فرض إجراءات "استثنائية" مدة أسبوع في هذه المدينة لمواجهة ارتفاع تفشي فيروس كورونا


حميد المرنيسي

عقدت لجنة اليقظة الإقليمية لتتبع جائحة فيروس كورونا المستجد، اليوم الاثنين بالمحمدية، في ظل ارتفاع حالات الإصابة بالفيروس التاجي، اجتماعا في مقر العمالة قرّرت في ختامه اعتماد مجموعة التدابير والإجراءات "الاستثنائية" سيتم العمل بها مدة أسبوع. وقد تقرر، وفق ما أفاد بلاغ لقسم الشّؤون الداخلية في العمالة المذكورة، منع السفر من وإلى المناطق التابعة لنفودها إلا في حال التوفر على رخصة التنقل.

وسيدخل هذا الإجراء وتدابير أخرى اتّخِذت في الاجتماع ذاته، ابتداء من السادسة من مساء اليوم الاثنين إلى غاية يوم الاثنين 28 المقبل. كما قرّرت اللجنة ذاتها "إغلاق" عدد من أحياء المحمدية التي صارت مؤخرا تشهد، وفق المصدر ذاته، "كثافة وبائية". ويتعلق الأمر بكل من أحياء "الحسينة 2" (بلوك D وC) و"النصر" و"الراشيدية" (بلوك 3) و"رياض السلام" و"صديق" و"النهضة"، التابعة لجماعة المحمدية.


كما يهمّ قرار الإغلاق الأحياء التابعة لجماعة "الشلالات"، وهي "تجزئة الشلال" (بلوك C وD) و"تجزئة الصفا" (الشطر B وD) وحي واحد تابع لجماعة بني خلف، هو "حي الفتح 1". كما قررت اللجنة منع كل التجمّعات والتجمهرات في الفضاءات العمومية وكذا إغلاق قاعات الألعاب والقاعات الرياضية و"ملاعب القرب" في كل تراب العمالة.

وفي السياق ذاته، ألزمت عمالة المحمدية المحلات التجارية والأسواق الممتازة ومحلات بيع الوجبات الخفيفة بضرورة الإغلاق في العاشرة ليلا، بينما ألزمت المطاعم المصنَّفة بالإغلاق في الـ11 ليلا. كما تقرر تقليص الطاقة الاستعابية لوسائل النقل العمومي إلى 50 في المائة، ومنع ولوج حافلات النقل العامة القادمة من مدينة الدار البيضاء إلى مدينة المحمدية. وأكدت عمالة المحمدية أنها سترفع "درجة اليقظة" ومراقبة وضع الكمامة والتباعد الاجتماعي في الفضاءات العمومية.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح