غريب.. الدرك الملكي يطيح بـ 30 شخص بسبب تنقيبهم عن منشطات جنسية


ناظورسيتي - متابعة

ألقى رجال الدرك الملكي القبض على حوالي 30 شخص في حالة تلبس، حيث كانوا في صدد البحث عن الترفاس في إحدى المزارع الرملية، والتي تعتبر إحدى المواد المستعملة في المنشطات الجنسية

وقاد رجال الدرك التابعين لسرية تزنيت العملية التي استهدفت مجموعة من الأشخاص، وذلك بتهمة خرق حالة الطوارئ الصحية، حيث تبين أنهم قدموا من خارج المدينة دون ترخيص واحترام للتدابير التي تم وضعها لمواجهة انتشار كورونا

وأوقفت مصالح الدرك المتهمين، اليوم الاحد 21 فبراير، وذلك في منطقة بين جماعة المعدر وجماعة رسموكة التابعين ترابيا لإقليم تزنيت، حيث قدم المعنيون من خارج جهة سوس-ماسة

وتمت عملية الاعتقال بتنسق مع السلطات المحلية، التي لاحظت توافد مجموعة من الأشخاص للتنقيب عن مادة الترفاس، وهي احد الفطريات التي تحتوي على كميات مهمة من المواد المفيدة للجسم والتي تعمل على تنشيط الرغبات الجنسية وقدرات الرجال في المعاشرة



وفرضت السلطات العمومية بإقليم تزنيت على القادمين من خارج الجهة رخصة تنقل إجبارية، من اجل مواجهة انتشار فيروس كورونا المستجد، حيث تم فتح تحقيق مع الأشخاص الذين لم يحترموا هذا الإجراء

ويعتبر الترفاس من الفطريات الغنية بالبروتينات والمعادن ويفيد في النشاط والنمو، ويعالج العديد من الامراض مثل هشاشة العظام ويعمل على تقوية الاظافر

ومن المرجح أن ترفع التمثيلية الإقليمية لوزارة الفلاحة شكاية ضد الباحثين عن هذا النوع من الفطريات دون ترخيص، حيث يعمدون إلى اقتحام المراعي الرملية وتخريب السياج وعدم احترام امتلاك الغير

ويتوافد المغاربة اكثر فاكثر على المنشطات الجنسية لإعطاء نفس جديد للحياة الزوجية، فيما يذهب اخرون إلى مواد طبيعية كالفطريات المنشطة أمام غلاء المواد الطبية وشبه الطبية التي يتم تسويقها على مستوى الصيدليات


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح