على خطى أخيه الأكبر.. الملاكم الناظوري أبوحمادة يشارك في بطولة العالم للملاكمة ببولونيا


ناظورسيتي: بدر الدين أبعير

على خطى أخيه الأكبر، الملاكم العالمي عبد الجليل أبوحمادة، المحترف بالديار الألمانية وبطل إفريقيا سابقا، يسير الملاكم الشاب محمد أبوحمادة، بخطى ثابتة لتسجيل اسمه من ذهب في كتاب أكبر وأهم المقاتلين المغاربة، بعد تأكيد مشاركته رفقة المنتخب الوطني ببطولة العالم للملاكمة التي ستنطلق فعالياتها يوم 13 أبريل الجاري بدولة بولونيا، وهو بكامل عزمه من أجل الحصول على ذهبية البطولة في وزن 91 كيلوغرام، بعد تخطيه إمتحان التربص الإعدادي الذي خاضه رفقة المنتخب الوطني، وتلقيه دعوة رسمية في الأمر.

وأبرز محمد أبوحمادة طيلة مسيرته، التي انطلقت في سن صغير جدا، عن علو كعبه وقوة قبضته الشيء الذي سيفتح الباب أمامه مستقبلا لبلوغ العالمية خاصة وأنه لازال في ريعان سنه.

وفي تصريح خصّ به موقع "ناظورسيتي"، أعرب البطل العالمي أبو حمادة المنتمي إلى صفوف نادي محمد علي كلاي بالناظور، عن متمنياته تحقيق حلم الإنتصار والتتويج بالميدالية الذهبية، باعتبار أن البطولة العالمية من أهم المحطات في حياة الأبطال، إلى جانب بطولة الأولمبياد، موضح أنه بذل على مدار الأيام الماضية مجهودات جبارة بعد خضوعه لمعسكر تدريبي صارم وقاسٍ، لذلك فهو عازمٌ على إحراز اللقب وتمثيل المغرب والناظور منه، أحسن تمثيل بعد رفع الراية الحمراء خفاقة عالياً.




وللإشارة فإن الملاكم محمد أبو حمادة سبق له أن خاض مشاركات دولية في رياضة الملاكمة، أخرها بطولة العالم في نسختها الأخيرة بمراكش، مثل خلالها المغرب أحسن تمثيل، حيث إحتل المرتبة الثانية في البطولة العالمية للملاكمة صنف الفتيان وزن أكثر من 80 كيلوغرام.

ويجدر ذكره أن نادي محمد علي للملاكمة بالناظور تأسس سنة 2000 وأنجب مجموعة من الملاكمين الذين تمكنوا من التألق على المستوى الجهوي والوطني بحصولهم على مجموعة من البطولات الوطنية لرياضة الملاكمة، بقيادة المدرب المخضرم "نجيب العلاوي"، كما تعتبر نتائج النادي حصيلة العمل الدؤوب للمكتب المسير للجمعية والطاقم التقني للنادي الذي يتوفر على أزيد من 50 ممارس في مختلف الفئات والأوزان.

وإلى جانب إشعاع النادي يشكو هذا الأخير من غياب الموارد المالية وانعدام أي محتضن قار للنادي قصد الرقي بمستواه وتشجيع الطاقات الواعدة والمواهب الشابة التي يزخر بها للمضي قدما والمنافسة على أعلى مستوى، وهو ما بات يفرض على المؤسسات الاقتصادية والجهات المسؤولة الانخراط الفوري لدعم نادي محمد علي للملاكمة الذي لازال متمسك بمشعل رياضة الفن النبيل بالناظور والعصبة ككل.



تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح