NadorCity.Com
 


طلب المساهمة في ترميم عين أحرشاو بتزغين


طلب المساهمة في ترميم عين أحرشاو بتزغين
شرعت جمعية التضامن للثقافة والتنمية بتزغين بتنسيق مع جمعية الامل للتنمية الفلاحية بتزغين وجمعية أصدقاء تزغين بهولندا في ترميم عين أحرشاو بتزغين الذي يستفيد منه مايزيد عن 1600نسمة من مختلف الدواوير (إمخلوفن ،أيت وعمرو ،تالوين....)وذلك بعد الانهيار الذي طاله بسبب الفيضانات الاخيرة التي عرفتها المنطقة

لذا فعلى كل من يود المساهمة في هذا العمل الخيري الاتصال باحدى الجمعيات المذكورة سالفا أو تحويل المساهمة على الحساب البنكي رقم
150513211169576813000606 بالبنك الشعبي تزغين

أو الاتصال بالارقام التالية
066 83 64 338
066 671 43 39




1.أرسلت من قبل mohamed ouchene bni s3id في 04/08/2009 01:47
salam al hakika hada howa al khatay aladi yojado fihi al yif jamiro toyok dahabat toraban la moslihina laha khososan toyok aladi 9adramala ralayha al isbanyol fi rahdih hiya lati mazilna ralayhi wala yojad al ane fi al maryib man sayakifo 3alayhi likay yoslihoh ila jalalat al malik walakinaho layarlammada yahdoto fi hadihi al amakin al mohamacha min tayaf adawla

2.أرسلت من قبل toufik في 05/08/2009 19:33
salam mamche tchame thmath nalmaghrib mathi chja najou3 matazoum cha nmo3awana nchi akniw n3awan athawmd najma3 chwyat nt3achin ok mohim samhmanakh artass alah yashalardaher baliman

تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح











المزيد من الأخبار

الناظور

في أدنى حصيلة منذ بداية الوباء.. تسجيل 7 حالات إصابة جديدة بفيروس كورونا

شاهدوا.. صقور الناظور تعتقل شخصا رفقة 3 فتيات على متن سيارة بتهمة السكر والفساد العلني

تحليلة ثانية تؤكد إصابة شخص من زايو بكورونا والسلطات الصحية تضع مخالطيه تحت التتبع الطبي

المكتب السياسي لـ"المؤتمر الوطني الإتحادي" يستنكر اعتقال كاتبه الإقليمي بالناظور ويُطالب بإسقاط المتابعة بحقه

يهم تلاميذ الناظور.. وزارة التعليم تعلن استئناف "التعليم عن بعد" ابتداءً من الغد

محمد بوزكو ردا على جمال أبرنوص.. العنوان مهما كان جيدا... ومهما كان تمويها... لن ينقذ أبدا عملا سيئا

مسؤول إسباني: غلق المغرب لمعابره البرية مع "سبتة ومليلية" أثر سلبا على اقتصاد المدينتين