شقيق "ملك الهروب" المغربي السكاكي يهرب من سجن "تورنهاوت" البلجيكي بطريقة هوليودية


شقيق "ملك الهروب" المغربي السكاكي يهرب من سجن "تورنهاوت" البلجيكي بطريقة هوليودية
ناظورسيتي


أقدم خمس سجناء أول امس الخميس 19 دجنبر، في مشهد هليودي على الفرار من سجن تورنهاوت في مقاطعة انتويربن بلجيكا، بينهم وليد السكاكي، شقيق اشرف السكاكي، المعروف بـ”ملك الهروب”.

وحسب ما أفادت وسائل إعلام بلجيكية، أن السجناء الخمسة تمكنوا من الهروب اثناء فترة الاستراحة، قبل ان تتمكن الشرطة من اعتقال ثلاث سجناء، فيما لا يزال اثنين منهم في حالة فرار، بينهم وليد السكاكي ، وسجين اخر يدعى عبد الرحيم بغات وهو من اصل مغربي.

وقالت ذات المصادر، الجمعة، إن عملية الهروب جرت في السابعة والنصف مساء الخميس، بعد انقضاء الوقت المحدد لتجول السجناء داخل فناء السجن.

وجرى اكتشاف عدم عودة خمسة منهم إلى الزنازين، وسمع صوت الإنذار في السجن وتحركت الشرطة على الفور، ونجحت في القبض على المساجين الثلاث الذين كانوا أسفل أحد القطارات المتوقفة في محيط محطة قطارات تورنهاوت، وتبقى شخصان جار البحث عنهما، أحدهما هو وليد سكاكي.

وتجدر الإشارة ان وليد السكاكي الأخ الأصغر لأشرف السكاكي الملقب بـ “ملك الهروب” والمسجون حاليا بسجن سلا، يبلغ من العمر 26 سنة تم اعتقاله بسبب قضايا تتعلق بالاتجار في المخدرات واطلاق النار.

وتسعى السلطات للكشف عن أسباب نجاح خطة الهروب رغم أن السجن كان شديد الحراسة، إذ أنه محاط بجدران عالية وأسلاك شائكة متصلة بالتيار الكهربائي.

وقال قائد الشرطة روجيه لايس، إنه لم يتضح بعد ما إذا كانوا قد هربوا جريا على الأقدام أم أن سيارة كانت في انتظارهم خارج السجن.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح