستهدف التيار الإسلامي في البلاد. وفي هذا الإطار تم، حتى صباح اليوم الثلاثاء، اعتقال 15 شخصا على ذمة التحقيق في قضية مقتل المدرّس باتي، الذي صرّح محمد هنيش، إمام مسجد "بانتان"، أمس الاثنين، "لا أوافق على الجزء الأول (من الفيديو) الذي يتحدث فيه عن الرسوم الكاريكاتورية، لكنْ في الجزء الثاني، حين يشار إلى المسلمين في الصف.. أخاف الكثير من المسلمين من موجة تمييز جديدة ضدهم".


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح